العودة   منتدى النرجس > منتديات عالم الطفل > التربية الاسلامية والحديثة والنفسية للطفل



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 06-01-2008, 12:34 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو






صائد القلوب غير متواجد حالياً

 

محاذير تربوية لوجود الطفل مع أمه المعلمة في نفس المدرسة

اختصاصية نفسية تحذر المعلّمات من مخاطر الحماية الزائدة لأطفالهن
محاذير تربوية لوجود الطفل مع أمه المعلمة في نفس المدرسة


وجود الطفل مع أمه قد يُشعره بالتقييد ويُحجّم مواهبه
الدمام: أمل التريكي

قد يبدو وجود الطالبة في المدرسة نفسها التي تعمل فيها والدتها معلمة وضعاً مميزاً بين زميلاتها الطالبات، وقد ينطبق ذلك على الطالب الذي يعمل والده معلماً في المدرسة نفسها.
ولا يحظى بمثل هذا الوضع كثيرٌ من الأطفال الذين يُطالعون زميلهم "ابن المعلّم" واحداً من أبطال المدرسة وأقويائها، بسبب ما يتمتع به من حماية مختلفة، إلا أن واقع الحال يشير إلى أن هذا الوضع ليس نموذجياً من الناحية التربوية في كلّ الأحوال، وربما انعكس ذلك سلبياً على شخصية الصغير الذي يستمدّ قوته المعنوية من موقع والده في المؤسسة التعليمية.
تمييز ومجاملة
وفي تجربة ابتهال التريكي التي تعمل حالياً موظفة؛ بعض من هذه الإشارات، فقد التحقت بمدرسة كانت والدتها تعمل فيها معلّمة، وصنع وجودها معها في المرحلة الابتدائية رأياً مسموعاً ومكانة مميزة بين الطالبات والمعلمات.
ومن خلال تجربتها الذاتية ترى ابتهال أن العديد من المعلمات لم يكنّ منصفات في التعامل مع ابنتي، لأنهنّ كنّ يميزنها مجاملة لوالدتها زميلتهنّ، وتقول "المعلمات يميزن ابنة المعلمة، ويفضلنها على غيرها استناداً إلى اعتبارات شخصية، وقد ولّد ذلك لديها حزازات مع طالبات دون أن يكون لها ذنب في هذا التمييز".
الطالبة المغرورة
وهناك تجربة مماثلة عاشتها أمل محمد (موظفة قطاع خاص) في طفولتها، حيث كانت تلاحقها عبارات من زميلاتها تصفها بالغرور والتعالي لمجرد أنها ابنة المعلمة، كما أن العديد من الطالبات كن يتحاشين الجلوس أو التحدث معها خوفاً من نقلها أحاديثهن لوالدتها.
وتذكر أمل أنها لم تتخلص من هذه العقدة، إلا بعد انتقالها إلى مرحلة تعليمية أخرى، حيث لم تكن والدتها معها، وشعرت مع الوضع الجديد أنها في راحة نفسية، وظهرت في صورة مختلفة أمام زميلاتها، كما أنها شعرت بالحرية، لأن المعلمات في مرحلتها السابقة كنّ بمثابة عيون تنقل لوالدتها أخبارها.
صداقة مصلحة
وعلى العكس من التجربة السابقة هناك تجربة إيمان سعود (طالبة جامعية) التي طمع كثير من الطالبات في صداقتها استناداً إلى علاقتها بوالدتها المعلمة في نفس المدرسة، وتقول إن معظم علاقتها بزميلاتها كانت مبنية على المصالح، خاصة أيام الامتحانات ظناً منهن في أنها يمكن أن تعرف أسئلة الامتحانات، مشيرة إلى أن علاقاتهن معها كانت تفتر بعد اجتياز فترة الامتحانات.
وتؤكد إيمان أنها كثيراً ما وصفت بالغرور، وتعرضت لنظرات حقد وغيرة من الطالبات، والسبب الوحيد أنها ابنة المعلمة.
الحماية الزائدة.. ضرر
على الجانب الآخر تقدم الاختصاصية النفسية بمستشفى الملك فهد التعليمي بالخبر رولا القطري قائمة بالإشارات التربوية المهمة حول علاقة الطالبة بأمها المعلمة حين تكونان في مدرسة واحدة، إذ تُحذر القطري الأمهات المعلّمات من مخاطر الحماية الزائدة التي يبذلنها لأطفالهن الذين يدرسون في المدارس نفسها التي تعمل فيها الأمهات.
وتقول القطري إن الاستعداد النفسي للطفل وشخصيته يتأثران بشكل كبير عند وجوده مع والدته، استناداً إلى ما تلعبه البيئة المحيطة به من دور في تشكيل هذه الشخصية، موضحة أن الأم إذا أظهرت اهتمامها الزائد بطفلها في المرحلة الابتدائية فإن الطفل يصبح اتكالياً ومدللاً، غير قادر على الاعتماد على نفسه، وقد يؤدي وجود الطفل مع الأم إلى شعوره بالتقييد، أوعجزه عن إظهار مواهبه وتميزه.
وتنصح الأمهات المعلمات بعدم تحطيم شخصية أطفالهن حين يكنّ موجودات في المؤسسة التعليمية ذاتها معهم، مشددة على ضرورة توجيه الطفل إلى الاعتماد على نفسه، ومواجهة المواقف دون اللجوء إلى الأم، مؤكدة أن ذلك يصقل الشخصية، ويساعد على بنائها ذاتياً.
حقد وحذر
وتشير قطري إلى أن وجود الأم مع الطفل يجب أن يكون محصوراً في إشعاره بالأمان فقط. تقول "الكثير من الأطفال يشعرون بالتميز عند وجود أمهاتهم معهم، معتبرين هذا الوجود بمثابة حماية لهم، مما يدفع الأطفال المحيطين بهم إلى الحقد عليهم، والشعور بأن طفل المعلمة مميز، فيلجأ بعضهم إلى الحذر منه، أو إلحاق الضرر به.
ومن جهة أخرى لفتت الاختصاصية النفسية إلى أن هذا الوضع يجرّ خطأً تربوياً آخر، وغالباً ما يلاحق ابن المعلمة الذي يُنسب إبداعه الشخصي إلى وجود الأم التي يعتبرها الكثيرون وسيلة وواسطة لظهوره، متجاهلين تميز الطفل وإبداعه الحقيقي، مما ينعكس سلبياً على نفسيته.






   رد مع اقتباس

قديم 06-01-2008, 03:19 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
الغريبة

عضو شرف

 







الغريبة غير متواجد حالياً

شكرا لك اخي صائد القلوب






   رد مع اقتباس

قديم 07-01-2008, 01:15 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
! سمو الإحساس !
إدارة الموقع
 







! سمو الإحساس ! غير متواجد حالياً


شكرا ً جزيلا ً لك على المشاركة
وبارك الله فيك
دمت بخير وسلامه ...


ツ】ઇ需 سمُو الإحسـَــاس 需ઇ【ツ







   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم التربية الاسلامية والحديثة والنفسية للطفل
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:43 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير