العودة   منتدى النرجس > المنتديات السياحية > منتدى السياحة والرحلات واشهر الوجهات العالمية



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 03-01-2008, 03:45 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو






صائد القلوب غير متواجد حالياً

 

"المله" وسيلة التدفئة في الماضي والحاضر ونقطة مركزية لتجمع العائلة

يتم استخدامها في الطبخ وعمل القهوة بجانب وظيفتها الأساسية التدفئة
"المله" وسيلة التدفئة في الماضي والحاضر ونقطة مركزية لتجمع العائلة



موطنان يستمتعان بالدفء حول مدفأة حديثة
الباحة: محمد آل ناجم

المدفأة أحد أهم العناصر التي يجب توافرها في المنازل بمنطقة الباحة قديماً، ليس فقط بسبب برودة الجو خلال موسم الشتاء، حيث كانت تستخدم في الطبخ وعمل القهوة، إضافة إلى دورها الأساسي في التدفئة، حيث تجمع المدفأة المنزلية أفراد الأسرة حولها في أيام الشتاء الباردة.
وتشهد منطقة الباحة في السنوات الأخيرة إقبالا كبيرا على تصميم المدفأة داخل المنازل وبيوت الشعر الحديثة التي يتم بناؤها في أروقة المنازل، ويؤكد عدد من أهالي المنطقة أن المدفأة عادة قديمة منذ زمن الأجداد، حيث كانت تسمى قديما "المّله".
يقول العم سعد عبدالرحمن الزهراني "في الماضي لم تكن لدينا أي وسيلة للتدفئة، سوى "المّله" حيث كنا نجلس حولها للتدفئة ونتناول القهوة وسط أجواء أسرية رائعة.
وأوضح أن "المّله" يتم عملها في أحد أركان البيوت، وهي عبارة عن جزء تتراوح أضلاعه بين 1م إلى 1.5 م من الطين، ويوضع بداخلها "الكانون" وهو حامل من الحديد الخالص مربع الشكل أو مثلث الشكل أو دائري له قوائم، وتوضع عليه "التروة" أو الحلة أو القدر لطبخ الطعام، بينما يوضع الحطب من تحته، وتوقد النار، إضافة إلى وجود "الصاج"، وهو مصنوع من الحديد الخالص، وهو دائري الشكل، له ذراع طويلة يصب العجين عليه لصنع الخبز "المشرق"، كذلك كنا نستخدم "المجرفة" وهي أداة من الحديد مجوفة الشكل ودائرية تستخدم لتحميص القهوة على النار، ولها ذراع طويلة لمسكها، ومع المجرفة يكون "المحماص" وهو عبارة عن قطعة حديد طويلة تنتهي بشكل دائري في آخرها، يساعد على تقليب القهوة داخل المجرفة، و"الهاون" إناء مصنوع من النحاس توضع فيه القهوة لطحنها، و"الودي" أداة الدق داخل الهاون "المهراس".
ميزات وظيفية وجمالية
ويقول الشاب عتيق محمد (موظف عسكري) "أصبحت المدفأة جزءاً مهماً في منازلنا، لما لها من مميزات وظيفية وجمالية، فهي تسهم في تقوية العلاقات، حيث يجتمع كافة أفراد الأسرة حولها لساعات طويلة، خصوصاً في ليالي الشتاء الطويلة والباردة"، مشيراً إلى أنه في المناخ الحار الحاجة إلى المدفأة تكاد تكون معدومة، ولكن هذا لم يمنع من توفير بعض البيوت أماكن تستخدم فيها المدفأة كعنصر تجميلي في الديكور الداخلي.
ويشدد عتيق على أهمية اشتراطات السلامة عند تصميم المدفأة، ويقول "على الرغم مما توفره وسائل التدفئة من مزايا كثيرة، إلا أن بعضها مازال يفتقر إلى أدوات الأمان، كما أن أدوات الوقاية ليست دائما مصممة بالطريقة السليمة، لذا فهي تحتاج منا إلى مراقبة وعناية خاصة، حتى لا تصبح مصدر خطورة عند استعمالها".
مدافئ الحطب
ويؤكد صالح الغامدي (مقاول معماري يعمل في مجال المقاولات منذ أكثر من 30 عاما) أن تصميم المدفأة داخل المنازل في منطقة الباحة أصبح عنصرا هاما، وأن نسبة كبيرة من العائلات في المنطقة تحولت إلى مدافئ الحطب، بدلا من الأجهزة الكهربائية.
وأضاف أنه توجد عمالة متخصصة في صناعة المدافئ بكافة أشكالها وتصميماتها، وأن العمالة من شرق آسيا وكذلك الأفغانية تسيطر على سوق صناعة المدافئ، مشيرا إلى أن أسعارها تتراوح من ثلاثة آلاف ريال إلى سبعة آلاف، وقد يصل سعر المدفأة المميّزة إلى أكثر من ذلك بكثير، وهي أسعار تعود إلى حجم المدفأة ونوعية حديدها وتصميمها، والموقع المحدد لها داخل المنزل أو بيت الشعر.
ويطالب الغامدي بتشجيع هذه الصناعة بين الشباب السعودي، وإيجاد أسواق لها، وخاصة أن العديد من المدن في المملكة مناخها بارد، وهي بحاجة إلى مثل هذه الصناعة.
الشكل والمادة واللون
وأوضح المهندس المعماري السيد محمد السيد أن صناعة المدافئ تطورت حيث يوجد العديد من التصميمات الحديثة للمدافئ، لتلبي الاحتياجات لعامة الناس، وترضي مختلف الأذواق، وقد ظهرت أنماط عديدة في السنوات الأخيرة بعد أن شهدت الأسواق العالمية ازدهاراً كبيراً في إنتاج المدافئ الحديثة.
وأشار إلى أن الناس يولون الاهتمام الكامل بالديكور الداخلي للمنزل، لذا فإننا نجد المدافئ الحديثة صممت لتناسب مختلف أنواع الديكورات ومناسبة للمساحات في المنزل من طول وعرض الأجزاء، حيث يشدد أصحاب المباني الحديثة على أهمية ملامح الإبداع في التصميم، مرتكزين على ثلاثة عناصر أساسية هي الشكل والمادة واللون.
مظهر أنيق
ويؤكد عدد من السيدات بالمنطقة أنهن يحرصن كل الحرص على وجود المدفأة داخل المنزل، حيث يتم اختيار الموقع المناسب لها، بحيث تضيف نوعا من الجمال في الشكل العام للمنزل، فللإطار الخارجي للمدفأة أهمية تضاهي أي قطعة أثاث أخرى في المنزل، ومن هنا يتم الاهتمام بشكله وتصميمه، فيمكن أن يستخدم في تصميمه الرخام أو الجرانيت وحجر الكلس وحتى الخشب.
وتتفق صالحة الغامدي (معلمة) وحنان (ربة منزل) على أنهما تحاولان استغلال جمال المدفأة وروعة تصميمها لإضفاء مظهر أنيق على المنزل، خاصة في غرفة الضيوف، حيث تضفي المدفأة جوا رومانسيا ساحرا على الجو العام للغرفة، وتطبعها بأجواء حميمية مفرحة، كما تبعث ألسنة اللهب المتطايرة نوعا من الاسترخاء والراحة في الأمسيات الباردة كما الحارة، وهي أيضا نقطة مركزية لتجمع العائلة والأصدقاء في غرفة الجلوس التي يضاف إليها عادة العديد من الأدوات القديمة من حيث المفارش والمساند وأدوات القهوة وغيرها، وبالتالي تعطي شكلاً مميزاً داخل المنزل.






   رد مع اقتباس

قديم 03-01-2008, 08:10 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
•° سـلـطـانـ •°

مستشار ومؤسس

 






•° سـلـطـانـ •° غير متواجد حالياً

مشكور أخوي صائد القلوب

الله يعطيكـ الف عافيه

تحياتي لكـ

*

*

ســلــطــان






   رد مع اقتباس

قديم 03-01-2008, 05:22 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو







...مـااحـد مثلى... غير متواجد حالياً



،،


مشكور هلبه اخى المتميز


صائد القلوب


الله يعطيك العافيه


بنتظار جديدك


،،

...مـــااحــد مثـلـى...









   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى السياحة والرحلات واشهر الوجهات العالمية
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:52 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير