العودة   منتدى النرجس > المنتديات الثقافية > منتدى الشخصيات التاريخية والأنساب والقبائل العربية



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 04-04-2014, 04:55 PM   رقم المشاركة : 16
معلومات العضو






محمد الفناطسه غير متواجد حالياً

ردا على الاستفسار

اخي السائل ارجوا ان يكون الرد مجيباً لسؤالك






   رد مع اقتباس

قديم 04-04-2014, 05:06 PM   رقم المشاركة : 17
معلومات العضو






محمد الفناطسه غير متواجد حالياً

عشيرة الفناطسة, اصول عشيرة الفناطسة, تاريخ عشيرة الفناطسة, نسب عشيرة الفناطسة


رواية: الفناطسة (الغناطسة) قدموا إلى معان في عهد السلطان العثماني سليمان القانوني وسكنوا قريبا من القلعة التي بناها
عشيرة الشويطريين (آل شويطر) في راسون
تلتقي مع عشيرة الفناطسة في نفس الجذور
رواية: آل المعاني في معان يعودون بنسبهم
إلى قبيلة عنزه الوائلية العدنانية
موسى خلف المعاني
شغل السيد موسى خلف المعاني منصب وزير دولة في حكومة المهندس علي أبو الراغب المشكلة في 19/6/2000م .
وليد المعاني
وشغل الدكتور وليد المعاني منصب وزيرالتعليم العالي والبحث العلمي في حكومة المهندس علي ابو الراغب المشكلة في 14/1/2002م.
وتجدر الاشارة إلى ان الوزير الدكتور وليد المعاني يرتبط بعلاقة نسب مع الوزيرين السابقين السيدين محمد واسماعيل نزال العرموطي اذ ان عقيلته هي بنت محمد نزال العرموطي.
وينتمي الوزيران موسى خلف المعاني والدكتور وليد المعاني إلى عشيرة الفناطسة في منطقة معان.
نبذة عن معان
يلتقي كثير من مؤرخي العرب بأن اسم (معان) مأخوذ من قبيلة سامية عربية تدعى ( المعينيين ) جاءت من (اليمن) حوالي العام ( 630 ق.م ), وكانت تشتهر بتجارة القوافل ونقل البضائع من أرض العرب الى سواحل البحر المتوسط , ومن هنا جاءت أهمية (معان) لأنها أسست على الطريق الذي يربط الجزيرةالعربية ببلادالشام.
وفي عهد العثمانيين وبزمن السلطان سليمان القانوني تحديداً تمَّ بناء العديد من القلاع والحصون على طريق قوافل الحجاج, وذلك لتأمين الحماية والراحة لهم, وكانت من هذه القلاع قلعة (معان) التي بنيت في سنة (1564 م), وبعد بنائها عُهِد بحراستها لإثنين من أبناء القبائل الذين كانوا يحمون طرق الحج , أحدهما من آل الحصان الذين كان يرأسهم محمود الحصان , والثاني من الكراشين الذين كان يرأسهم أحمد الكراشين.
وبعد فترة نشب النزاع بين أفراد (الحصان) و (الكراشين), مما جعل محمود الحصان يترك القلعة مع أفراد عشيرته متجهاً غير بعيد للشمال الشرقي من القلعة, وهناك أقام هو ومن معه وبنى حصناً جديداً ,وبهذا الفعل وضع الحجر الأساسي لِ ( حي ) سمي سكانه بِ (عيال المحمود).
ولأسباب لا تعرف ترك أحمد الكراشين ومن معه القلعة واتجه للجنوب الغربي من القلعة وأقاموا هناك وبنوا حياً جديداً سمي سكانه بِ(عيال الأحمد).
وبعد فترة من الزمن تغير اسم هذين الحيين بسبب موسم الحج وقوافل الحجاج التي كانت تمر من معان, فقافلة الحجاج التي كانت تأتي من بلاد الشام المتجهة إلى الحجاز كانت تنزل بحي (عيال المحمود) لتستريح وتموّن نفسها, وقوافل الحجاج التي كانت ترجع من الحجاز كانت تنزل في حي (عيال الاحمد) للغرض نفسه, فعرف كل حي بقافلة الحج التي تنزل به, أي القسم الشمالي من معان أو حي (عيال المحمود) صار يعرف بمعان الشامية والقسم الجنوبي من معان أو حي (عيال الأحمد) صار يعرف بمعان الحجازية.
نسب الفناطسة
يكتفي كتاب (قاموس العشائر في الاردن وفلسطين) بالاشارة إلى ان عشيرة الفناطسة هي احدى عشائر معان الحجازية دون ان يتطرق إلى أصولها.
ويرجح الدكتور سعد ابو ديَّة في كتاب (عشائر معان) أن يكون الاسم الأصح للعشيرة هو الغناطسة بالغين ,ويشير إلى وجود عشيرة تحمل اسم الغناطسة في حلب بسوريا, ويذكر ابو دية أن بعض الروايات تنسب الغناطسة (الفناطسة) إلى الحديديين الذين ينحدرون من نسل سيدنا الحسين بن علي رضي الله عنهما, ويرجح الدكتور ابو دية وجود علاقة ما بين الغناطسة (الفناطسة) وبين عشائر الحديد في البلقاء, ولكنه لم يشر إلى شكل العلاقة, ويذكر ابودية ان الغناطسة جاءوا إلى معان في عهد السلطان سليمان القانوني وانهم سكنوا قريبا من القلعة التي بناها.
ويشير الدكتور ابو دية إلى أن اسم الغناطسة (بالغين) جاء من الغنطوس وهي الفتاة الجميلة, ويذكر ان الغناطسة ربما كانوا من الجماعات التي ارسلها العثمانيون إلى منطقة معان.
ويذكر الدكتور ابو دية أن عائلة الخطيب في معان هي احدى فروع عشيرة الفناطسة, وكان احد رجالها الشيخ هويمل الخطيب شيخا لعشيرتي الفناطسة والبزايعة في معان, كما يشير إلى أن عشيرة الشويطريين (آل شويطر) في راسون تلتقي مع عشيرة الفناطسة في نفس الجذور حيث أن أحد رجال عشيرة شويطر (شطورة) وهو محمد مصلح شويطر كان قد ارتحل من معان قبل أكثر من مئة وخمسين عاما إلى الحصن ثم إلى جمحا ثم استقر في راسون في شمال الاردن, ويشير الدكتور أبو دية إلى لقاء انعقد في راسون في 17/4/1987م جمع بين أبناء عشيرتي الفناطسة القادمين من معان وبين أبناء عشيرة آل شويطر الذين استضافوهم في راسون.
ويشير الدكتور أبو دية إلى أنَّ آل المعاني (عيال المعاني) هم فرع من عيال داود الذين انفصلوا عن عيال إعمر الذين يعودون بنسبهم إلى قبيلة عتيبة التي جاء أحد ابنائها إلى معان ورزق بولدين هما خلف وإعمر, وبناء على هذه الرواية فمن المرجح أن أصول عشيرة الفناطسة تعود إلى قبيلة عتيبة, وعتيبة هي هوازن في كثير من الروايات, وهوازن بطن من قبيلة قيس عيلان من العرب العدنانية, ومن هوازن بنو سعد افصح العرب, وكان النبي صلى الله عليه وسلم رضيعا فيهم.
ويورد المؤرخ مصطفى مراد الدباغ في الجزء الأول من القسم الثاني من كتابه (بلادنا فلسطين) اسم عشيرة الفناطسة التي تنتمي إليها عشيرة المعاني من بين عشائر معان الحجازية, وهي عشائر الكراشين وعيال آل خطاب والفناطسة والبزايعة, أما عشائر معان الشامية فهي عشيرة عيال الحصان وقد تحدثت عن وزيرها السيد عمر مطر في حلقة سابقة, وعشائرالخورة والمحاميد والقرامسة.
ويذكر كتاب (الصفوة - جوهرة الأنساب - الأردن) لمؤلفه المحامي طلال بن
الشيخ حسين البطاينه أن آل المعاني في مدينة معان يعودون بنسبهم إلى قبيلة عنزة الوائلية العدنانية, وأن اسم المعاني لحق بهم عند نزولهم بادية معان فأصبحوا يعرفون بالمعانية, ويشير إلى وجود امتدادات لهم في الزرقاء وعمان والمفرق واربد في الأردن, وفي نابلس بفلسطين حيث قدموا إلى هذه المناطق من معان.
وتشكل عشائر الكراشين والفناطسه والبزايعة وآل الخطاب عشائر ما يسمى بمعان الحجازية , بينما تشكل عشائر القرامصة (القرامسة) وعيال الحصان والمحاميد عشائر معان الشامية.
ويشير الباحث وصفي زكريا في كتابه (عشائر بلاد الشام) إلى وجود عشائر تحمل اسم الفناطسه في شرق سوريا وغرب العراق, وينسبهم إلى الحديديين, وينقل الدكتور سعد أبو دية الفناطسه عن الشيخ يونس إبراهيم السامرائي مؤلف كتاب (القبائل العراقية) رابطة بين الفناطسه وبين القسم من الحديديين الذين لا ينتهي نسبهم إلى الحسين بن علي رضي الله عنه.
ويرجح الدكتور أبو دية ان الفناطسه أو الفناطسة قدموا إلى معان قبل عام 1258 هجرية الذي تذكر بعض الروايات أنه عام قدومهم إلى معان بتوجيه من والي حلب في حينه أصلان باشا الذي أرسلهم لرد عشائر سمر وعنزة, وسكنوا حول القلعة العثمانية في معان فعرفت باسمهم (محلة الفناطسة).
وينقل الدكتور أبو دية عن الشيخ يونس إبراهيم السامرائي أن الفناطسة ينحدرون من نسل الشيخ محمد الغنطوس الذي افترق عن عشيرته الأصلية, عشيرة الحديديين في عام 1246 هجرية.
ويقسم الدكتور أبو دية عشائر الفناطسة إلى ثلاث جماعات هي :
} الجماعة الأولى : وتضم (1) المعاتقة (آل معتوق) ومنهم أبو دية وقطوش (2) الخطيب (الخطبة). ويقسم آل معتوق إلى : أ - أبو دية ب - آل قطوش.
2) آل حج حسين : وتضم (1)عيال محمود (2)عيال عبدالحميد(3)عيال عبدالعزيز(4)عيال عبدالرزاق(5)عيال علي الملقب بالطحيني وال حج حسين اصولهم من الحجاز سكنوا معان ونابلس ووادي موسى واذرح
} الجماعة الثانية : وتضم (1) آل شويطر الذين ارتحل أحد رجالهم محمد بن شويطر مع أهله قبل أكثر من مئة وخمسين عاما إلى شمال الأردن طلبا للمرعى لأغنامه فسكن في الحصن لتتشكل من أعقابه عائلة الحجية, ثم ارتحل إلى جمحا ثم استقر في راسون.
(3) عيال إعمر, وهم أعقاب شخص من قبيلة عتيبة قدم إلى معان وخلف إعمر وداود, ومن أبناء إعمر (أبو خنسا) والأعور وسكر.
(4) عيال داود, وهم الذين انفصلوا عن عيال عمهم إعمر ويقال لهم عيال الدر.
(4) عيال المعاني, وهم من عيال داود, وتسموا بهذا الاسم بسبب هجرتهم للطفيلة بعد حادث قتل, فأصبح الناس ينادونهم بالمعاني, وما زال قسم منهم في الطفيلة.
(5) عيال أبو خنسا (أبو خنسة), وهم من عشائر معان الحجازية وهم من عيال إعمر.
(6) عيال أبو ذوابة, وهم من عيال داود.
الجماعة الثالثة : وتضم (1) آل أبو صالح (الصوالحة) وينقل الدكتور أبو دية عن كتاب (تاريخ سينا القديم) لمؤلفه نعوم شقير أنهم من قبيلة حرب من الحجاز ارتحلوا إلى ضبا ثم إلى بلاد الطور ثم إلى معان.
(2) آل أبو طويلة, وهو لقب لأحد أولاد أبو صالح محمد عن عبد الله الملقب بأبي طويلة.

ويرجح الدكتور سعد أبو دية وجود صلة بين عشائر الفناطسة وعشائر البزايعة ويذكر أن بعض الروايات ترى ان البزايعة فناطسة, ويرجح أن الفناطسة والبزايعة قدموا لمعان من قرية البزيعية الواقعة إلى جنوب الكرك التي جلوا إليها أثر حادث قتل, ثم عادوا إلى معان فأطلق عليهم الناس البزايعة نسبة إلى قرية البزيعية التي عادوا إلى معان منها, ويورد الدكتور أبو دية رواية أخرى للواء حمزة عبد الله العزب البزايعة تقول إن تسمية البزايعة جاءت نسبة إلى بلدة البزعة في منطقة حلب, ومن عشائر البزايعة عشائر البواب (البوابين) وأبو رخية ودويرج.
وينبغي الإشارة إلى أن العديد من العائلات التي تحمل اسم المعاني أخذت اسمها من اسم مدينة معان التي قدمت منها, وليس بالضرورة أن تكون منتمية إلى عشيرة آل المعاني / الفناطسة , فقد تكون منتمية إلى عشائر معانية أخرى, ولكن غلب اسم المعاني على اسمها الحقيقي.

وعائلة الحج حسين هي احدى فروع عشيرة الفناطسة ، وكان احد رجالها الشيخ محمود حسن بن حج حسين وهو من الذين استقبلوا الملك عبدالله الاول في ديوانه
عائلة الخطيب في معان هي احدى فروع عشيرة الفناطسة, وكان احد رجالها الشيخ هويمل الخطيب شيخا
لعشيرتي الفناطسة والبزايعة في معان

رواية: أصول عشيرة الفناطسة تعود إلى قبيلة
عتيبة, وعتيبة هي هوازن في كثير من الروايات,
وهوازن بطن من قبيلة قيس عيلان من العرب العدنانية






آخر تعديل محمد الفناطسه يوم 04-04-2014 في 05:27 PM.
   رد مع اقتباس

قديم 04-04-2014, 05:11 PM   رقم المشاركة : 18
معلومات العضو






محمد الفناطسه غير متواجد حالياً

عشائر الفناطسة

ينقسم الفناطسة إلى ...


الخطيب



المعاتقة ، ومنهم : آل ابو دية ، القطوش


ال الحج حسين ، ومنهم :عيال محمود ،عيال عبدالعزيز ،عيال عبدالحميد ،عيال عبدالرزاق


شويطر



عيال اعمر : آل داود ، أبو خنسة ، أبو ذوابة .




أبو صالح ومنهم أبو طويلة






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لا اله الا الله, الله اكبر ولله الحمد


جديد مواضيع قسم منتدى الشخصيات التاريخية والأنساب والقبائل العربية
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:55 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير