العودة   منتدى النرجس > المنتديات الأسرية > منتدى مشاكل المجتمع وحلولها العنف والاغتصاب والعنوسة والمراهقة



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 16-10-2010, 04:29 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
! سمو الإحساس !
إدارة الموقع
 







! سمو الإحساس ! غير متواجد حالياً

 

A25 حكايات رجال ونساء في مستنقع الخيانة - قصص عن الخيانه - البحث عن حب تائه






(كل الوطن، بيروت)


تحدى والده ووالدته وجميع أهله وأصدقائه وتزوج الفتاة التي اعتقد أنها تحبه وامتلكت قلبه وأنسته أهله.. لم تمض سوى سنوات قليلة لكي يكتشف أنها على علاقة مع شخص غيره..
قصة تتكرر.. مشاهد قد يظن البعض أنها مشاهد خيالية.. ولكن من يعرف القصص الحقيقية التي تسير تحت شعار التستر والخوف من الفضيحة يدرك أن المخفي أعظم!! "كل الوطن" رصدت بعض الحالات في إطار الإشارة للاستفادة وليس للتشهير..

البحث عن حب تائه


لماذا خانته بعد تحديه لوالده وزواجه منها؟!!



يقول حامد "اسم مستعار"، بعد أن واجهت كل الضغوط لكي لا أتزوجها، ونتيجة تصرفاتها الغريبة معي، وغيابها المتكرر عن منزل الزوجية في أوقات مغادرتي للعمل، بدأ "الفأر يلعب في صدري" كما يقول المثل. فبت أعود إلى المنزل بأوقات مختلفة، وكانت الكارثة الكبرى أنني وجدت في المنزل شخصاً غريباً معها!!
ستسألني ماذا فعلت: "قلت في نفسي من تفعل ذلك، لا تستحق أن يُضحي الإنسان بنفسه من أجلها.. لذلك أرسلتها عند منزل أهلها.. وبعدها طلقتها.. وتزوجت من جديد نادماً على حياتي ومخالفتي لأوامر والدي!! مردداً: "لا شك في أن الإنسان يكون أغبى الناس إذا كأن يبحث عن الحب في قلب يكرهه"...

جينات تتحكم بالخيانة


وتعتبر الخيانة ظاهرة اجتماعيه سلبيه موجودة في مختلف المجتمعات الإنسانية ولكنها تختلف من مجتمع لآخر حسب النظم والسنن الأخلاقية المفروضة... ويرى البعض أنها تنشأ لوجود خلل ما في العلاقة الطبيعية التي تربط بين الأزواج بسبب بعض السلبيات أو التأثير الخارجي للثقافات والحضارات فتؤدي إلى زعزعة نظام الأسرة وتفككه نتيجة للصراع القائم بين أفراده .
الخيانة مرتبطة بمكون وراثي. يقول أستاذ في وحدة أبحاث التوائم في مستشفى سانت توماس في لندن، "يستند هذا إلى حقيقة بأنه إذا قام أحد التوائم بالخيانة، فعلى الأغلب بأن شقيقه التوائم سوف يخون صديقته بنسبة 55 %. بينما بالنسبة للأشخاص العاديين، فإن النسبة تكون 23 %. إن الميل للإخلاص عامل شخصي، تحكمه الجينات والعوامل الاجتماعية الحضارية.

في منزل الزوجية
إحدى النسوة سلوى "اسم مستعار"، جميلة جداً، عيناها خضراوان، ممشوقة القامة، ولديها طفلان، رأت شاباً عند صديقتها ونتيجة النظرات أُعجبت به، وفُتن هو بها.. بدأت الاتصالات بينهما، وتطورت العلاقة إلى أن تجرأ وزارها في منزل الزوجية.. وباقي القصة يصبح معروفاً!!
تقول سلوى، زوجي جميل جداُ، وكريم جدا، وعمله لا يتوقف وهو الذي يأخذه مني.. لا أعرف سبباً لخيانتي له، ولكن عندما يتصل بي ذلك الشاب أُحضّر نفسي كأنني عروس ذاهبة لعريسها في ليلة الزفاف!!!

لا يعمل لي حساباً


هل صحيح أن جينات في الإنسان تتحكم بالخيانة؟!!




أما هيام "متزوجة وأم لثلاث أطفال" فتقول عن تجربتها: "صعدت بسيارة أجرة، وتعرّف علي السائق، توطدت علاقتي به.. كل يوم يتصل بي، وبعدها صرت لا أحتمل عدم سماع صوته.. وصرنا نلتقي تقريبا مرتين في الأسبوع نخرج مع بعضنا، نتنزه، و...".
تضيف: "لم أشعر يوماً أنني متزوجة.. فزوجي يأتي من عمله لا يحدثني كثيراً، ويخاف من والديه، باختصار لا يعمل لي حساباً" متسائلة: لماذا لا أتعرف على شخص آخر ينسيني أيام العذاب وإن مؤقتاً؟!!!...

غرام انتقام؟!
وسميرة التي تحدثت بكل طلاقة عن "مشكلتها" في الخيانة والتي عملت على إيجاد تبريرات لها، قائلة: "تزوجت من شخص لا أحبه بعد أن تركني حبيبي الأول، ومضت حياتنا عادية جداً.. إلى أن التقيت بحبيبي الأول بعد سبع سنوات، تبادلنا أرقام التلفون، وبتنا نتواصل كل يوم تقريباً.. وتوطدت العلاقة بيننا كما لو كنا زوجين، استمرت العلاقة عامين، تقابلنا فيهما عشرات المرات... أحبه ولا أستطيع تركه أو الابتعاد عنه، وفي الوقت نفسه لا أستطيع ترك أولادي!!
وعند السؤال عن السبب قالت: "زوجي يضربني ودائماً يهينني أمام أولادي وأهله، ويمنعني من مخالطة من لا يرضى عنهم وعزلني عن الأهل والاجتماعيات ومنعي من استقبال الضيوف، ومن مزاولة العمل. لربما كنت أريد الانتقام منه!"

خيانة للعمق


أما عامر "اسم مستعار" فقد حدثني عن مغامراته الكثيرة، وعن مشاكله الزوجية التي لا تنتهي بفعل تعدد علاقاته مع النساء "خياناته".. يقول عامر: "بحكم عملي كسائق لتاكسي تعرفت على نساء عديدات، متزوجات وغير متزوجات ومعظمهن كنت "أقضي وطري" منهن وأقطع علاقتي بهن، والغريب معظمهن كنت لا أدفع عنهن شيئاً، بل كنت آخذ منهن"..
أما الأسوأ في حياتي، يضيف عامر: "فذلك عندما أتت أخت زوجتي من السفر وتعرفت عليها، وحصل وبحكم الوجود شبه الدائم استلطاف وقبول عملت أن أطوره لولا صدها لي، وتهديدها بأنها ستفضحني وتخبر زوجتي إن لم أوقف حركاتي معها".... ويضيف متفلسفاً: "الخيانة بنظري هي نزوة سواء عند الرجال أو النساء لأنها تحدث عندما ينقص عند أحدهم شيء مثل الاهتمام أو المشاعر أو الجمال أو..الخ يوجد حالات نادرة تكون طبيعة الشخص الخيانة"..
وتحاول الكثير من النساء والفتيات الابتعاد عن الارتباط بالرجل الذي يعرف عنه أنه لعوب وغير مستقر في علاقاته مع الجنس الآخر لأنهن يتوقعن منه أن يستمر في إقامة العلاقات النسائية بعد الزواج، لأن هذا طبع فيه وليس نزوة.
ويدافع الرجال دائماً عن خياناتهم على اعتبار أنها نزوة جاءت في ظرف معين ونتيجة مغريات كثيرة وأن الحادثة لن تتكرر.
ولا تقتصر الخيانة على الرجال، فالنساء يقمن بها . وتقول دراسة حديثة إن الخيانة مسألة جينية، أي وراثية.

خيانة عبر الانترنت
وغير بعيد عن هذا الموقف الذي اتخذته أخت الزوجة الفاضلة، يقول محمد "اسم مستعار" انه تعرف على العديد من الفتيات عبر الانترنت، وخاض معهن تجارب جنسية" وصفها بالرائعة. والغريب أن محمد لم يعتبر ذلك خيانة. رغم أن صحيفة(( الكوزموبوليتان )) الأمريكية طرحت هذا الموضوع على القراء لمعرفة آرائهم عبر استبيان فعبر احد الآراء أن الجنس عبر الانترنت يعتبر خيانة لأنه يعتبر انتهاكا لقدسية العلاقة الزوجية وبهذه الطريقة لا تكون العلاقة الزوجية سليمة وصحية لأن الزوج يشارك امرأة أخرى غريبة تفاصيل حميمة كان من المفترض أن تكون مع الزوجة .




لماذا بعض النسوة يقمن بخيانة أزواجهن؟!




ووصف بعض المشاركين في الاستفتاء ( الجنس عبر الانترنت Net Sex ) بأنه أسوأ من الخيانة الزوجية الحقيقية في عالم الواقع لان ذلك يعتبر انتهاكا شعوريا وفكريا للثقة التي هي أساس العلاقة بين الزوجين .


آثار الخيانة على الأسرة والمجتمع
ويرى د. محمد توفيق الجندي أن للخيانة الزوجية آثار على الأسرة والمجتمع. ومن آثارها على الأسرة:

- قد تؤدي إلى دمار الأسرة فقد يحدث الطلاق إذا اكتشف الطرف الآخر الخيانة.

- قد تؤدي إلى القتل و بالذات إذا كانت الزوجة هي الخائنة فمسائل الشرف و العفة حساسة جداً في مجتمعاتنا وشرعنا، فقد يقتل الرجل زوجته إذا اكتشف أنها تخونه، و قد يقتل الخائن حداّ فتفقد الأسرة أحد أطرافها.

-· فقدان التوازن العاطفي و النفسي بين الزوجين.

- فقدان الثقة والتي هي من أهم أسس النجاح في العلاقات الزوجية.

من الآثار على المجتمع:

-· الفوضى الأخلاقية التي يمكن أن تحدث إذا انتشرت الخيانات



ما هي آثار الخيانة على الأسرة والمجتمع؟



- تشتت الأسرة و انتشار الضغائن لأن الخيانة و خاصة عند انتشار أخبارها لا تقتصر آثارها على الأسرة بل على أهالي كل طرف و يتلوها فضيحة اجتماعية أحياناً و قد يمتد ذلك الأثر أجيالاً. فسيتردد مثلاً الشاب أن يخطب فتاة إذا علم أن أمها خانت أباها يوماً و ستتردد الأسرة أن توافق على خطيب لوالده علاقات مشبوهة خوفاً أن يكون مثل والده و هكذا ...

-· التقليد و المحاكاة و ما يتبع ذلك من انتشار للفاحشة فقد تقلد البنت أمها و تقيم علاقات إذا علمت أن أمها لديها علاقات جنسية مثلاً، و قد يفعل الشاب نفس الأمر إذا وجد والده يخون أمه و هكذا.

وسائل للقضاء على الخيانة
مما تقدم يمكن من أجل معالجة أمر الخيانة من خلال تنمية الوازع الديني في الرجوع إلى الله والتوبة إليه. والتقليل من التعرض للفتن المثيرة للغرائز بوسائلها المختلفة. والاهتمام باختيار الزوجة الصالحة والزوج الصالح وعدم تغليب الجوانب المادية في مقومات الاختيار فهذا كله سيكون من العوامل الرئيسة في القضاء على هذه الظاهرة..






   رد مع اقتباس

قديم 17-10-2010, 11:11 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
etoile1980

عضو شرف

 







etoile1980 غير متواجد حالياً

بارك الله بك جزاك الله كل خير






   رد مع اقتباس

قديم 21-10-2010, 06:53 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو






شـshoOoOqـــوق غير متواجد حالياً

يعطيك العافيه اخي سمو الاحساس

بوركت جهودك


دمت بخير






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى مشاكل المجتمع وحلولها العنف والاغتصاب والعنوسة والمراهقة
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:20 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير