العودة   منتدى النرجس > المنتديات الأسرية > منتدى مشاكل المجتمع وحلولها العنف والاغتصاب والعنوسة والمراهقة



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 08-10-2010, 01:30 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
! سمو الإحساس !
إدارة الموقع
 







! سمو الإحساس ! غير متواجد حالياً

 

A25 سيدة تخشى انهيار حياتها الزوجية بسبب الحرمان من كلمات الإعجاب



تزوّجت منذ ستة عشر عاماً برجل يكبرني بثمانية عشر عاماً، وكانت فترة الخطبة من أجمل الأيام، فكان يعاملني كما لو أنني جوهرة ثمينة، وما أن تم عقد القِران، وبدأنا التحضير للزواج حتى انقلب كل شيء، ولم يعد هناك أي اهتمام بي، وكل شيء تغيّر، وعندما كنت أواجهه بهذا كان يعتذر، ويقول هذا نتيجة ضغط من العمل وتجهيزات الزواج (رغم أني كنت أتنازل عن الكثير من الأشياء التي لا تتنازل عنها أي عروس)، وكان يعتذر ويقول: انتظري بعد الزواج وسترين أحسن معاملة بل أكثر من الخطبة، وصدَّقت كلامه ووثقت به ولكني لم أجد أي شيء مما قاله، بل وجدت الأسوأ، منذ الشهر الأول للزواج وأنا أشعر بالإهمال وأقولها صراحة: لا يهتم بي جنسيًّا ولا عاطفيًّا، ولا يعاملني كزوجة ولا امرأة ولا حتى إنسانة، كما لو أنني قطعة أثاث في بيته يقلبها وقتما يشاء عدا ذلك فهي مهملة في مكان ما، لا أسمع منه كلمة حب أو إعجاب في أي شيء بي، ولا حتى أي كلمة طيبة، صدقوني ممكن أن تمرّ أيام بل شهر وهو لا يمسك يدي، فقط يتذكرني ليأخذ حقه الشرعي، حتى إنه لا ينظر إلى وجهي .. صدقوني لا أبالغ لكن هذه الحقيقة، حاولت معه مرارًا وتكرارًا أن أفهم السبب وأجد حلاً لكن دون جدوى، تشاجرت وبكيت وصرخت ولا فائدة، حاورته بهدوء وعقل، بالدين والإسلام ولكن دون جدوى، قضى على كل مشاعر الأنوثة داخلي، حتى واجباته تجاهي كإنسانة تعيش معه لا يؤديها، عندما أمرض أو أكون حاملاً أو أمرّ بمشكلة ما.. لا يساعدني ولا يرعاني ولا يقف إلى جانبي كأنني غير موجودة.. نصحني بعض المشايخ بالصبر والاحتساب والدعاء، والحمد لله وجدت سلوتي في أبنائي وأصبحت أعيش لهم ربما في ذات يوم يعود إلينا.
هداية زوج
تزوّجت منذ ست سنوات، ومع الفارق المادي والاجتماعي بيني وبين زوجي، ولكن قبلت، ومنذ ذلك الوقت وأنا أعاني منه الأمرّين؛ من أول أسبوع من زواجنا تركني في غرفتي ليشاهد أفلامًا خليعة على الدش، ثم شعرت بأنه ضعيف الشخصية مع أهله لا يقوم بشيء حتى علاقته بي إلا ووالدته تعلم بكل شيء، كما أنني وجدت فيهم طمعًا في مال والدي، وبدأت المشاكل، وبدأ النفور بيني وبين زوجي، أنجبت منه طفلة عمرها الآن خمس سنوات، ومع المشاكل وجدته يمارس معي ويطلب مني المعاشرة الحرام أي في الدبر، وبعدها اكتشفته يكلم فتاة، ولما واجهته ضربني ضربًا مبرحًا وانتقلت للعيش مع والدي فراراً منه ومن ظلمه، طلبت الطلاق فلم يوافق، ففضحته أمام أهله وإخوته، وبعدها وافق على الطلاق، تدخّل ناس من الأصدقاء خاصة صديق عمره، وأقنعني بالرجوع إليه من أجل البنت، أهلي رفضوا ولكن أنا وافقت وعدت إليه، وصار يعاملني معاملة جميلة، وذهبنا للعمرة وعندما عدنا وجدت أنه شخص آخر وأنه قد التزم وتاب إلى الله وأصبحت حياتنا تنعم بالسعادة.
زوج والمواقع الإباحية
أنا فتاة متزوجة منذ سنتين، كنت أعيش سعادة لا توصف، أحب زوجي بجنون، لكن عرفت بعد سنة أنه يحب مشاهدة الأفلام الجنسية، ومقاطع الرقص والإغراء مع أني لم أقصر معه في شيء بشهادته، مع العلم أنه مدمن الجلوس على الإنترنت، خاصة إذا ذهبت أنا للنوم أو خرجت من البيت، ويظهر لي مشاعر السعادة أنه تخلص مني ليجلس على النت براحته.. فاتحته في الموضوع، لم يقنعني بشيء من كلامه، بدأت أشك في تصرفاته، فهو كثير السرحان والنسيان، ولا يحب أن أتدخل في شيء من أموره أبدا، وفي الفترة الأخيرة أصبح يحب النوم وحده، ويهجرني تماما في الفراش لأسبوع .. ولا يظهر لي مشاعر شوق إلا إذا كانت له حاجة، فإنه يقضيها ويتركني بعدها في وحدتي، لم استسلم للهواجس ولم أيأس من رحمة الله، وأصبحت أطلب منه الخروج من المنزل وقضاء ساعات طويلة في الحدائق وزيارة الأهل، والحمد لله أصبح لا يجد وقتاً لمشاهدة المواقع الإباحية.
حياه بلا حب
تزوّجت أحد أقاربي من بعيد بطريقة تقليدية، وافقت لأني لأول مرة أشعر بأنني مرغوبة من الرجال، سعدت بوجود شاب في حياتي، وبطريقة شرعية تجاوبت معه إلى أن تم الزفاف وبعد العشرة ظهر كل شيء، سليط اللسان، دائما يسبني ويلعنني ويلعن أي أحد أمام الآخرين، فهو سيئ الأخلاق والخلقة غير أنيق في مظهره، استغلالي، يطمع في الأموال التي يعطيني إياها والدي، وهو فاشل دراسياً، وحتى الحروف الهجائية يصعب عليه قراءتها وكتابتها، لم أكن أتوقع جهله لهذه الدرجة، شخصية ضعيفة أمام أهله جداً، المشكلة أنني ليس لدي رغبة جنسية تجاهه مطلقاً، ولكنني أشعر بالنشوة الجنسية حين يحدث جماع فإذاً أنا طبيعية ولا أعاني من البرود الجنسي، دائما مهملة في مظهري داخل البيت فقط، ولكن خارجه أنا أنيقة جداً ولبقة جداً وهذا يضايقه كثيراً، من داخلي أتمنى أن أتركه ولكن أولادي متعلقون به، أتمنى أن أظهر جمالي وشياكتي لشخص أحبه، وأمارس معه العشق ولا يكون هذا الشخص، وأفكر في شخص أعجبت به وأعجب بي فيما مضى.. وفعلاً تم الطلاق، ورزقني الله زوجاً متعلماً ومتفهماً يحترمني ويقدّرني كإنسانة.






   رد مع اقتباس

قديم 08-10-2010, 09:30 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو






شـshoOoOqـــوق غير متواجد حالياً

موضوع مهم جداً
واتمنى من جميع الزوجات ان تلجأ الى الله قبل كل شي

سلمت عالطرح المميز






   رد مع اقتباس

قديم 09-10-2010, 08:57 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
etoile1980

عضو شرف

 







etoile1980 غير متواجد حالياً

يعطيك الف عافيه اخي سمو الاحساس

بارك الله بك






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى مشاكل المجتمع وحلولها العنف والاغتصاب والعنوسة والمراهقة
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:09 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير