العودة   منتدى النرجس > المنتديات الطبية > منتدى علم النفس وتطوير الذات وفن الاتيكيت



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 04-12-2013, 11:08 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
» ملاك «

عضو شرف

 






» ملاك « غير متواجد حالياً

 

للثقه فن لنتعلمه سويا ؛ الثقه بالنفس ؛ ايجابية الثقه بالنفس ؛ الثقة ؛ ثقتي بنفسي

للثقه فن لنتعلمه سويا ؛ الثقه بالنفس ؛ ايجابية الثقه بالنفس ؛ الثقة ؛ ثقتي بنفسي

إن للثقة بالنفس أثرا عجيبا، إذ إن الأشخاص الذين يثقون بأنفسهم يجذبون انتباه الآخرين بنسبة كبيرة، ويتقدمون في أعمالهم بصورة سريعة، ويبدو أن شيئا عجيبا قد حدث لهم عند الولادة، فالنجاح يأتي إليهم بشكل طبيعي
وبسهولة.

إذا تعمقت أكثر من ذلك، لوجدت أن ثقتهم هذه نتيجة عملية الاجتهاد المستمر الذي يمكن أن يقوم به أي شخص منا.

إن الثقة تتحقق للبعض بسهولة وبشكل طبيعي، ولكن العملية واحدة، فمبادئ الثقة يمكن أن يتعلمها الجميع ويطبقوها بسهولة.

إليك بعض الأساليب التي يمكن أن تطبقها لتصبح مفكرا إيجابيا، إنسانا واثقا يرى احتمالات النجاح بدلا من احتمال الفشل:

خالط الأشخاص الإيجابيين

كانت والدتك على حق عندما قالت لك ألا تصاحب الأصدقاء الأقل من مستواك سلوكيا، فسوف يجرونك إلى مستواهم. من الصعب جدا أن تكون إيجابيا عندما تصاحب مفكرين سلبيين. ولذا فمن الأفضل أن تقضي وقتك مع الأشخاص الذين يستطيعون تحقيق أهدافهم إذا آمنوا بقدرتك.

أعد قائمة بالإيجابيات والسلبيات

كان أحد القادة الحكماء يصدر القرارات الحاسمة بأن يقسم صفحة ورقية إلى عمودين، أحدهما للحجج المؤيدة والآخر للحجج المعارضة. ثم يصنف كل الأسباب التي تؤيد وتعارض تصرفا ما يريد أن يقوم به. إن هذا الأسلوب لم يكن يوضح الأمور فحسب، بل كان يدله على الطريق السليم.

تعلم من التجربة

إذا كنت تميل إلى السلبية، فعليك مراجعة سلوكك كل يوم وهو حاضر في ذهنك. قم بتحليل أفعالك وحدد ما يجب أن تفعله بشكل مختلف لتصبح أكثر إيجابية.

خصص وقتا للتفكير

تأكد من أنك تخصص نصف ساعة على الأقل في كل يوم للتفكير والتخطيط. اذهب إلى مكان هادئ لا يزعجك فيه الآخرون. اهدأ. فكر في أهدافك، واحسب تقدمك حتى الآن، وحدد الأفعال التي يجب أن تقوم بها لتحقيق هذه الأهداف.

اجبر نفسك على التركيز على الإيجابيات

عندما تتسلل إليك أفكار سلبية، عليك أن تتوقف وتعيد النظر. تعًود على البحث عن الأسباب التي تفسر لماذا يمكنك أن تقوم بشيء، بدلا من لماذا لا يمكنك القيام به.

تعلم أن تتعاطف مع االآخرين

انظر إلى الموقف منظور الآخرين. حاول أن تفهم لماذا يتصرفون هكذا، وما يمكن أن تفعله لتكوين علاقة إيجابية وبنًاءة معهم.

افتح أنت الحوار

يتسم معظم الناس بالخجل. إذا كنت تكره الحديث إلى الغرباء أو الأشخاص العاديين الذين تتعرف عليهم بشكل عارض، فاعلم أنك لست وحدك، تشير الأبحاث إلى أن 40% من البالغين يرون أنهم يتسمون بالخجل. افترض إذا أن الطرف الآخر يشعر بالخجل، وبادر بالخطوة الأولى لتبدأ حوارا معه.

كن كريما في المجاملة

سوف تساعدك المجاملات الصادقة على تكوين علاقات إيجابية مع الآخرين، مما يشعرك بقدر من التحسن. وإذا كنت لا تميل إلى الطرف الآخر، فقم بتهنئته إذا حقق نجاحا. ربما تكتشف أن كل واحد منكما أساء في حكمه على الآخر.

تجنب المواقف التي تنطوي على الضغط

إذا كانت المناقشات التافهة تفسد يومك قبل أن تغادر البيت، فحاول مغادرة المكان قبل إثارة الضجيج في الصباح. اذهب الى العمل مبكرا بين الحين والآخر، ثم انتهي بسرعة من الأعمال المزعجة التي تركتها بالأمس، أو اقرأ
لك شيء مفيد.

ابدأ يومك بإ يجابية

فكًر في الأشياء التي تحبها، والأشياء التي أسعدتك، ولا تفكر في المشكلات، أو الأشياء التي تتمنى أن تصل إليها، والتي ربما لا تصل إليها ابدا.

خذ راحة

عندما تنزعج من الآخرين أو المواقف التي لا تستطيع أن تسيطر عليها، فابتعد عن هؤلاء الأفراد وعن تلك المواقف لفترة قصيرة. قم بشيء مختلف تماما لفترة. سوف تكون قادرا على الاقتراب من المشكلة بموضوعية أكثر بعد أن يصبح ذهنك صافيا.

كن واقعيا

حدد لنفسك أهدافا يمكن تحقيقها، ثم قسمها إلى أهدااف صغيرة. حاول أن تحقق شيئا واحدا على الأقل كل يوم لتصل في النهاية إلى هدفك. إن الإنجازات اليومية الصغيرة تمنحك الثقة اللازمة لمواجهة أهداف كبيرة وبعيدة.

تعلم أشياء جديدة

في عالم التكنولوجيا الحديثة والفائقة اليوم، إذا لم تتعلم فأنت تموت. إن معظم ما لدى الخريجين الجدد من معارف سيبطل في خلال سنوات قليلة. ومن المهم جدا أن تداوم على على المعرفة إذا ابتعدت عن الدراسة لفترة أكبر. إن التعلم ليس مثيرا فقط. ولكنه يجعلك أيضا موضع اهتمام الآخرين.


انظر إلي النكسات بشكل بناء

كما هو الحال مع رافع الأ ثقال، فأن المقاومة تجعلك قويا. إننا نبدأ بأثقال صغيرة، ثم نزيدها بانتظام حتى نصل إلى أن نرفع أثقل مما كنا نحلم به في البداية. إن الفشل تجربة نتعلم منها، لا أكثر ولا أقل.

فكر قبل تتحدث

إذا كانت لديك عادة التحدث أولا ثم الندم بعد ذلك، فتعلم أن تسيطر على أعصابك. قم بذلك كل يوم لفترة قصيرة حتى تتعود على السيطرة على أعصابك.عندما تقول شيئا تندم عليه، موقفك الإ يجابي هو المتضرر الأكبر.

ارتد ملابس مناسبة

انظر حولك. إذا كان الناس الذين تعمل معهم يرتدون ملابس فضفاضة أو بدلا أو بنطالونات، فارتد مثلهم. لا شيء يمكن أن يزيد من ثقتك مثل معرفتك أنك تبدو جيدا في مظهرك.

اعتن بصحتك

مارس التدريبات الرياضية بانتظام، وحافظ على هيئتك. من
الصعب جدا أن تحفظ على تصورك الإيجابي عن نفسك عندما تبدو كسولا أو ثقيل الوزن أو متبلدا.إن التمرين القصير والمستمر يساعدك في تحسين ثقتك بنفسك.

ساعد الآ خرين

افعل شيئا جيدا لمصلحة الآ خرين بدون أن تتوقع أي شيء في المقابل.سيساعدهم ذلك على التوازن في علاقتهم معك كما يشعرك با لعظمة.


منقول






   رد مع اقتباس

قديم 04-12-2013, 12:06 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
اعصار
عضو مجلس إدارة
 






اعصار غير متواجد حالياً

الله يعطيك العافية على الموضوع الجميل
بارك الله فيك وجزاك الله كل خير






   رد مع اقتباس

قديم 04-12-2013, 02:27 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
^كــاتم أســرار^
المدير العام
 






^كــاتم أســرار^ غير متواجد حالياً

شكرا لك والله يعطيك العافية

كاتم أسرار






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى علم النفس وتطوير الذات وفن الاتيكيت
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:27 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير