العودة   منتدى النرجس > المنتديات الإسلامية > منتدى الفقه الاسلامي والفتاوي الدينية والاعجاز العلمي والصوتيات



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 19-05-2018, 09:09 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
منتهى الحنان
عضو مجلس إدارة
 






منتهى الحنان غير متواجد حالياً

 

حديث: كان يعتكف العشر الأواخر من رمضان

حديث: كان يعتكف العشر الأواخر من رمضان




عن أم المؤمنين عائشةَ رضي الله عنها زوجِ النبي صلى الله عليه وسلم أن النبيَّ صلى الله عليه وسلم كان يعتكفُ العشرَ الأواخر من رمضان حتى توفاه الله، ثم اعتكف أزواجه من بعده؛ متفق عليه[1].

يتعلق بهذا الحديث فوائد:
الفائدة الأولى: الاعتكافُ هو لزومُ المسجد لطاعةِ الله عز وجل، للصلاةِ والذِّكر والدعاء وقراءة القرآن والتفكر؛ طلبًا لفضله وثوابه وإدراك ليلةِ القدر، وهو مِن السُّنن الثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم.
والاعتكافُ قطعُ العلائق عن الخلائق؛ للاتصال بخدمة الخالق[2].

الفائدة الثانية: ليس لوقتِ الاعتكاف حدٌّ محدود في أصح أقوال أهل العلم، فللإنسانِ أن يعتكف العشر الأخيرة من رمضان كلَّها، وهذا أفضل الاعتكاف، وهو اعتكاف النبي صلى الله عليه وسلم، كان يدخل مُعتَكَفَه بعد صلاة الفجر من اليوم الحادي والعشرين، ويخرج بانتهاء العشر ليلةَ العيد.
وله أن يعتكف بعضها.
وله أن يعتكف يومًا وليلة.
وله أن يعتكف ليلةً كاملة.
وله أن يعتكف بعض يوم أو بعض ليلة؛ كساعة أو ساعتين، أو بين العشاءَينِ، أو من العصر إلى المغرب
كل ذلك سائغٌ؛ لأن الشرع لم يُحدِّد وقتًا لأقلِّه ولا لأكثره.

الفائدة الثالثة: يبطل الاعتكاف بأمور:
أولها: الجماع؛ قال تعالى: ﴿ وَلَا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ ﴾ [البقرة: 187].
وأما مقدمات الجماع؛ كالتقبيل، واللمس لشهوة، فلا تجوز للمعتكف، ولكنها لا تُبطِل اعتكافه، بل تنقص أجره.

ثانيها: الخروج من المسجد لغير حاجة، وليُعلَم أن خروجَ المعتكف بجميع بدنِه على ثلاثة أقسام:
الأول: الخروج لأمرٍ لا بد منه طبعًا أو شرعًا؛ مثل: الخروج لقضاء الحاجة، أو الوضوء، أو للأكل والشرب، فإن كان الحمام داخل المسجد، وهناك مَن يكفيه الأكل والشرب، فالأَولى عدم الخروج لعدم الحاجة إليه.
الثاني: الخروج لأمر طاعةٍ لا تجب عليه؛ كعيادة مريض وشهود جنازة، ونحو ذلك، فلا يفعله إلا أن يشترط ذلك في ابتداءِ اعتكافه.
الثالث: الخروج لأمرٍ يُنافي الاعتكاف؛ كالخروج للبيع والشراء وغير ذلك، فلا يفعله لا بشرط ولا بغير شرط؛ لأنه يناقض الاعتكاف.







   رد مع اقتباس

قديم 20-05-2018, 12:32 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
^كــاتم أســرار^
المدير العام
 






^كــاتم أســرار^ غير متواجد حالياً

شكرا لك والله يعطيك العافية


كاتم أسرار






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى الفقه الاسلامي والفتاوي الدينية والاعجاز العلمي والصوتيات
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:12 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير