العودة   منتدى النرجس > المنتديات الطبية > منتدى علم النفس وتطوير الذات وفن الاتيكيت



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 25-03-2017, 01:27 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
وليدالحمداني
إدارة الموقع
 







وليدالحمداني غير متواجد حالياً

 

Questionmark ابنى تنتابه حالات غريبه ولا يحب الحمام ولا يستحم ولا يحافظ على نظافته الشخصيه ما الحل

ابنى تنتابه حالات غريبه ولا يحب الحمام ولا يستحم ولا يحافظ على نظافته الشخصيه ما الحل؟



السؤال
لي ابن شابٌ يبلغ من العمر 19 عاما، متزوج منذ خمسة أشهر، منذ ما يزيد عن عامين أصبحت تنتابه حالة غريبة، حيث يتردد على دورة المياه مرات عديدة ومتتالية ويردد كلمات محددة وبتكرار، ثم ازدادت حالته إلى أن أصبحت تنتابه حالة غريبة يأخذ في المشي والهرولة وهو يصرخ بكلماته المعروفة لنا والأسوأ من ذلك أنه صار يخرج من دورة المياه مسرعا ويحاول لبس ملابسه خارج الحمام وتأخذ منه هذه العملية ساعات طويلة.

لا يحب الحمام ولا يستحم إطلاقا ولا يحافظ على نظافته الشخصية، وكلما ضغطنا عليه كي ينظف نفسه يرفض حتى تغيير ملابسه الداخلية.

يكذب كثيرا، وظهرت لدينا مشكلة في تأخر حمل زوجته، ذهبنا به إلى طبيب أمراض نفسية فصرف له علاج risperdal و lorocare و anafranil، ولم تتحسن حالته حتى الآن.





الإجابــة


هذا الابن شفاه الله ربما لا يكون من حالة وساوس بسيطة إنما من حالة اضطراب ذهاني يعرف بالفصام الوسواسي، وفي مثل هذه الحالة تعتبر الأدوية المضادة للذهان المدعومة بالأدوية المضادة للوساوس هي الوسيلة الأفضل للعلاج.

وعقار رزبيريدال الذي وصفه الطبيب يعتبر من الأدوية الممتازة جدا لعلاج مثل هذه الحالة، ولكن ربما تكون الجرعة التي تناولها غير كافية، فالجرعة المطلوبة في حالته تبدأ أولا بـ 2 مليجرام ليلا لمدة أسبوع ثم ترفع الجرعة إلى 4 مليجرام ليلا لمدة شهر ثم ترفع إلى 2 مليجرام صباحا و 4 مليجرام ليلا، وحين يصل الدواء لهذه الجرعة يعطى عقار مضاد للآثار الجانبية يعرف باسم (آرتين) وجرعته وهي حبة واحدة يوميا (5 مليجرام )، أما الدواء الثاني والذي يُعتبر بديلاً أفضل للانفرانيل يُعرف باسم فافرين وجرعته وهي 100 مليجرام ليلا.

بالطبع لابد أن يتناول الأدوية بانتظام، وإذا كانت هنالك صعوبة في هذا السياق يمكن أن يستبدل الطبيب الأقراص بحقن تعطى كل أسبوعين.

الجوانب الأخرى في العلاج تتمثل في تشجيعه على النظافة وعدم انتقاده لتصرفاته السلبية إنما توجيهه بصورة محفزة ومشجعه.

بالنسبة لحمل الزوجة فهذا أمر أرجو عدم الانزعاج به في الوقت الحاضر، فالأهم هو خروجه من الحالة النفسية بعدها إذ لم يحدث الحمل يمكن مقابلة طبيبة النساء لإجراء الفحوصات اللازمة في هذا السياق.

بالنسبة للإكثار من الكذب؛ هذا يحدث في بعض حالات الاضطراب الذهاني، وبالطبع أي كان السبب فالعلاج هو إرشاده وتوجيه بصورة فيها شيء من اللين والتودد حتى يعرف قيمة الصدق كفضيلة يجب أن يبتسم بها المسلم.



==============

انتهت إجابة المستشار النفسي الدكتور / محمد عبد العليم ، ويليها إجابة المستشار الشرعي الشيخ / أحمد مجيد الهنداوي:


فإن هذا الوصف الذي أشرت إلى وجوده في ابنك منذ سنتين يدل على اضطراب ظاهر في سلوكه العام بل وفي تفكيره أيضًا، وقد كنا نود لو أنك أرسلت بطبيعة هذه الكلمات التي يرددها، فما هي بالتحديد؟ خاصة وأنك قد أشرت إلى أنه يردد كلمات محددة، فإن مما يعين تمامًا على إصابة الجواب المناسب في هذه الحالة هو معرفة طبيعية هذه الكلمات التي يرددها لأنها تنبأ عن طبيعة المشكلة التي يعاني منها، وكذلك أشرت أنه أصبح يخرج من دورة المياه مسرعًا ويحاول لبس ملابسه خارج الحمام، مما يعني أنه يعاني من خوف من وجوده في الحمام ولولا ذلك لما خرج مسرعٌ ويصرخ بهذه الصورة، فنود أن تعيد الكتابة إلى الشبكة الإسلامية بتفصيل لحالته وذكر هذه الكلمات التي تتردد منه، ومع هذا فإننا نود أن تأخذ بعلاج ينقسم إلى قسمين: علاجًا سلوكيًا ظاهريًا معه وعلاجًا بالرقية الشرعية.

فالخطوة الأولى؛ هي أن تبدؤوا بداية قوية مع الله جل وعلا بالتوكل عليه ودعائه والاستغاثة به جل وعلا أن يشفيه وأن يعافيه، قال تعالى: {وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ}. {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ}.

والخطوة الثانية: هي محاولة التقرب منه ومعرفة الوساوس التي تعرض له والأمور التي تخيفه، ولماذا يكثر من دخول الحمام؟ ولماذا يخرج منه مسرعًا؟ فلابد أن تحاولوا التعرف على هذه الأمور ومحاولة انتزاع هذه الكلمات منه بأسلوب لطيف تؤدي إلى أخذ تصور كامل عن طبيعة المشكلة التي يعاني منها.

والأمر الثالث: تجعلوه يثق بنفسه وعدم معاملته على أنه مريض أو مختلاً عقليًّا، فابذلوا جهدكم في ذلك بمحاولة إسناد بعض المهام إليه التي يمكن أن يقوم بها في داخل البيت وخارجه، لاسيما وهو متزوج بحمدِ الله منذ خمسة أشهر، مما يعني أنه يستطيع أن يستشعر المسئولية في هذا الأمر، فإن لهذا أثرًا في تدعيم ثقته في نفسه - بإذن الله ومنِّه وكرمه - .

والخطوة الرابعة: الحرص على تذكيره بالصلاة وأن يقوم بها إذا قدر عليها وكان مستوعبًا لأمرها، لأن هذا يعينه على القرب من ربه وعلى حصول السكينة من جهة وعلى طرد وساوس الشيطان من جهة أخرى، فهذا أمر لابد من رعايته، ولابد أيضًا من أن تحرصوا على تذكيره بأذكار الصباح والمساء وقراءة سورة البقرة خاصة، أو على أقل تقدير أن تكون مسموعة له في البيت تصل إلى مسامعه.

ونود أيضًا بأن تقوموا بالأمر الثاني وهو الرقية الشرعية وأن تمدونا بعد ذلك بالنتائج التي توصلتم إليها وبدقة وشرح كافٍ، فإن النبي - صلوات الله وسلامه عليه – قد استفاض عنه أنه أمرنا بالتماس الرقى المشروعة عند الحاجة إليها، وقد قال الله جل وعلا: {وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ}، فالقرآن شفاء للأرواح وشفاء للأبدان، وهذا اللفظ { مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ } يتناول الأمرين معًا، فمن الرقية النافعة التي ينبغي أن تحرصوا عليها: (الفاتحة، الإخلاص، المعوذتين، الشرح، آية الكرسي، 102-103 من البقرة، وآخر آيتين منها، و118 -121 الأعراف، و81 - 82 من يونس، وآية 69 من طه) مع الأدعية النبوية الواردة في ذلك: (أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق)، ( أعوذ بكلمات الله التامات من غضبه وعقابه ومن شر عباده ومن همزات الشياطين وأن يحضرون)، ( أعوذ بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ومن كل عين لامة )، ( أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق وذرأ وبرأ ومن شر ما ينزل من السماء ومن شر ما يعرج فيها ومن شر كل ذي شرٍّ لا أطيق شره، ومن شر طوارق الليل والنهار إلا طارقًا يطرق بخير يا رحمن ).. فتقرأ هذه الرقية في إناء من ماء ثم يصب على رأس ابنك ويشرب منه، وإن اغتسل منه في مكان طاهر فحسن، وطريقة القراءة أن يقرب الفم من الإناء ويقرأ بصوت مسموع عادي وتنفث بعد القراءة في الماء بريقك.






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى علم النفس وتطوير الذات وفن الاتيكيت
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:38 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير