العودة   منتدى النرجس > منتديات عالم الطفل > التربية الاسلامية والحديثة والنفسية للطفل



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 11-02-2009, 08:18 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو






صائد القلوب غير متواجد حالياً

 

الخوف والأحلام المزعجة من دلائل وقوع الطفل ضحية للتحرش الجنسي

الحليبي: الإغراء المادي والرغبة في الانتقام من أبرز أسباب التحرش
الخوف والأحلام المزعجة من دلائل وقوع الطفل ضحية للتحرش الجنسي


توعية الأطفال بموضوع التحرش تقع على الأهل بالدرجة الأولى

الدمام: أمل التريكي
قال الأستاذ المساعد في كلية الشريعة والدراسات الإسلامية مدير مركز التنمية الأسرية بالأحساء الدكتور خالد الحليبي، إن أبرز أسباب التحرش الجنسي بالأطفال يعود إلى الإغراء المادي أو التواجد في الأماكن المشبوهة، أو الرغبة في الانتقام. حيث يعمد المتحرش به في كبره أحيانا إلى الانتقام من الآخرين بتحرشه بأطفال على سبيل الانتقام منهم، مشيرا إلى أن الطفل لا توجد لديه أية ميول جنسية بالمعنى نفسه الذي عند الكبار.
جاء ذلك في الدورة التدريبية التي نظمتها إدارة التدريب في الندوة العالمية للشباب الإسلامي بمقر الندوة العالمية بالخبر وحملت عنوان "التحرش الجنسي"، وتهدف إلى تثقيف المجتمع وتوعيته بهذه الظاهرة، والوقوف على أسبابها وكيفية التعامل معها.
وبين الدكتور الحليبي أن الإطار الأساس لشخصية الفرد يتشكل في السنوات الخمس أو الست الأولى من عمر الطفولة، ولهذه السنوات أثر عميق في بناء قدرات الإنسان وتكوين شخصيته، ولذلك فمن حق الطفل على الأهل أن يحموه من كل ما يسئ إليه في هذه المرحلة، وأن يبنوه نفسيا واجتماعيا بشكل متوازن بحسب قدراته، ذاكرا أن نحو 80% من طلاب المدارس الأمريكية ذكورا وإناثا قد تعرضوا لأنواع من التحرش الجنسي في حياتهم المدرسية. بالإضافة إلى أن حوالي ربع إلى ثلث الأطفال في الفلبين قد تعرضوا للتحرش الجنسي.
وأضاف أن المتحرش جنسيا عادة يبدأ بداية ثعلبية عن طريق بناء علاقات مع الذين هم في صلة وطيدة مع الطفل لكسب ثقتهم وثقته به، وليتسنى له بعد ذلك التخطيط للفعل المشين، مشيرا إلى أن خوف الطفل الشديد من شخصية معينة ورؤية بعض الأحلام المزعجة، والحالة النفسية السيئة تعتبر من دلائل وقوع الطفل ضحية تحرش جنسي.
وعن عواقب التحرش الجنسي ذكر الدكتور الحليبي "أنها تولد الشعور بالخوف من الوالدين، وقد يصبح الطفل عدوانيا انتقاميا، أو انطوائيا منعزلا، وتهتز ثقته بنفسه وبالآخرين، وقد يصاب بأمراض جسمية وعقلية، بالإضافة إلى احتمالية عزوفه عن الزواج، وشعوره بتأنيب الضمير، وقد تسيطر علية أحلام اليقظة خلال حياته، مشيرا إلى أن الطريقة المناسبة للتعامل مع الطفل المعتدى عليه جنسيا لابد أن تكون صحيحة، وأن نراعي فيها نفسية الطفل وطمأنته، حيث أشارت إحدى الدراسات إلى وجوب هدوء الأعصاب والامتناع عن إلقاء التهديدات أو المسؤولية على الطفل، وعدم استسلام الأهل لتأنيب الذات، ومحاولة دمج الطفل في عدد من المهارات الشخصية كدورات الحاسب الآلي أو الدورات المهارية والتطويرية، والتحدث معه أو إيجاد البدائل المناسبة، وذلك لإشباع حاجة الطفل وإشعاره بالأمان.
وأوضح الحليبي أهمية حماية وتوعية الأطفال ضد التحرش الجنسي، وذلك عن طريق الدعاء، واللجوء إلى الله تعالى، والتربية الذاتية للوالدين، وتربية أبنائهم على الحياء، وبناء الخشية من الله في أنفسهم، وتعويدهم على مكارم الأخلاق، واحترام عقولهم من خلال شرح المشكلة بطريقة مبسطة مناسبة لمرحلة النمو اللغوي والإدراكي لديهم، وتحذيرهم من احتمال وقوعهم في هذه المشكلة، وتعليمهم كيف يحمون أنفسهم وتدريبهم على ذلك. دون التركيز على أن هذا السلوك المتعلم هو لحمايتهم تحديدا من التحرش الجنسي.
وأكد على ضرورة حماية الطفل من مشاهدة أية مواد إعلامية غير مناسبة وملء أوقات الفراغ بالأشياء المفيدة، ذاكرا أن الدور الكبير لتثقيف وتوعية الأطفال جنسيا يقع على الأهل بالدرجة الأولى، ومن ثم الفضائيات والمدرسة من خلال المواد الشرعية التي تعتبر مجالا للرد على الأسئلة التي تعن للطفل.






   رد مع اقتباس

قديم 11-02-2009, 08:50 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
بنت مسقط

عضو شرف







بنت مسقط غير متواجد حالياً

الله يعطيك الف العافيه و شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .






   رد مع اقتباس

قديم 12-02-2009, 11:13 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو







hacona_matata غير متواجد حالياً

ألف شكر أخي صائد القلوب على المعلومات المهمة

و قد قرأت باحدى المرات أن هناك طفل كان يخضع لعلاج على اعتبار طفل توحدي

و عند متابعته بشكل أفضل تبين انه طفل طبيعي 100% لكنه تعرض للتحرش الجنسي عند طفولته

و هذا ما جعل عنده العديد من الأمراض النفسية و الصفات التوحدية

شاكرة لك مواضيعك المميزة مره أخرى






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم التربية الاسلامية والحديثة والنفسية للطفل
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:55 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير