العودة   منتدى النرجس > منتديات عالم الطفل > منتدى مناهج رياض الاطفال والبرامج التعليمية والقصص الهادفة



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 16-03-2013, 01:00 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو







hacona_matata غير متواجد حالياً

 

Icon Wink قصة لا أحب المفاجآت ، قصص أطفال ، رياض أطفال ، حكايات قبل النوم

قصة لا أحب المفاجآت ، قصص أطفال ، رياض أطفال ، حكايات قبل النوم



لا أحب المفاجآت



الأب: تأخرنا يا عمار، هيا يا بنيّ.
عمار: انتهيت يا أبي، أنا قادم. لكن لماذا لا تخبرني يا أبي أين سنذهب؟

الأب: كم مرة قلت لك بأنني أريد أن أفاجئك!
قال عمار: الحقيقة يا أبي لا أحب المفاجآت، وكنت أفضّل الخروج في وقت آخر، لأنني كنت في صحبة رسول الله، وقد كان يروي لأصحابه قصة الثلاثة الذين أغلقت عليهم الصخرة.

قال الأب: لا مشكلة، سأرويها لك. ما رأيك؟


خرج ثلاثة شباب يمشون، حتى وصلوا جبلاً فيه غار، فدخلوه ليبيتوا. وفجأة وقعت صخرة ضخمة فأغلقت فتحة الغار.


أخذوا يدفعون الصخرة ويدفعون، لكنهم لم يستطيعوا لأنها ثقيلة جداً، عظيمة جداً. جلسوا يفكرون حائرين، حتى اهتدَوْا إلى طريقة ربما يفرِّج الله بها مصيبتهم.


قال الأول: كنت أُحضر الطعام والحليب لوالديّ، وأُحب أن يكونا أول مَن يشرب، ثم أُعطي أبنائي وزوجتي ليشربوا. وتأخرت يوماً في العودة إلى المنزل، فوجدت والديّ نائمين، فظللتُ ممسكاً بوعاء الحليب أنتظر استيقاظهما ولم أعط أحداً يشرب قبلهما حتى استيقظا فجراً، فشربا أولاً قبل الجميع. اللهم إن كنتُ فعلتُ ذلك حباً فيك ومن أجلك، ففرِّج عنا ما نحن فيه. فانفرجت الصخرة قليلاً، لكن الفتحة لا تكفي للخروج.


قال الثاني: قد كانت لي ابنة عم وهي ليست زوجتي، طلبتْ مني مبلغاً من المال، فطلبتُ منها أن تأتي إلى بيتي لأعطيها المال، لكنني خفت الله، فكيف تأتيني وهي ليست زوجة لي؟ فغيرتُ رأيي وطلبتُ منها ألاّ تأتي وأعطيتها المال هدية. اللهم إن كنت فعلت هذا الأمر من أجلك، ففرِّج عنا ما نحن فيه. فانفرجت الصخرة أكثر، لكنهم لم يتمكنوا من الخروج.


قال الثالث: اشتغل عندي عدد من العمال، وقد أعطيتهم أجرهم إلا واحداً ذهب ولم يأخذ ماله، فأخذت هذا المال واشتريت له به غنماً، وكَثُر غنمه.. عاد بعد سنوات، وطلب ماله، فقلتُ له خذ من الغنم ما شئت فكل هذا مالك وكثّرته لك. اللهم إن كنتُ فعلت هذا من أجلك ففرِّج عنا ما نحن فيه. فانفرجت الصخرة، وخرجوا يشكرون الله.


وصلنا يا عمار.. هيا ننزل.
عمار: لكن لا أحب السوق يا أبي.


الأب: حتى لو اشتريت لك آلة تصوير تصور بها ما تحب؟
لم يصدّق عمار ما سمع، ولم يصدق أنه صار يمتلك آلة تصوير، صوّر بها الشجر والبنايات ووالده، وجبلاً وصخرة.

قال عمار: دائماً تفاجئني يا أبي!
ابتسم الأب قائلاً: كنتَ لا تحب المفاجآت!










آخر تعديل hacona_matata يوم 12-05-2013 في 07:52 PM.
   رد مع اقتباس

قديم 16-03-2013, 07:34 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
! سمو الإحساس !
إدارة الموقع
 







! سمو الإحساس ! غير متواجد حالياً

شكرا جزيلا لك ع الطرح
وبارك الله فيك ||..






   رد مع اقتباس

قديم 17-03-2013, 10:21 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
^كــاتم أســرار^
المدير العام
 






^كــاتم أســرار^ غير متواجد حالياً

شكرا لك والله يعطيك العافية


كاتم أسرار






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى مناهج رياض الاطفال والبرامج التعليمية والقصص الهادفة
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:45 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير