العودة   منتدى النرجس > المنتديات الإسلامية > منتدى الفقه الاسلامي والفتاوي الدينية والاعجاز العلمي والصوتيات



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 02-04-2011, 11:33 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو






معى ربى غير متواجد حالياً

 

خايف منه ليه؟؟؟؟؟؟؟



خايف منه ليه ....؟؟؟




الإسلام هو نعمة الله عز وجل على أهل الأرض جميعا

قال تعالى :

قال ابن القيم- رحمه الله- فى كتابه الصواعق المرسلة فى الرد على الجهمية والمعطلة :

لما أظلمت الأرض وبَعُدَ عهدها بنور الوحي فكانوا كما قال النبي صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه عز وجل أنه قال : " إني خلقت عبادي حنفاء ، وإنهم أتتهم الشياطين فاجتالتهم عن دينهم وحرمت عليهم ما أحللت لهم وأمرتهم أن يشركوا بي ما لم أنزل به سلطانا ، وإن الله نظر إلى أهل الأرض فمقتهم عربهم وعجمهم إلا بقايا من أهل الكتاب

" فكان أهل العقل كلهم في مقته إلا بقايا متمسكين بالوحي

فلم يستفيدوا بعقولهم حين فقدوا نور الوحي إلا عبادة الأوثان والصلبان والنيران والكواكب والشمس والقمر والحيرة والشك ، أو السحر أو تعطيل الصانع والكفر به

فأطلع الله شمس الرسالة في تلك الظلمة سراجا منيرا

وأنعم بها على أهل الأرض في عقولهم وقلوبهم ، ومعاشهم ومعادهم نعمة لا يستطيعون لها شكورا ، فأبصروا بنور الوحي ما لم يكونوا بعقولهم يبصرونه ، ورأوا في ضوء الرسالة ما لم يكونوا يرونه ، فكانوا كما قال الله تعالى :

{اللّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُواْ يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّوُرِ وَالَّذِينَ كَفَرُواْ أَوْلِيَآؤُهُمُ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُم مِّنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ أُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ }البقرة257

وقال تعالى :

الَر كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ{1}إبراهيم

وقال تعالى :

{وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحاً مِّنْ أَمْرِنَا مَا كُنتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلَا الْإِيمَانُ وَلَكِن جَعَلْنَاهُ نُوراً نَّهْدِي بِهِ مَنْ نَّشَاء مِنْ عِبَادِنَا }الشورى52

وقال تعالى :

{أَوَ مَن كَانَ مَيْتاً فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُوراً يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَن مَّثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِّنْهَا }الأنعام122

انتهى كلامه رحمه الله

ولأن هذا الدين عظيم جدا فقد شمل كل جوانب الحياة لم يترك صغيرة ولا كبيرة إلا و بينها الله لنا بين لنا حكمها رحمة من الله بنا


تعالوا نضرب مثلا بسيط

هل يمكن أن نطلب من طالب الصف الأول الإبتدائى أن يضع بنفسه المناهج المقرر دراستها عليه لأنه هو الذى سيدرسها فيختار ما يشاء ؟؟؟

بالتأكيد هذا لا يقول به عاقل ؟؟؟

بل إننا نأتى بخبراء لهم خبرات طويلة فى مجال التعليم ويضعون هذه المناهج وفق ما يرونه مناسبا لهؤلاء الأطفال ولأعمارهم وما يؤهلهم لمراحل التعليم المختلفة بعد ذلك

ولله المثل الأعلى

لا يمكن أن يضع الدستور الذى يحكم البشر بشر مثلهم

بل يضعه رب البشر الذى يعلم السر وأخفى العليم الحكيم

فهو وحده الذى له العلم الكامل وأحاط بكل شئ علما وجميع ما سوى الله علمه ناقص فهو إن علم شيئا جهل شيئا آخر وأيضا علمه معرض للنسيان وغير ذلك مما يطرأ على حال البشر

وهو وحده الذى له الحكمة التامة وهى وضع الشئ فى موضعه أما الإنسان فإن كان له حكمه فحكمته ناقصه

فلأن الله هو وحده الذى كملت جميع صفات كماله فله الكمال كله والجلال كله والعظمة كلها والملك كله وبيده الأمر كله وإليه يرجع الأمر كله

يدبر الأمر من السماء إلى الأرض ويقضى بالحق وغيره لا يقضون بشئ

فلذلك كان له وحده حق التشريع

قال تعالى :

" إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ يَقُصُّ الْحَقَّ وَهُوَ خَيْرُ الْفَاصِلِينَ"

الأنعام57

وفى قراءة " يَقـْـض ِ الْحَقَّ "

وقال تعالى :

" أَلاَ لَهُ الْحُكْمُ وَهُوَ أَسْرَعُ الْحَاسِبِينَ " الأنعام62

وقال تعالى :

" إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ " يوسف 40-67

وقال تعالى

" {وَهُوَ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ لَهُ الْحَمْدُ فِي الْأُولَى وَالْآخِرَةِ وَلَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ }القصص70 "

{وَلَا تَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ لَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ }القصص88

ولا أريد أن أطيل عليكم ولكن بمراجعة علوم اللغة العربية والبلاغة نجد أن الأساليب المستخدمة هنا سواء بالنفى والإستثناء " إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ " أو بالتقديم والتأخير " َلَهُ الْحُكْمُ" تفيد الحصر أى ليس لأحد الحق فى الحكم والقضاء بين العباد إلا الله وحده لا شريك له


فهو وحده الذى يضع الشرع الذى يحكم تصرفات العباد جميعا

وهو ما نسميه اليوم " الدستور "

وهذا الشرع الذى أنزله الله لنا هو القرآن والسنة كما فهمهما الصحابة -رضوان الله عليهم -

قال تعالى :

{وَكَذَلِكَ أَنزَلْنَاهُ حُكْماً عَرَبِيّاً وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ وَاقٍ }الرعد37

وقال تعالى :

{وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِناً عَلَيْهِ فَاحْكُم بَيْنَهُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ وَلاَ تَتَّبِعْ أَهْوَاءهُمْ عَمَّا جَاءكَ مِنَ الْحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجاً وَلَوْ شَاء اللّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَـكِن لِّيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آتَاكُم فَاسْتَبِقُوا الخَيْرَاتِ إِلَى الله مَرْجِعُكُمْ جَمِيعاً فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ (48)وَأَنِ احْكُم بَيْنَهُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ وَلاَ تَتَّبِعْ أَهْوَاءهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَن يَفْتِنُوكَ عَن بَعْضِ مَا أَنزَلَ اللّهُ إِلَيْكَ فَإِن تَوَلَّوْاْ فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللّهُ أَن يُصِيبَهُم بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كَثِيراً مِّنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ(49)}المائدة


وانظر إلى قول الله " بَعْضِ مَا أَنزَلَ اللّهُ إِلَيْكَ"

فلابد من تحكيم شرع الله كله

وانظر إلى قوله تعالى عن سبب ترك الناس تحكيم شرع الله عز وجل :

" فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللّهُ أَن يُصِيبَهُم بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ "

إنه عقوبة من الله أن نحكم بغير ما شرع الله عز وجل

اللهم اغفر لنا واعفو عنا وارفع مقتك وغضبك عنا

وانظر إلى الآية التى تليها :

{أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللّهِ حُكْماً لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ }المائدة50


فكيف نقبل أن يحكما كمسلمين حكم جاهلي ؟؟؟

بل وانظر إلى قوله جل فى علاه :

" وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللّهِ حُكْماً "

هل تعتقد أن هناك من هو أحسن حكما من الله ؟؟؟

إذن لماذا تقبل بحكم غيره وترفض حكمه ؟؟؟

أتدرى لماذا ؟؟؟

الجواب من الآية : " وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللّهِ حُكْماً لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ "

إنه نقص اليقين

إذا كنت متيقن فعلا ومستقر فى قلبك وليس على لسانك فقط أنه ليس أحد أحسن من الله حكما ستقبل حكمه فى كل شئ فى حياتك صغيره وكبيره

سواء وافق هواك أو لم يوافقه

وتلك هى العبودية

لأنك مأمور بالعبودية لله والطاعة لله فيما تحب وفيما تكره

قال تعالى :

{فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُواْ فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجاً مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيماً }النساء65

وهذا من شروط كلمة التوحيد التى نرددها كثيرا لكن هل حققناها فعلا فى حياتنا؟؟؟

أن تقبل حكم الله فى حياتك وتعمل به راضيا به موقنا أنه خير لك وإن خالف ما تحبه

قال تعالى :

"وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئاً وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ " البقرة 216


ألسنا نثق أن الله ربنا الذى جعلنا خير أمة أخرجت للناس اختار لنا خير الشرائع على الإطلاق

وما سواها ما هو إلا حكم جاهلى ناقص به من العيوب والنقائص

وكثيرا ما كنا نرى من المحامين من يتحايل على القانون ويستغل الثغرات –كما يسمونها- فى القانون التى هى النقائص و الأخطاء لتبرئة المجرمين

هذا كله لأن الذى وضع هذا القانون بشر والبشر من صفاتهم النقص فلا يمكن أن يفعلوا شئ لا عيب فيه أبدا ولا خطأ فيه أبدا

أما القرآن فهو الكتاب الذى كلما مرت العصور أثبتت أنه كتاب محكم تنزيل من حكيم حميد لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه فكل يوم تسمع عن إعجاز فى آياته وعن أسرار وعلوم شتى حواها هذا الكتاب العظيم لا تناقض فيه ولا اختلاف أبدا

أنزله الله ليحكم حياتنا فنحيا به حياة هنيئة

فكيف نتركه إلى قوانين وضعها البشر ؟

" أَفَغَيْرَ اللّهِ أَبْتَغِي حَكَماً وَهُوَ الَّذِي أَنَزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلاً "

الأنعام114

كيف نترك النور إلى الظلام ؟

كيف نترك الحق إلى الباطل ؟

كيف نترك سبيل النجاة إلى سبل الهلاك ؟

كيف نترك ما فيه سعادتنا وعزنا وقوتنا وكل الخير إلى ما فيه الشقاء ؟؟؟

وكيف نخاف منه ؟؟؟


أستغفر الله الذى لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
منقول






   رد مع اقتباس

قديم 04-04-2011, 07:17 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
بنت مسقط

عضو شرف







بنت مسقط غير متواجد حالياً

بارك الله فيك
والله يعطيك الف عافيه وفي جهودك






   رد مع اقتباس

قديم 05-04-2011, 09:23 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
وليدالحمداني
إدارة الموقع
 







وليدالحمداني غير متواجد حالياً


جزاك الله خير
على الموضوع القيم
لا حرمك الله الاجر
دمت بحفظ الرحمن






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى الفقه الاسلامي والفتاوي الدينية والاعجاز العلمي والصوتيات
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:54 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير