العودة   منتدى النرجس > المنتديات الأسرية > منتدى برامج ودروس ونصائح لذوي الاحتياجات الخاصة



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 02-11-2009, 10:14 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو







ناظم فوزي غير متواجد حالياً

 

Sss4 الإعاقة والحاجة الى بيئة مؤهلة

الإعاقة . الإعاقة والحاجة إلى بيئة مؤهلة . بيئة الإعاقة . بيئة المعاق


الإعاقة والحاجة للبيئة المؤهلة

تحتل قضية البيئة المؤهلة حيزا مهما في حياة الأشخاص المعاقين وقضاياهم المختلفة ، وتعتبر مطلبا أساسيا في عملية دمج الأشخاص المعاقين ، سواء كان ذلك الدمج الاجتماعي أو التربوي أو الاقتصادي للأشخاص المعاقين . وينظر إلى البيئة المؤهلة في الإمارات العربية على أنه حقا كفلته الدولة لهذه الفئة من أفراد المجتمع وذلك من خلال القانون الاتحادي رقم (29) لسنة 2006 في شأن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، ويقوم هذا الحق على مبدأ حرية الأشخاص ذوي الإعاقة في الوصول إلى مختلف المرافق والأماكن العامة، والاستفادة من مختلف الخدمات أسوة بأفراد المجتمع الآخرين، حيث تحدث الفصل الخامس من القانون المذكور، عن ضرورة تقديم الجهات المعنية مختلف التسهيلات الخاصة بالمباني والأماكن العامة، ووصول الشخص المعاق إلى المكان الذي يستطيع غيره الوصول إليه .
والناظر إلى التشريعات والقوانين المختلفة التي تتعلق بحقوق الأشخاص المعاقين والتي ظهرت في الآونة الأخيرة في معظم البلدان العربية والغربية يلاحظ أن موضوع البيئة المؤهلة للأشخاص المعاقين كان من أهم ما تناولته هذه التشريعات. واتفاقية الأمم المتحدة بشأن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة نصت في الكثير من بنودها على حق المعاق في تسهيل وصوله إلى أي مكان ضمن محيطه الإنساني بغض النظر عن نوعالإعاقات أو العمر أو الجنس أو المنطقة الجغرافيةالتي يسكن بها .

مفهوم الإعاقة وأنشطة الحياة اليومية
الإعاقة بمفهومها الواسع تشير إلى حالة نقص أو عجز والتي قد تكون في القدرات العقلية أو الجسدية أو الحسية أو الحركية تحد من قدرة الشخص على ممارسة واحد أو أكثر من أنشطة الحياة اليومية الأساسية ، وهذه الأنشطة هي :
§ القدرة على الاعتناء بالنفس ( تناول الطعام – ارتداء الملابس – استخدام دورة المياه ...... الخ ) .
§ القدرة على القيام بأعمال يدوية ( استخدام اليدين في أنشطة معينة )
§ القدرة على المشي والتنقل من مكان إلى آخر .
§ القدرة على السمع والبصر .
§ القدرة على التواصل مع المحيطين .
§ القدرة على التعلم .
§ القدرة على العمل .
§ القدرة على التسوق .
وبذلك نلاحظ المقصود بالبيئة المؤهلة وأهميتها في تمكين الأشخاص المعاقين من القيام بالأنشطة سابقة الذكر والتي تعتبر أساسية في حياة كل فرد .

مفاهيم خاطئة
الكثير من المفاهيم الخاطئة ارتبطت بمفهوم البيئة المؤهلة أو حرية الوصول ، مثل أن البيئة المؤهلة تقتصر على منحدر أو Ramp لمستخدمي الكراسي المتحركة ! أو أن البيئة المؤهلة تعني إجراء تعديلات في دورة المياه لكي يتمكن الشخص المعاق حركيا من استخدامها !، أو تعني تخصيص مدخل خاص للأشخاص المعاقين حركيا يدخلون أو يخرجون منه بمعزل عن الآخرين! ، أو أن البيئة المؤهلة تقتصر على الأشخاص المعاقين ولا يستفيد منها أشخاص آخرين من أفراد المجتمع . ومن أكثر المفاهيم الخاطئة التي ارتبطت بالبيئة المؤهلة هي أنها تقتصر فقط على الأشخاص المعاقين حركيا وبأن الفئات الأخرى من المعاقين مثل الأشخاص المعاقين بصريا أو سمعيا أو عقليا لا يحتاجون إلى بيئة مؤهلة حيث يمكنهم التنقل والحركة دون مساعدة . وقد نجد أن هناك من يعتقد أن البيئة المؤهلة تقتصر فقط على المباني العامة مثل الدوائر والمؤسسات الحكومية ومراكز الخدمات ! .

مفهوم البيئة المؤهلة وحرية الوصول .
مفهوم البيئة المؤهلة ( Accessibility أو حرية الوصول ) هو مفهوم أو مصطلح عام يصف الحد الذي يكون معه المبنى أو المكان أو البيئة أو الخدمات أو الأجهزة مناسبة لأكبر عدد ممكن من الأشخاص .
ومفهومنا في وزارة الشؤون الاجتماعية للبيئة المؤهلة يركز على الأشخاص ذوي الإعاقة وحقهم في الوصول إلى أي مكان يستطيع الآخرين من أفراد المجتمع الوصل إليه سواء كان ذلك باستخدام أجهزة وأدوات مساعدة أو دون استخدامها .
وبكلمات أخرى نشير إلى أن البيئة المؤهلة وحرية الوصول تعني المدى الذي يكون به المكان أو المبنى ( أو الخدمات ) مناسبا وجاهزا لاستخدام الأشخاص ذوي الإعاقة بمختلف فئاتهم وبشكل خاص الأماكن العامة مثل المؤسسات العامة والحدائق ووسائل النقل والمطارات وأماكن الترفيه والاستجمام والفنادق ومراكز التسوق وأماكن العمل وغير ذلك من الأماكن التي يستطيع أفراد المجتمع غير المعاقين الوصول إليها .
وبذلك نؤكد على أن البيئة المؤهلة لا تعني : مدخل خاص للأشخاص المعاقين أو تخصيص دورة مياه في المكان لهم أو جهاز صراف آلي لهم ..... الخ . بل تعني بأن الأشخاص ذوي الإعاقة يمكنهم الوصول إلى جميع هذه الخدمات والتسهيلات مثل أفراد المجتمع الآخرين . ويشمل مفهوم البيئة المؤهلة على استخدام نظام برايل للأشخاص المعاقين بصريا وإشارات اليد للمعاقين سمعيا ونظام صوتي في الأرصفة وتقاطعات الطرق والمنحدرات ذات المواصفات المناسبة لمستخدمي الكراسي المتحركة والأجهزة المساعدة على الحركة ، واستخدام نظام متكامل من الرموز والإشارات الدالة على مواقع وأماكن لتسهيلات المناسبة للأشخاص المعاقين ويشمل كذلك على مواقف السيارات المناسبة للمعاقين حركيا وعلى تصميم صفحات الانترنت بشكل مناسب لاستخدام المعاقين بصريا وغير ذلك من سمات البيئة المؤهلة الكثيرة
مكونات البيئة المؤهلة
تختلف الأنظمة والقوانين المتعلقة بالبيئة المؤهلة من بلد إلى آخر تبعا لمدى تطور هذه الأنظمة في تحديد عناصر ومكونات البيئة المؤهلة. ونجد كذلك مكونات مختلفة تبعا لطبيعة المكان أو طبيعة الخدمات التي تقدم به، فمكونات البيئة المؤهلة في المطار تختلف بكل تأكيد عن مكونات البيئة المؤهلة في الحدائق وأماكن الترفيه أو المدارس والجامعات أو وسائل النقل . ومن المتعارف عليه عند الحديث عن مكونات البيئة المؤهلة هي وجود عناصر او مكونات خاصة بفئة معينة من فئات الإعاقة ، حيث أن لكل إعاقة متطلبات وحاجات خاصة بها تختلف عن حاجة إعاقة أخرى ، فعلى سبيل المثال يحتاج الشخص الكفيف إلى بيئة مؤهلة تمكن الشخص الكفيف أو ضعيف البصر من التحرك والتنقل أو الوصول إلى خدمات معينة اعتمادا على حواس أخرى غير حاسة البصر التي يعتمد عليها كثيرا الشخص المصاب بحاسة السمع .
وضمن فئة الإعاقة الواحدة نجد أن الشخص المعاق حركيا ويمكنه استخدام يديه دون صعوبة يحتاج إلى تسهيلات تختلف عن تلك التي يحتاجها الشخص المقعد والذي يجد صعوبة في استخدام يديه ، والشخص المعاق سمعيا الذي يعتمد على استخدام المعين السمعي في سماع أو اكتشاف أصوات معينة في البيئة ويمكنه التواصل الشفهي يحتاج إلى تسهيلات معينة تختلف عن تلك التي يحتاجها فاقد السمع تماما ولا يستخدم معين سمعي ولا يمكنه التواصل الشفهي .
إضافة إلى ذلك هناك تسهيلات خاصة يحتاجها الشخص المعاق في أوضاع أو ظروف خاصة مثل الحاجة إلى إخلاء المكان أو المبنى عند نشوب حريق أو اية حالة طارئة أخرى .

البيئة المؤهلة في المباني السكنية
· مواقف سيارات مناسبة لاستخدام الأشخاص المعاقين,النسبة المتعارف عليها هي تخصيص موقف واحد من كل 25 موقف .
· مدخل مبنى للأشخاص المعاقين .
· أبواب مناسبة لاستخدام الأشخاص مستخدمي الكراسي المتحركة .
· ممرات مناسبة لاستخدام الأشخاص المعاقين ( وصولا من المدخل إلى الوحدات السكنية ) .
· نظام إنذار من الحريق أو الحالات الطارئة الأخرى مناسب للمعاقين سمعيا .
· نظام إخلاء في الحالات الطارئة مناسب للأشخاص المعاقين
· مصاعد مناسبة لاستخدام المعاقين حركيا والمعاقين بصريا .
· مفاتيح التحكم بالإضاءة والتكييف مناسبة لاستخدام الأشخاص المعاقين .
· دورات مياه وحمامات مناسبة للأشخاص المعاقين .
إضافة إلى هذه المكونات الأساسية يحتاج الأمر في بعض الأحيان إلى تسهيلات أو مكونات أخرى تبعاً لطبيعة الإعاقة التي يعاني منها واحد أو أكثر من الساكنين .

مكونات البيئة المؤهلة في الأماكن العامة ومراكز التسوق
تختلف مكونات البيئة المؤهلة في الأماكن العامة تبعا لطبيعة الوظيفة التي يشغلها المكان أو طبيعة الخدمات التي يقدمها ، والحديث هنا عن مكونات أساسية لابد من توفرها في جميع الأماكن العامة بغض النظر عن وظيفة المكان أو المبنى ، وهي المكونات هي :
· مواقف سيارات مناسبة للأشخاص المعاقين ( بنسبة موقفين لكل 25 موقف ) .
· مدخل مناسب للأشخاص المعاقين والذي يجب أن يكون جزءا من الطريق أو الممر الواصل إلى المدخل أو من موقف السيارات أو محطة الحافلات العمومية . ( والنسبة المتعارف عليها هنا أن يكون 50% من مداخل المبنى المتاحة لعامة الجمهور مناسبة لاستخدام الأشخاص المعاقين .
· نظام من اللوحات الإرشادية تشير إلى موقع ومكان التسهيلات أو الخدمات المناسبة لاستخدام الأشخاص المعاقين .
· أبواب مناسبة لاستخدام الأشخاص المعاقين .
· سهولة الوصول إلى مكان تقديم المساعدة أو الاستعلامات لعامة الجمهور .
· ممرات مناسبة من المدخل إلى جميع أجزاء المبنى المتاحة لعامة الجمهور ( المحلات التجارية والمطاعم ... وغير ذلك من الأماكن ) .
· دورات مياه مناسبة للأشخاص المعاقين حركيا أو بصريا .
· أجهزة مناسبة لاستخدام الأشخاص المعاقين مثل أجهزة الصراف الآلي أو أجهزة المشروبات وثلاجات المياه وأجهزة الكمبيوتر المتاحة لعامة الجمهور ، وكاونتر الاستعلامات أو الكاونترات المخصصة لعامة الجمهور ..
· أماكن انتظار ومطاعم وأماكن ترفيه مناسبة للأشخاص المعاقين .
· هواتف عمومية مناسبة للمعاقين سمعيا مستخدمي المعينات السمعية ( يمكن التحكم بعلو الصوت ) وكذلك مناسبة للمعاقين بصريا .
· نظام إنذار وإخلاء في الحالات الطارئة مناسب لجميع فئات الإعاقة .
إضافة إلى هذه المكونات تشترط بعض الأنظمة وجود تسهيلات إضافية للأشخاص ذوي الإعاقة مثل وجود دورة مياه خاصة للمعاقين تسمح بدخول مرافق للشخص المعاق من جنس مغاير ( في بعض الأحيان يحتاج الأمر عند الأشخاص المعاقين عقليا أو المصابين باضطراب التوحد الشديد إلى مصابة الأم لابنها المعاق في دورة المياه لمساعدته أو مصاحبة الأب لابنته المعاقة إلى دورة المياه ، ويحتاج الأمر كذلك عند فئات محددة من المعاقين حركيا لمصاحبة شخص آخر لهم في دورة المياه مثل الممرضة أو الخادمة وفي حالة عدم توفر دورة المياه التي تسمح لكل الجنسين من الدخول يكون من الصعب أو المستحيل مساعدة الشخص المعاق في حالة ما إذا كان المرافق من جنس مغاير ) .
مكونات أخرى للبيئة المؤهلة
إضافة إلى ما سبق ذكره توجد تسهيلات خاصة توجد في أماكن معينة مثل المطارات ومحطات القطارات والمسارح وأماكن الاجتماعات وأماكن الترفيه والفنادق وغير ذلك من الأماكن تساعد الأشخاص المعاقين ( فئات مختلفة من الإعاقة ) من الوصول إلى هذه الأماكن والاستفادة من الخدمات المقدمة فيها . فعلى سبيل المثال تشتمل البيئة المؤهلة في المطار على مكونات مثل :
· سهولة الوصول إلى المواقف القريبة من صالة المغادرة .
· سهولة الوصول إلى محطات مساعدة المسافرين في المطار .
· نظام معلومات مناسب للمعاقين سمعيا وبصريا ، يستخدم الكلمات المطبوعة والرسائل الشفهية ونظام لوني وغير ذلك من الوسائل .
· مطاعم ودورات مياه مناسبة لفئات مختلفة من الأشخاص المعاقين مثل المعاقين حركيا وبصريا .
· مكان تحميل الحقائب أو استعادتها وكاونتر فحص التذاكر مناسب للأشخاص المعاقين .
· أماكن انتظار مناسبة للأشخاص المعاقين .
· خدمات خاصة للمعاقين .
· مصاعد مناسبة للأشخاص المعاقين
· ممرات الوصول إلى الطائرة أو الخروج منها تناسب الأشخاص المعاقين .
· مصاعد خاصة إلى الطائرة خاصة بفئات محددة من المعاقين .

يوجد كذلك مكونات بيئة مؤهلة خاصة بالأشخاص المعاقين في الفنادق وأماكن الترفيه والحدائق وشاطئ البحر( مثل الكرسي المتحرك الخاص بالرمال والذي توفره بعض الحدائق لكي يتمكن الشخص المعاق حركيا من التجوال بجانب المياه أو فوق الرمال ، وكذلك الممرات داخل الحديقة المناسبة لضعاف البصر أو المكفوفين وغير ذلك من المكونات ) .

من استعرضنا لمكونات البيئة المؤهلة في الأماكن المختلفة نلاحظ أن المستفيدين من هذه التسهيلات لا يقتصر فقط على الأشخاص المعاقين حيث أن هناك فئات أخرى من أفراد المجتمع من الذين لا يدرجون ضمن فئة المعاقين يمكنهم الاستفادة من هذه التسهيلات أو هم بحاجة إلى هذه التسهيلات ونشير بذلك إلى كبار السن والنساء خلال فترة الحمل والمرضى أو المصابين بكسور في الأطراف وغير ذلك من الفئات .
ناظم فوزي - بكالوريوس في علم الإعاقة






   رد مع اقتباس

قديم 07-11-2009, 08:10 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
lovely

مستشار ومؤسس







lovely غير متواجد حالياً

جزاك الله خير وبارك الله بك






   رد مع اقتباس

قديم 18-11-2009, 08:25 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
بنت مسقط

عضو شرف







بنت مسقط غير متواجد حالياً







   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ناظم فوزي-البيئة المؤهلة


جديد مواضيع قسم منتدى برامج ودروس ونصائح لذوي الاحتياجات الخاصة
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:02 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير