العودة   منتدى النرجس > المنتديات الإسلامية > منتدى الفقه الاسلامي والفتاوي الدينية والاعجاز العلمي والصوتيات



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 04-06-2007, 10:23 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
كلي إحساس

مستشار ومؤسس

 







كلي إحساس غير متواجد حالياً

 

الكبـــــت بين الطــــــب والـــــــــــدين

الشائع بين شباب العالم في هذا الزمان أن ((الكبت ظاهرة مضرة)) ...... وهذا ما تقوله لهم الكتب الأجنبية التي يكثرون من قراءتها ولا يقرأون أمور دينهم.

ونحن نقول لهم –بداية- : أن هذه أقاويل ..... ربما كانت مغرضة للدس على مفاهيم (الكبت الجنسي) بشكل خاص فالقرآن الكريم يقول (وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى * فان الجنة هي المأوى )
فهل يعترف الطب بان الكبت هو (نهي النفس عن الهوى)؟ لنر :

الكبت في الطب:
يعرف الكبت بأنه عملية لا شعورية (نحن لا نعترف باللاشعور هذا، ولكننا ما يقوله الطب فحسب) ، تؤدي بالإنسان إلى أن يخفي ما يليق من دوافعه وميوله ونزعاته ورغباته – التي لا يقبلها الشعور – وإيداعها في اللاشعور .
أذن يمكننا أن نقول : إن الكبت يهدف إلى تحسين السلوك بصورة عامة ومن جهة أخرى يقول أحد أساتذة الأمراض العقلية (وإذا ضعف الكبت ، شعر الشخص بقلق مزعج )
فنقول : أذن فالمرء يهدأ ويرتاح عندما يقوى (أو يشتد) الكبت لديه. وعلى هذا ... يمكن القول ، بان الكبت لا يكون حالة مرضية الا عندما يضعف الكبت (أي عندما تهدد الدوافع المكبوتة بالانفلات) وتلك حالات قليلة تحدث عند ذوي النفوس الضعيفة.
فالكبت أذن – في نظر الطب – ظاهرة بناءة بشكل عام .... خلافاً لما تدعيه الكتب التجارية البعيدة عن العلم.

الكبت في الفقه:
ذلك قول العلم الحديث في الكبت. فما يقول الفقه؟ نقول وبالله التوفيق ولئن كان الكبت في نظم الطب ،(( إخفاء الرغبات غير اللائقة ))، فان هذا يتضمن (إظهار الرغبات اللائقة بالفرد، والمناسبة للمجتمع ، والموافقة للعقل).

ولما كانت الرغبات غير اللائقة – شرعاً- هي الإثم أو هي الكفر ، والرغبات اللائقة هي البر أو هي الأيمان ، فالمعنى العام الشامل للكبت – بلغة الفقه – هو :( إخفاء الكفر وإظهار الأيمان ) .
ولعمر الله ، ما كانت الأديان لتطالب الإنسان بأكثر من هذا !!!!
فابن آدم، لديه الكثير من الدوافع الشريرة، التي تكمن في (النفس الأمارة بالسوء)، فان استطاع أن يكبت هذه الدوافع ، وان يظهر خلافها ، فهو مؤمن بالله حقاً ...... فقد ((نهى النفس عن الهوى )) كما جاء في الآية السابقة.
أذن : فالفقه يؤيد ما جاء به الطب والعلم الحديث في هذا الزمان .....
بل أن الفقه ليذهب إلى ابعد من الكبت لذاته، فمن باب (وقاية الناس الآخرين)، أمر الشــــــرع بـ ( الاستخفاء) إذا افلت الكبت ، وارتكب المرء حماقة ما ..... في ساعة غفلة – والعياذ بالله - .... وفي ذلك يقول المصطفى صلى الله عليه وسلم (( وإذا ابتليتم بالمعاصي فاستتروا)).

الا آيها الشباب : انبذوا أقوال الغرب في أضرار الكبت المزعومة، فأنها دس على الدين ، مخالف للعلم الصحيح وللشرع القويم ..... والجأوا إلى دراسة مبادئ دينكم التي توجهكم نحو العلم الصحيح .... والحمد لله رب العالمين.






   رد مع اقتباس

قديم 04-06-2007, 04:52 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
+ cـاJـي oـwـــتواه +

مستشار ومؤسس

 







+ cـاJـي oـwـــتواه + غير متواجد حالياً



\\



//







   رد مع اقتباس

قديم 04-06-2007, 06:33 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
كلي إحساس

مستشار ومؤسس

 







كلي إحساس غير متواجد حالياً

اخي الغالي عالي مستواه

شكرا لمرورك الكريم

تحياتي






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى الفقه الاسلامي والفتاوي الدينية والاعجاز العلمي والصوتيات
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:09 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير