العودة   منتدى النرجس > المنتديات الطبية > منتدى الريجيم الصحي ونصائح الخبراء



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 19-09-2007, 01:48 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو






ظمــا الولــه غير متواجد حالياً

 

A17 هل من الممكن أن تساعد فصيلة الدم في التخلص من الوزن الزائد؟

ترتبط السمنة بالعديد من الأمراض المزمنة وبعض الاضطرابات المرضية، التي منها أمراض القلب والأوعية الدموية وداء السكري (النوع الثاني)، والتهاب المفاصل، وبعض أنواع السرطان، وأمراض المرارة. لذلك فإن معدل انتشار السمنة يعطي مؤشرا عن الحالة الصحية للمجتمع.
وقد ظهرت حديثا أنظمة وحميات غذائية للوقاية والعلاج من السمنة، بعضها مدعم بالطرق العلمية وذو مصداقية، والآخر ليس له أي أساس علمي أو صحي.

ومن الحميات التي شاع الحديث عنها مؤخراً حمية أو ريجيم فصائل الدم للوقاية والعلاج من السمنة. فما مدى جدوى هذه الحمية، والى أي الفئتين تنتمي.

يوضح الدكتور خالد علي المدني استشاري التغذية العلاجية بوزارة الصحة ونائب رئيس الجمعية السعودية للغذاء والتغذية أن تاريخ فصائل الدم يشير الى أن الباحث كارل لاند سترينر Karl Land Striner اكتشف، في سنة 1901، أن نقل الدم من شخص إلى آخر يختلف معه في نوع الدم قد يؤدي إلى صدمة ومشكلات صحية خطيرة، فقسم أنواع الدم إلى ثلاث مجموعات هي: B، A، O، وأوضح ان نقل دم شخص يتبع مجموعة A مثلا إلى شخص آخر من نفس المجموعة A لا يحدث أي مشكلة، ونفس الشيء بالنسبة إلى المجموعة B. وفي سنة 1902، اكتشف باحثان وهما الباحث ديكاستريلو Decastrello، والباحث ستورلي Sturli، المجموعة AB، التي تعني وجود أنتيجين Antigen، خاص على جدار خلايا الدم الحمراء.

والأنتيجين مادة تعمل على تنبيه جهاز المناعة لإطلاق أجسام مضادة، بمعنى أن خلايا الدم الحمراء التي تحتوي على الأنتيجين A، عندما تنقل إلى شخص لا يحتوي على الأنتيجين A، فينتج الشخص الذي نقل إليه الدم أجساما مضادة لتهاجم الجسم الغريب، وقد ينتج عن ذلك إما نزيف أو تخثر للدم، وقد تؤدي إلى الوفاة· ويضيف الدكتور خالد علي المدني أن هناك حالياً أكثر من 20 تقسيما للمجموعات الدموية وحوالي 200 فصيلة للدم، وأهم التقسيمات الدموية هو نظام ABO، حيث يقسم إلى فصيلة A، وتعني احتواء جدار خلايا الدم الحمراء على الأنتيجين A، والفصيلة B، وتعني احتواء جدار خلايا الدم الحمراء على الأنتيجين B، والفصيلة AB، وتعني احتواء جدار خلايا الدم الحمراء على الأنتيجين A وكذلك Bأما الفصيلة O، فتعني عدم احتوائها على الأنتيجين A أو B.

تتشابه التركيبات الكيميائية لهذه الأنتيجينات ما عدا وحدة السكر على أطراف التركيب الكيميائي للأنتيجين. وبالتالي ليس هناك أية علاقة بين امتصاص المغذيات، سواء كانت بروتينات أو دهونا أو كربوهيدرات أو فيتامينات أو معادن، وبين فصيلة الدم، حيث لا يوجد أي بحث أو دراسة علمية تؤكد أو تثبت هذه العلاقة.

* وظائف الدم ترجع أهمية فصائل الدم فقط في عملية نقله من شخص إلى آخر. أما وظائفه فتشمل:

أولا: التوصيل أو النقل:

1 ـ توصيل أو نقل العناصر الغذائية الممتصة من القناة الهضمية إلى الأنسجة ونقل المخلفات إلى الكلى.

2 ـ نقل الهورمونات من أماكن إفرازها في الغدد إلى أماكن عملها في الأنسجة.

3 ـ نقل الأوكسجين من الرئة إلى الأنسجة عبر الشهيق، ونقل ثاني أوكسيد الكربون إلى الرئة للتخلص منه عبر الزفير.

4 ـ نقل الحرارة من العضلات العاملة إلى الأنسجة الأقل نشاطا.

ثانيا: الوقاية، حيث يحتوي الدم على مواد يطلق عليها الأجسام المضادة التي تهاجم المواد الغريبة للجسم، بالاضافة إلى خلايا الدم البيضاء التي تعمل على الوقاية من الأمراض المعدية.

ثالثا: منع النزف، حيث يحتوي الدم على الصفائح التي تعمل على تكوين الجلطة فتمنع بذلك نزيف الدم في حالات الجروح.

* تحذير من حمية فصيلة الدم للوقاية من السمنة > يشير الدكتور خالد المدني الى ان القواعد العلمية تفرض التأكيد العلمي لأية ادعاءات صحية، وذلك من خلال اجراء الدراسات المناسبة وإعلانها بالتفصيل حتى يمكن تقييمها والتأكد منها بواسطة الباحثين، حيث يمكن دراسة ومناقشة الادعاءات المذكورة سابقا بعدة أسئلة، مثل:

1 ـ هل تظهر طريقة العلاج فائدة تفوق مخاطرها؟

2 ـ هل أجريت تجارب أمان وفاعلية لهذه الطريقة على مجموعة كافية من المرضى والمجموعات الضابطة؟

3 ـ هل نشرت طريقة البحث والنتائج في مجلات علمية محكمة؟

4 ـ هل يمكن إعادة النتائج على مجموعات أخرى وباحثين آخرين؟

* بالنسبة لحمية النظام الغذائي لفصيلة الدم للوقاية من السمنة، يؤكد الدكتور المدني أنها تخالف القواعد العلمية من حيث أن:

1 ـ الأساس المنطقي أو النظري لها غير مبني على أي أساس علمي أو طبي.

2 ـ لا توجد أية دراسات فاعلة منشورة في مجلات علمية محكمة.

3 ـ روج لها بطريقة مضللة.

4 ـ القائمون بالترويج لها غير مؤهلين أو متخصصين في علوم الغذاء أو التغذية.

5 ـ لم يتم اعتمادها من أية جهات أو مؤسسات صحية أو علمية معتمدة مثل منظمة الصحة العالمية، أو إدارة الغذاء والدواء الأميركية، أو المعهد القومي للتغذية بمصر، أو المركز القومي للبحوث بمصر، أو وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية، أو مايو كلينك بأميركا، أو مستشفى جون هوبكنز الأميركية، أو جمعية الحمية الأميركية، أو أية جمعية رسمية أخرى.






   رد مع اقتباس

قديم 19-09-2007, 09:49 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
°o شموخـ o°

رئيسة تحرير مجلة ستوب

 






°o شموخـ o° غير متواجد حالياً

مشكووووره

يعطيك الف عافيه






   رد مع اقتباس

قديم 20-09-2007, 02:35 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو






ظمــا الولــه غير متواجد حالياً

الله يعافيج اختي

وشكرا للمرور والتعليق






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى الريجيم الصحي ونصائح الخبراء
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:51 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير