العودة   منتدى النرجس > منتديات عالم الطفل > التربية الاسلامية والحديثة والنفسية للطفل



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 15-12-2007, 10:51 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الغريبة

عضو شرف

 







الغريبة غير متواجد حالياً

 

الطفل واركان الأسلام

الطفل وأركان الأسلام . اركان الأسلام والطفل . اركان الأسلام . الطفل . من أركان الأسلام . الطفل
،أقول مستعينا بالله تعالى أركان الإسلام هي أعمدة هذا الدين ومثل لولدك وابنتك البناء وبه الأعمدة وما وظيفة الأعمدة وما يحدث للبناء إذا أزيل أحد الأعمدة ، فكذلك هذا الدين له أعمدة إذا هدم أحدها سقط دينه ومن سقط دينه خسر الدنيا والآخرة وعادى الله ومن عادى الله أهلكه الله مالك الملك القوي القيوم يابني أعمدة هذا الدين خمسة هيا نقيمها في نفسي ونفسك

أولا يا بني شهادة ألا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وهذه الشهادة هي الركن الأول وأنا أقولها وأكررها دائما فقل يا بني أشهد ألا إله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله يابني هاتان الشهادتان يسأل عنهما العبد في الدنيا وفي القبر وفي الآخرة عند الله الشهادة الأولى معناها أنني لا أعبد أي شيء ،لا أعبد الشمس ولا القمر ولا شيء من هذه الحياة نهائيا وإنما أعبد الله خالق هذا الكون وخالق الحياة وخالق الدنيا وخالق الإنس والجن وخالق السماوات والأرض وخالق الماء والزرع وخالق العقل والدم واللحم ومسير السحاب وهازم الأحزاب وناصر المظلوم وكاشف الكرب ودافع الغم والهم أنا أعبده يابني فاعبده وتوكل عليه ويا حبذا لو علمته أسماء الله الحسنى وشرحت له بعض معانيها وصفاتها ـ تقول له مثلا : العليم الذي يعلم والسميع الذي يسمع كل الأصوات وهكذا ـ حتى يعرف ربه بأسمائه وصفاته (( إن لله تسعة وتسعين اسما ، من أحصاها دخل الجنة ، هو الله الذي لا إله إلا هو الرحمن الرحيم الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر الخالق البارئ المصور الغفار القهار الوهاب الرزاق الفتاح العليم القابض الباسط الخافض الرافع المعز المذل السميع البصير الحكم العدل اللطيف الخبير الحليم العظيم الغفور الشكور العلي الكبير الحفيظ المغيث الحسيب الجليل الكريم الرقيب المجيب الواسع الحكيم الودود المجيد الباعث الشهيد الحق الوكيل القوي المتين الولي الحميد المحصي المبدئ المعيد المحي المميت الحي القيوم الواجد الماجد الواحد الصمد القادر المقتدر المقدم المؤخر الأول الآخر الظاهر الباطن الولي المتعال البر التواب المنتقم العفو الرؤوف مالك الملك ذو الجلال والإكرام المقسط الجامع الغني المغني المانع الضار النافع النور الهادي البديع الباقي الوارث الرشيد الصبور ، سبحانه وتعالى .
يابني إنني أعبده يعني هو سيدي وله علي الطاعة الكاملة فإن قال: قلت لبيك .
وإن أمر قلت : سمعا وطاعة.
إنه يسمعنا ويرانا ومحيط بنا ونحن في يقظتنا ونحن في نومنا ونحن نلعب ونحن نأكل ونشرب وندرس .
يابني هو قريب وهو لطيف وهو معنا أينما كنا وأنه أغلى شيء عندي أغلى من المال والبيت والزوجة ومنك يابني نعم هو أغلى منك لأنه أعطاك لي وما كنت أستطيع أن أجدك لولاه يابني إنه يحيي ويميت إنه يعطي الأطفال لآبائهم ويفعل ما يشاء هو خالق الكون الجميل وانظر ساعات الأصيل وعند الشروق وعند هطول المطر هو القوي أما رأيت السماء وحجمها والشمس وحرارتها والنهار والليل وصوت الرعد ،، بهذه الطريقة ربي ولدك و بنتك على المراقبة لله تعالى وأحي فيه العقيدة بسلوكك أولا وقبل كل شيء وقبل أن تحفظه أسطر وكلمات وكتب عرفه بربه منك ومن حبك له وخوفك منه فإن رآك خائفا من الله سيخافه وإن رءاك متجرئ عليه سيتجرأ عليه ((( أنت عقيدته ))) فانظر لنفسك ،،
الله رب الخلق ********أمدنا بالرزق
إذا دعاه الداعي ****يحقق المساعي
يسهل الأمور *********ويشرح الصدور
وكل شيء عنده ********بحكمة أعده
أكرم به من مكرم**** يبر كل محسن

والشهادة الثانية أشهد أي أقر وأعترف وأحب وأسمع وأطيع محمد بن عبد الله بن عبد المطلب من قريش ولد بمكة أنزل الله عليه القرآن وهو لا يقرأ ولا يكتب وجعله نبي هذه الأمة رسولها كلفه الله بدعوة الأمة وهدايتها وإخراجها من الكفر إلى الإيمان ونجاها من العذاب في النار إلى النعيم في الجنة بهذا الرسول فلو ذهب كل الناس لله من أي طريق غير طريق محمد لا يقبلهم الله ولا تفتح لهم أبواب الجنة لا بد أن يأتوا من طريق النبي محمد أتدري ما طريق محمد طاعته فيما أمر والرضا بأمره ومحبته وتفضيله على النفس والمال والأهل .

أنا أحبه يابني وأسمع كلامه وأطيعه وكلي رضا بما أمر وحكم وهو يستحق هذا الحب فالله أحبه وأكرمه وفضله على جميع الخلق ولن يفتح أبواب الجنة لأحد قبله وهو عظيم عند الله وله عند الله مكانة عالية ومن أحب الله أحب رسوله محمد يابني أحبه وصلي عليه دائما فله الفضل عليك وعلى أبيك بعد فضل الله تعالى النبي محمد تزوج ورزقه الله أولاد بنين وهم : عبد الله والقاسم وإبراهيم ،، وبنات وهن فاطمة وزينب ورقية وأم كلثوم وتزوج سيدة محبة لله هي خديجة بنت خويلد أولادها كلهم ماعدا إبراهيم من مارية القبطية وماتوا جميعا في حياته ماعدا فاطمة ماتت بعده بستة أشهر :
لما بعثه الله رسولا دعا أهل مكة للإسلام أطاعه بعضهم والأكثرية لم يسلموا فعذبوه و أرادوا قتله فحفظه الله القوي وحماه وخرج من مكة مهاجرا إلى المدينة المنورة وعاش فيها وأقام دولة الإسلام واستقبله أهلها فرحين مرددين :
طلع البد علينا ***** من ثنيات الوداع
وجب الشكر علينا*****ما دعـا لـله داع
أيها المبعوث فينا ***جئت بالأمر المطاع
جئت شرفت المدينة****مرحبا يا خير داع
طلع البدر علينا *****من ثنيات الوداع

يا بني : الله سبحانه وتعالى لا نراه وهو يرانا ويسمعنا يابني هناك أشياء كثيرة لا نراها ولها تأثير كبير فالآلام التي تصيبنا لا نراها والكهرباء التي لها أثر واضح لا نراها في أسلاكها والعقول والقلوب لا نراها والهواء لا نراه وله كل التأثير فالله يابني لا نراه والسعيد من كان حظه رؤية الله في الجنة يوم القيامة ولكن هناك أشياء نرى فيها وجود الله فنراه فيما خلق،
فهيا يابني نرى ونسمع ما قال القرآن ـ بعون الله سوف أتبع كل فقرة توضيحا ميسرا يناسب أعمار الأطفال المختلفة ويعتمد عليه الآباء والأمهات في تعليم أبنائهم فطفل بلا عقيدة وحقيقة إيمان لا شيء ـ
1-(فلينظر الإنسان مما خلق . خلق من ماء دافق ) سورة الطارق 5ـ6
الله سبحانه خلق الإنسان من تراب خلق أبانا آدم من التراب الذي نمشي عليه وهذا هو التراب يابني من يستطيع أن يخلق إنسانا أو يخلق حيوانا أو يخلق نحلة أو يخلق بعوضة ؟؟؟؟ من ؟؟ لا أحد ، الله وحده القادر على الخلق فلا تنسى يابني إن من أسمائه الخالق .
ياولدي ويابنتي الله خلق لآدم زوجة اسمها حواء أنجبت له أولادا تكونوا في بطنها بقدرة الله بعد زواجها منه وكانت بدايتي في بطن أمي ماء ضعيف ثم أصبح هذا الماء قطعة لحم متجمد صغيرة ثم بعد مدة قصيرة أصبحت قطعة الدم قطعة أكبر من لحم مثل التي نمضغها ونبلعها ثم أصبحت عظاما سبحان الله هذا الإنسان القوي هذا كان بهذا الضعف نعم وعناية الله ترعاه ثم يكسا هذا العظم باللحم وفوقه الجلد وقد نفخت فيه روح يحيا بها ثم إذا تم تسعة أشهر بتقدير الله ينزل هذا المولود وكم كنت فرحا بولادتك أنا وأمك يابني لا يستطيع فعل هذا إلا الله فقل يابني لا إله إلا الله القادر.

2-(وفي الأرض ءايات للموقنين.وفي أنفسكم أفلا تبصرون . وفي السماء رزقكم وما توعدون )الذاريات 20ـ22
نعم يابني إن أرض الله مليئة بالأشياء التي لم يخلقها إلا هو فالجبال خلقها الله وجعلها تمسك الأرض وتثبتها فلا تهتز ولا تضطرب والوديان بها أرض صالحة للزراعة لنزرع ونأكل والثمار الحلو منا والمالح والحامض واللذيذ والشهي وعديم الطعم والألوان المختلفة فيما خلق الله من ثمار وفواكه وخضروات وبقوليات كل هذا يروى بماء واحد وأنا أحب أشياء وأنت تحب أخرى وطعمه مختلف وماؤه واحد وأرضه واحدة.
نعم يابني إن جسمك هذا مليء بالعجائب انظر إلى العينين هل ترضى بهما بديلا ؟؟لا طبعا إنهما شيء واحد من كثير في جسمك .
ياابنتي إن الله الذي خلقنا بسهولة عليه يرزقنا يملك لنا أرزاقنا وهو صادق فيما يقول سبحانه واسمه الرازق تكفل بأرزاق جميع المخلوقات ليس الإنسان فقط كما يضمن لك ياولدي النفس من هوائه فيضمن لك الطعام من خزائنه التي لا تنفد .

3-(فلينظر الإنسان إلى طعامه أنا صببنا الماء صبا ثم شققنا الأرض شقا فأنبتنا فيها حبا وعنبا وقضبا وزيتونا و نخلا وحدائق غلبا وفاكهة وأبا متاعا لكم و لأنعامكم )سورة عبس 24ـ32
انظر يابني إلى الماء النازل من السماء كلنا بحاجة إليه إن المطر ـ وياحبذا لو كان ذلك وقت نزول المطر ـ لا يستطيع أنزله من السماء إلا الله وحدههو المستطيع لذلك هل يستطيع أحد أن يأتي بالمطر ؟ لا يابني .






   رد مع اقتباس

قديم 15-12-2007, 10:52 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
الغريبة

عضو شرف

 







الغريبة غير متواجد حالياً

ينزل هذا المطر فتروي منه الأرض وتخرج النباتات بإذن الله كما يخرج الأموات من قبورهم يوم القيامة للحساب ودخول الجنة ، يخرج الله من الأرض بهذا الماء كل الثمار والمأكولات والخضروات
والفواكه فالله يخرج بالماء الحبوب كالفول والعدس وغيرها والعنب وكل الخضار كالخيار والجزر والزيتون نأخذ منه الزيت ونأكله ، ويخرج لنا النخل من الماء فنأكل التمر والبلح والرطب وكل أنواع البلح والتمر ، ويخرج لنا من الماء البساتين الكبيرة والجميلة والمثمرة هذا كله نعمة من الله الوهاب لنا ولكل الناس وللبهائم والحيوانات حتى المفترس منها فهو يأكل لحوم الحيوانات التي تأكل العشب الأخضر ،فمن لنا غير الله يابني إن ذهب مطر السماء أو حجب عنا القطر فلنقل يابني اللهم اسقنا الغيث ولا تجعلنا من القانطين ، ويجب علينا ألا نسرف في الماء ونشكر الله على هذه النعمة العظيمة .

4- (أو لم يروا كيف بيديء الله الخلق ثم يعيده إن ذلك على الله يسير . قل سيروا في الأرض فانظروا كيف بدأ الخلق ثم الله ينشئ النشأة الآخرة إن الله على كل شيء قدير)سورة العنكبوت 19ـ20
ياولدي ويابنتي صنع شيء أول مرة يكون صعبا ولكن في المرة الثانية يكون سهلا نعم أثناء الإعادة يظهر اليسر فالله يابني خلقنا من تراب سبحانه وهو القادر على ذلك قادر على خلقنا وقادر على بعثنا يوم القيامة بسهولة ويسر .

5- (أو لم يروا أنا نسوق الماء إلى الأرض الجرز فنخرج به زرعا تأكل منه أنعامهم وأنفسهم أفلا يبصرون)سورة السجدة27
الله سبحانه يبعث المطر إلى الأرض الميتة التي ليس فيها زرع ولا نبات ثم بعد أيام من هذا المطر تمتلئ بالزروع والأشجار فكذلك نحن يابني كما أنه قادر على إخراج الزرع قادر على إحياء الإنسان بعد موته .

6- (يخرج الحي من الميت ويخرج الميت من الحي ويحي الأرض بعد موتها وكذلك تخرجون . ومن آياته أن خلقكم من تراب ثم إذا أنتم بشر تنتشرون . ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لأيات لقوم يتفكرون .ومن آياته خلق السموات والأرض واختلاف ألسنتكم وألوانكم إن في ذلك لأيات للعالمين. ومن آياته منامكم بالليل والنهار وابتغاؤكم من فضله إن في ذلك لأيات لقوم يسمعون .ومن آياته يريكم البرق خوفا وطمعا وينزل من السماء ماء فيحي به الأرض بعد موتها إن في ذلك لأيات لقوم يعقلون . ومن آياته أن تقوم السماء والأرض بأمره ثم إذا دعاكم دعوة من الأرض إذا أنتم تخرجون . وله من في السموات والأرض كل له قانتون . وهو الذي يبدؤا الخلق ثم يعيده وهم أهون عليه وله المثل الأعلى في السموات والأرض وهو العزيز الحكيم)الروم 19ـ27
إنها آيات الله خالق الكون يخرج البيضة الميتة من الدجاجة الحية والعكس ويحي الأرض بالماء والزرع وكذلك نحن نخرج من قبورنا بعد موتنا بأمر الله ،نعم من آياته خلق هذا الإنسان الفصيح المتكلم العاقل من تراب ثم ينطلق في الأرض في كل اتجاه أرضا مسخرة له لينتفع بظاهرهاوباطنها
،وسبحانه جعل له زوجة من نفسه ليستريح عندها ويهدأ في بيتها ويربي أولاده ويطمئن وينام ويسكن في بيت زوجيته ومع زوجته وجعله يحب هذه الزوجة وأنا أحب أمك وأنت ستكبر وتتزوج وتحب زوجتك وهذا الحب للزوجات ومن الزوجات للأزواج أيضا من عند الله واهب الحياة،وسبحانه خلق لهذا الإنسان مكانا يحيى فيه وأمنه بسقف عال واسع لا تحمله أعمدة أرأيت يابني سقفا بدون أعمدة إنها السماء العالية الممتدة التي يمسكها الله القوي الكبير ومد الله الأرض للإنسان لينعم بخيراتها ومائها ونباتها وسبحانه جعل الناس مختلفين في طباعهم وأشكالهم وألوانهم وألسنتهم فكم لغة يتكلم بها الناس وكم لونا للبشر وكم مكانا يعيشون فيه وما ذلك إلا ليرى من منهم المؤمن والمخلص له والطائع لأوامره ومن الكافر ليعذبه ، يا ولدي نومك ليلا آية ونومك نهارا آية وسعينا في الحياة طلبا للرزق من فضل الله آية نعم أين يكون النوم قبل نومك وأين يكون الاستيقاظ قبل استيقظك وأين يكون الرزق قبل حصولنا عليه في علم الله العليم بكل شيء ، الله سبحانه يحب العباد ويحب منهم الطاعة ويحب منهم فعل الخيرات ومن عصاه لا يعذبه مباشرة بل يحذره ـ وذلك من فضله عليناـ فيرينا البرق الناشئ عن احتكاك السحب ليبين لنا قوته وقدرته علينا فنطيعه لا نعصاه ثم يبين لنا رحمته وفضله بنزول المطر وأحياء الأرض لنحبه ونطيعه ففي طاعته كل السعادة وفي معصيته كل الشقاوة، والله قادر على بناء السماء وإقامتها بما فيها من شمس وقمر ونجوم وكواكب وكذك تبقى الأرض بأمره تعطي زرعها وخيرها للإنسان حتى يوم القيامة يوم دعوته لنا لنخرج من قبورنا ومن سباتنا للقائه وحسابه ورحمته وجنته أو عذابه جعلني الله وأنت والمسلمين له طائعين ولهدى نبيه متبعين ، يابني ليس من شيء تراه إلا هو ملك لله وليس لمخلوق شيء فأنا وأنت وما نملك وما يملكه كل الناس هو ملك الله يعطيه لمن يشاء ويأخذه ممن يشاء فالكل له عبد رضي بهذه العبادة أو لم يرضى وكلنا عبيده فلنعبده ياولدي برضا من قلوبنا حتى يعزنا بطاعته ويوفقنا برضاه عنا ،،أليس هو الملك ، نعم هو الملك وكل الكون وما فيه ملكه سبحانه سبحانه سبحانه.






   رد مع اقتباس

قديم 15-12-2007, 10:52 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
الغريبة

عضو شرف

 







الغريبة غير متواجد حالياً

- ( الله الذي خلقكم ثم رزقكم ثم يميتكم ثم يحيكم هل من شركائكم من يفعل من ذلكم من شيء سبحانه وتعالى عما يشركون)الروم 40
نعم هذه الأربع ملك لله تعالى هو خلقنا فمن خلقنا غيره ،هو رزقنا فمن رزقنا غيره،هو القادر على إماتتنا متى شاء من يميتنا غيره ، من يحينا يوم القيامة وبعد نومنا كل يوم إنه الله الحي القيوم المحي المميت الواجد البديع فلنتوجه إليه يحمينا ويرزقنا ويعطينا وينصرنا فهو الركن الرشيد .

8- (الله الذي يرسل الرياح فتثير سحابا فيبسطه في السماء كيف يشاء ويجعله كسفا فترى الودق يخرج من خلاله فإذا أصاب به من يشاء من عباده إذا هم يستبشرون . وإن كانوا من قبل أن ينزل عليهم من قبله لمبلسين . فانظر إلى ءاثار رحمة الله كيف يحي الأرض بعد موتها إن ذلك لمحي الموتى وهو على كل شيء قدير) الروم 48ـ50
الله يابني جعل البخار يتجمع في السماء ويتجمع ثم يتداخل في بعضه مكونا ماء بإذن الله ثم لا يسقط إلا بإذن الله وحيث يشاء الله وعلى عباد يرضى عنهم الله ويعطيهم متاعا إلى حين ، فتأتي الرياح بإذن الله فتحرك السحاب إلى حيث يشاء الله ثم يسقط المطر فيفرح الناس بالمطر سيخرج الزرع وسيشرب الحيوان والإنسان وسننعم فيا فرحتنا بهطول المطر ويا حزننا إذا لم ينزل ، ويا فرحت من رويت أرضه وخرج زرعه وحلبت بقرته وسعدت أسرته فسبحانك يارب ترسل المطر بالفرح لنا لدخول الخير علينا ، وسبحانك يارب ترسل الأمطار سيولا وأعاصير مهلكة تفعل ما تشاء سبحانك تحي بالماء وبه أيضا تميت ،

9- ( الله الذي خلقكم من ضعف ثم جعل من بعد ضعف قوة ثم جعل من بعد قوة ضعفا و شيبة يخلق ما يشاء وهو العليم القدير)الروم 54
يابني نحن نولد من أمهاتنا ضعافا لا نستطيع المشي ولا الوقوف ولا حتى مضغ الطعام ،عراه أي شيء بسيط يستطيع إهلاك الطفل لولا الرحمة من الله في قلب أبويه هلك ومات في بضع دقائق ولكن الله الحنان المنان جعل له رحمة كبيرة في قلب أبويه وجعل له ينبوعان من اللبن الدافئ شتاء والبارد صيفا وجعل أمه تقبل منه أي شيء حتى بوله وبرازه وتنظفه بيديها ولو تركته عار لحظات مات مع هذا الضعف يتماسك شيئا فشيئا حتى يجلس بعد نومه المستمر ويحبو ويقف ويمشي وينمو ويكبر ثم تبلغ به القوة مداها فينسى ضعفه السابق أو يتناسى ولا يتأمل أن الذي أضعفه سابقا سيضعفه بعد قليل ثم أحيانا ينسى ربه معتمدا على قوته ولكن الله رحيم يمهله لعله يتوب ويرجع فإذا لم يرجع أمهله مرات ومرات هو الحليم ثم يتقدم السن بالإنسان ويبدأ الضعف بعد القوة ويضعق الإنسان فيابني قبل الضعف أقبل على الله ليديم لك القوة ويمتعك بالصحة ولا تنسى ربك فينساك .

10- ( خلق السموات والأرض بالحق تعالى عما يشركون . خلق الإنسان من نطفة فإذا هو خصيم مبين .والأنعام خلقها لكم فيها دفء ومنافع ومنها تأكلون.ولكم فيها جمال حين تريحون وحين تسرحون.وتحمل أثقالكم إلى بلد لم تكونوا بالغيه إلا بشق الأنفس إن ربكم لرءوف رحيم .والخيل والبغال والحمير لتركبوها وزينة ويخلق مالا تعلمون وعلى الله قصد السبيل ومنها جآئر ولو شاء لهداكم أجمعين .هو الذي أنزل من السماء ماء لكم منه شراب ومنه شجر فيه تسيمون . ينبت لكم به الزرع والزيتون والنخيل والأعناب ومن كل الثمرات إن في ذلك لأية لقوم يتفكرون.
وسخر لكم الليل والنهار والشمس والقمر والنجوم مسخرات بأمره إن في ذلك لأيات لقوم يعقلون.وما ذرأ لكم في الأرض مختلفا ألوانه إن في ذلك لأية لقوم يذكرون.وهو الذي سخر البحر لتأكلوا منه لحما طريا وتستخرجوا منه حلية تلبسونها وترى الفلك مواخر فيه ولتبتغوا من فضله ولعلكم تشكرون. وألقى في الأرض رواسي أن تميد بكم وأنهارا وسبلا لعلكم تهتدون.وعلا مات وبالنجم هم يهتدون.أفمن يخلق كمن لا يخلق أفلا تذكرون.وإن تعدوا نعمة الله لاتحصوها إن الله لغفوررحيم)النحل3ـ18
الله يابنتي خلق الأرض والسماء بالعدل والخير والحق ولم يخلق الدنيا عبثا ولا لهوا ولم يخلق عباد عبثا ولا لهوا وإنما خلقهم لخير عظيم ونعيم دائم في الآخرة وخلق البهائم سبحانه عجيبة الصنع والإبداع كالجمال العظيمة الهيئة والخيول البديعة المنظر والحمير القوية وهذا الصنع وهذا الخلق من أجلك أنت جعل لك هذه الحيوانات لتأكل لحمها ولتتمتع بركوبها والنظر إليها ولتحمل لك الأشياء إلى الأماكن البعيدة ولولا هدايته لهذه الحيوانات وتمكيننا منها بفضله ما استطعنا السيطرة عليها ولا الانتفاع بها وهو الذي خلق لنا وسائل النقل الحديثة من سيارات وطائرات وغيرها كل ذلك من صنع الإنسان والإنسان من صنع الله ومن خلقه فالله هو الخالق لكل قديم وحديث ، وسبحانه يسيل الماء فتنبت الأشجار والثمار ويشرب الإنسان والطير والحيوان ، وسبحانه جعل لنا ليلا لنستريح فيه وجعل لنا نهارا لنعمل فيه من غيره يستطيع إحضار النهار بعد الليل أو إحضار الليل بعد النهار ولو شاء لجعل الدنيا ليلا مستمرا أو جعلها نهارا مستمرا ولا يمكن تغير ما أراد سبحانه وليس الليل والنهار فقط من عجيب صنعه ولكن أيضا الشمس التي تضيء الدنيا من عجيب صنعه فنحن نشتري مصباحا ليضيء لنا غرفة ولكن هل نستطيع إضاءة مدينة أو قرية أو دولة بمصباح أو بعدة مصابيح وتعطي قوة ضوء وحرارة مثل الشمس لا يمكن هذا أبدا ، وكذلك القمر الساحر في ضوئه الله سخره لك ـ ليأخذ كل مرب ولده وابنته ليرى هذه المخلوقات ويربطه بربهاـ والنجوم كذلك ليراها الناس فيعرفوا أن لها خالقا فيعبدوه وليعرفوا منها الاتجاهات الأصلية الشمال والجنوب والشرق والغرب والفرعية الجنوب الشرقي والجنوب الغربي والشمال الشرقي والشمال الغربي والنجوم زينة للسماء وجمال وهي متعددة الألوان والأحجام ، وسبحانه وضع البحار والأنهار والمحيطات و البحيرات تحت تصرفنا نأخذ منها أسماكا لطعامنا وإسفنجا لراحتنا في جلوسنا ونومنا ولؤلؤا لزينتنا وتجارتنا وتحصيل أموالنا ونركب البحر بسفننا ومراكبنا للتجارة أو للصيد ولو شاء أوقفها في وسط البحر ولما استطعنا فعل شيء ولكن رحمته وسعت كل شيء ، وجعل الجبال أوتادا تمسك الأرض من الاهتزاز والاضطراب سبحانه سبحانه






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم التربية الاسلامية والحديثة والنفسية للطفل
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:18 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير