العودة   منتدى النرجس > منتديات عالم الطفل > منتدى مناهج رياض الاطفال والبرامج التعليمية والقصص الهادفة



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 16-02-2009, 08:49 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو






صائد القلوب غير متواجد حالياً

 

حدوتة ما قبل النوم وسيلة لرسم شخصيات الأطفال وغرس القيم الإنسانية

آل ناجي: وسائل الإعلام سرقت من الطفل فرحته بالحكاية
حدوتة ما قبل النوم وسيلة لرسم شخصيات الأطفال وغرس القيم الإنسانية

أبها: نادية الفواز
اعتبر عدد من التربويين وعلماء النفس والاجتماع أن حدوتة ما قبل النوم واندثارها علامة كبيرة تؤكد على تأثير التقنيات بشكل سلبي على حياة الإنسان، لكونها حرمته من التعاطي الإنساني بينه وبين محيطه، ودليلاً على سيطرة التقنيات الحديثة على أهم العلاقات التي تربط الأهل بالأبناء والتواصل بين أفراد الأسرة.
وتقول المشرفة التربوية بمكتب الإشراف التربوي بخميس مشيط فيحاء الشليخي "لقد ورثنا ونحن أطفال أشياء مهمة جدًا. من أهمها الحكاية من الجدة والأم، لكن طفل اليوم لا يحظى بكل ما حظينا به من تواصل. بسبب عمل الأم وانشغالها، وعدم وجود الجدة في منزل واحد مع الأطفال، وهذا ما سلب أطفال هذا الجيل متعة سماع القصص المحببة والحواديت المسلية التي توسع خيالهم ومداركهم.
وقالت الشليخي "إننا بحاجة إلى تثبيت الموروث لدينا، وأن يتم توعية الأمهات إلى أهمية تواصلها مع الطفل، وغرس القيم الأخلاقية والسلوكية من خلال استخدام الحكاية أو الحدوتة".
ورأت الأخصائية الاجتماعية بمستشفى الصحة النفسية بأبها لطفية سلمان أن حكايات الجدة والأم غابت عن وجدان الطفل، فاختفت مشاعر التخيل والنوايا الحسنة والتعامل مع المجتمع بشكل أكثر تهذيبًا والتزامًا، وقالت إن موروثنا القديم يعد مادة دسمة لغرس قيم الشجاعة والنخوة والإقدام والقوة والصدق والتواضع وبيان عواقب إيذاء الآخرين، وغيرها من قيم يجب ألاَّ تغيب عن وعي الطفل العربي، مبينة أن على الأم أن تدرك أن لها دور أكبر من إطعام الطفل والاهتمام به من الناحية الصحية، وهو الدور في تنمية خيال الطفل وتثقيفه وغرس القيم الإنسانية.
ويقول رئيس الجمعية السعودية لعلم الاجتماع والخدمة الاجتماعية الدكتور عبد الرازق الزهراني إن قصص الأطفال مهمة لتوسيع خيال الطفل وزيادة مخزونه اللغوي والعاطفي، وذلك عند تخيله للأحداث والشرود بخياله إلى هذا العالم الخصب.
وأضاف أن المشكلة في أن الأسر تركت أبناءها لكي يتربوا على يد القنوات الفضائية التي تقدم الغث والسمين.
وقال إن ما نشهده اليوم من بعد الأسرة الواحدة عن التواصل مع بعضها البعض لهو من الأمور الخطيرة على النشء الذي يحتاج إلى جرعة كبيرة من القيم الإنسانية، والى الخيال وتوسيع مداركه عبر هذه القيم التي يتم غرسها بأسلوب بسيط وسهل عبر القصص التي ستظل مغروسة في عقله ووعيه للأبد ، فكلنا لا ينسى قصص جدته عن أبي زيد الهلالي وعن الشاطر حسن وقصص ليلى والذئب، والتي تقدم تحذيرا مبطنا للأطفال بأهمية الحذر من الغرباء، وغيرها من القصص المتعارف عليها التي تنقل الطفل إلى عوالم أخرى جديدة، وتلعب أيضًا دورًا مهمًا في نقل قيم أخلاقية مهمة بشكل لا شعوري، دينية وأخلاقية وقيم التراث القومي والوطني والإسلامي كذلك الحكاية تحقق التماسك الأسري والتواصل بين الأجيال، الذي افتقدناه.
وأشار إلى أن وسائل الإعلام قطعت عملية التواصل بين الأجيال والتماسك في الأسرة، والحكاية ترسخ الإيثار والاعتماد على النفس واستنطاق الحيوان، فالخيال فطري في الطفل، وحين يكبر وينضج ينتقل إلى الواقع، ويتساءل عن الأشياء كيف ولماذا وأين؟.
ورأى الشاعر أحمد التيهاني أن اختفاء حكاية الجدة والأم نتيجة لانشغالها بالعمل خارج المنزل وشعورها بالإرهاق. إضافة إلى عدم وجود حصيلة حكائية، فهي لا تسمع ولا تقرأ.
وأضاف أن وجود الجدة وقربها من الطفل أثناء الحكاية له دور كبير في عملية اكتمال إبداع الحكاية، فهي تقص وتضيف من خيالها، مبينا أن مشاغل الحياة أيضا أخذت الجدات، واستنفذت قدراتهن على الحكاية والتأمل. كما أن هناك تغيراً في مفردات الأطفال نتيجة لتلاشي دور الأم، وغياب الجدة، وإحلال الإنترنت والتلفزيون. إضافة إلى تثاقل الأم في القيام بهذا الدور.
وذكر أنه لابد من حدوث تغييرات جذرية في المجتمع تعيد الأب إلى البيت، والجدة كذلك تستطيع تجميع أطراف الأسرة، وتشجيع الأم أو الجدة على تثقيف نفسها بالقصص والحواديت، والعمل على تحويلها لحكايات للأطفال قبل النوم.
واتهم عضو هيئة التدريس بجامعة الملك خالد قسم التربية الدكتور محمد آل ناجي وسائل الإعلام الحديثة بأنها سرقت من الطفل فرحته بالحكاية، وقال إن حكايات ما قبل النوم لها دور كبير في توجيه الطفل، فقد اعتاد الطفل على القراءة أو متابعة برنامج تلفزيوني، ولكن الحكاية الشيقة عندما تصدر من الأم أو الجدة تكرس هذه القيم، مؤكدا أن لها أثراً تربوياً في توجيه سلوك الأطفال، واعتبرها من أهم وسائل تعزيز التواصل الإنساني، ولها دور كبير في رسم شخصية الطفل وحبه للخير والعدل والحق، إضافة إلى التحذيرات غير المباشرة التي تقدمها هذه الحكايات.
وأشار رئيس قسم الأطفال بكلية الطب جامعة الملك خالد الدكتور محمد عبد الله القصادي إلى أن الطفل يملك خيالاً خصبا، وسماع القصص والحكايات وخاصة من أفراد الأسرة كالجدة مثلاً له دور مهم من ناحية توسيع الخيال واهتمامه بعوالم أخرى جديدة عليه، وتلعب دوراً مهماً في نقل قيم أخلاقية مهمة بشكل لا شعوري، وينمي لديه القدرة على التخيل، فعندما تحكي له لا يراها فيتخيل الأحداث ، فجزء كبير من الحكايات التي بوسائل الإعلام أجنبية تمثل البيئة الأجنبية حتى لو تم تعريبها .
وأضاف الدكتور القصادي أن القصة المحكية تثير خيال الطفل، وتوسع قدرته على التخيل أكثر من القصة من خلال فيلم كذلك الحكاية تحقق التماسك الأسري والتواصل بين الأجيال ، فمن الممكن لطفل أن يتغير سلوكه بسماع هذه القصص والحكايات.
وأشار إلى أن حكاية الجدة والأم غابت عن وجدان الطفل، فاختفت مشاعر التخيل والنوايا الحسنة، ولا يعلم قيمة الحكايات إلا من عاشها وهو صغير.






   رد مع اقتباس

قديم 16-02-2009, 12:31 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو







hacona_matata غير متواجد حالياً

حدوته قبل النوم بالاضافة لمزاياها من ناحية اثراء خيال الطفل و تنمية محصوله اللغوي

فانها ايضا تساعد بشكل كبير من ناحية التاُير النفسي و العاطفي بين الطفل و سارد الحكاية سواء الأب أو الأم أو الجدة

شكرا أخي صائد القلوب على معلوماتك المفيدة دائما و أبدا






   رد مع اقتباس

قديم 23-02-2009, 08:03 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
الغريبة

عضو شرف

 







الغريبة غير متواجد حالياً

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى مناهج رياض الاطفال والبرامج التعليمية والقصص الهادفة
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:31 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير