العودة   منتدى النرجس > المنتديات العامة > المنتدى العام



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 23-05-2018, 01:11 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
روح الهدى
عضو مجلس إدارة
 






روح الهدى غير متواجد حالياً

 

Sss20 أسئلة رمضانية.سؤال وجواب يهمك في شهر رمضان,

أسئلة رمضانية.سؤال وجواب يهمك في شهر رمضان,







- ما هو تأثير الصيام على الأصحاء؟

- الصوم إذا اتبعنا فيه إرشادات النبي الكريم كان فرصة فريدة لتهذيب النفس ..
وتعويدها على الصبر والنظام الغذائي الصحيح وبالإضافة إلى الفوائد النفسية التي لا حصر لها ,
تنخفض نسبة الكوليسترول والدهون الثلاثية شريطة ان لا يفرط الصائم في الأكل أثناء الليل,
ولا تتأثر وظائف الكلى والكبد ولا سكر الدم وأملاحه عند الأصحاء الصائمين ...
ومع ان هذه الفوائد جمة إلا ان النية يجب ان تكون تعبدية بحتة وهذه الفوائد تتبع بالضرورة.

- كيف يتعامل مريض السكر المعتمد على الحبوب الخافضة للسكر أو على الأنسولين مع رمضان؟

ـ أظهرت الدراسات ان مستوى السكر ينخفض عند مرضى السكر في الأيام الأولى من رمضان ..
ولكن يعود إلى الارتفاع في الثلث الأخير تبعا لتغيرات الجسم الحيوية والكيميائية والعادات الغذائية ..
ولا تحدث بالعادة أي مشاكل للمرضى الذين يتناولون الحبوب الخافضة للسكر,
حيث يتناولون الدواء مع الإفطار والسحور مع الحفاظ على الحمية .

أما السكر المعتمد على الأنسولين فيلزم المريض زيارة الطبيب قبل الصيام لتعديل أوقات الجرعات ..
لأن لذلك علاقة مباشرة بأوقات الطعام ونوعيته مع الحذر ان السكر المزمن ...
الذي يؤدي إلى تلف بعض الخلايا في الجهاز العصبي ...
لا يمكن معه للمريض ان يستشعر أعراض النقص الحاد في سكر الدم ...
وقد يدخل في غيبوبة دون أعراض تحذيرية وإذا قرر المريض والطبيب ان هذا المريض يستطيع الصوم
فيستحسن ان يتواجد أحد أفراد الأسرة بجانب المريض ...
ويتوفر لديه القدرة على إعطاء أبر الجلوكاجون الرافعة للسكر في حال تدهور وعي المريض ..
وعدم قدرته على أخذ السكر بالفم.

- هل يستطيع مرضى التهاب وتليف الكبد الصوم؟

إن الكثير من مرضى التهاب الكبد أيا كان سببه وكذلك التليف غير المتقدم يستطيعون الصوم بعد استشارة
الطبيب ولكن في التليف المتقدم قد لا يستطيع المريض الصوم نظرا للضعف العام وعدم قدرة الكبد
على إفراز الجلوكوز (السكر) إلى الدم عند الحاجة إليه في حالة الصوم.

- ما هو تأثير الصوم على قرحة المعدة والاثني عشر؟

ـ رغم ان كثير من المرضى يزيد الجوع من احساسهم بألم المعدة ولكن مع توفر الأدوية المانعة
لإفراز أحماض المعدة وهي طويلة المفعول وتحقق التئاما سريعا للقرحة فإن معظم مرضى القرحة
ان لم يكن كلهم يستطيعون الصوم.
وقد لوحظ ارتفاع في عدد المشتكين من زيادة الآلام الناتجة عن ارتجاع أحماض المعدة إلى المريء
خلال شهر رمضان ولكن هذا ليس له علاقة مباشرة بالصوم وإنما بنوع الأكل في رمضان
حيث يكثر الناس من المقليات والدهون والسكريات
مع اضطراب النوم مما يؤدي إلى ارتخاء الصمام أسفل المريء وارتجاع الأحماض

فينصح هؤلاء المرضى بالاقلاع عن هذه المأكولات ما أمكن وعدم النوم إلا بعد ثلاث ساعات من آخر وجبة طعام.

- مريض الفشل الكلوي, زراعة الكلى وحصوات الكلى كيف يصوم؟

ـ مرضى الكلى يستطيعون الصوم عموما ولكن الغسيل الكلوي يجب ان يكون في الليل
لأنه يفسد الصوم على أقوال جمهور العلماء أما الغسيل البريتوني فلم يتوصل المجمع الفقهي إلى فتوى بعد.

المريض الذي زرعت له كلية حديثا غالبا لا يستطيع الصوم لحاجته إلى انضباط السوائل
ومواعيد الأدوية الدقيقة ولكن هذا أيضا يعود للطبيب المعالج.
حصوات الكلى تحتاج إلى الاكثار من السوائل التي يمكن تناولها ليلا مع الابتعاد عن الشمس وتجنب الجفاف نهارا .

ما تأثير الصوم على أمراض القلب؟

ـ معظم مرضى شرايين القلب, فشل القلب المزمن واعتلال الصمامات يستطيعون الصوم
وقد أشارت بعض الدراسات إلى تحسن في الحالة العامة لهؤلاء المرضى مع نهاية الشهر الكريم
شريطة الانتظام على الأدوية.


المرأة الحامل والمرضع متى تستطيعان الصيام؟

ـ هاتان الفئتان لهما رخصة خاصة من الله سبحانه وتعالى في الفطر إذا خافتا على نفسيهما أو طفليهما
وهذا يعتمد على الحالة الغذائية العامة قبل وأثناء الحمل, ووجود أمراض مصاحبة وكون الحمل مفردا
أو أكثر من ذلك.

ما هي الأدوية التي لا تفسد الصوم؟

ـ بخاخات الربو لم يصل المجمع الفقهي فيها إلى قرار إلا ان رأي الكثير من العلماء أنها لا تفسد الصوم ,
وكذلك الحقن العضلية الجلدية والوريدية غير المغذية والمراهم الجلدية .
قطرات العين والأذن والأنف, الحبوب تحت اللسان, التحاميل والغرغرة كل هذه الأمور لا تعتبر مفطرات
حسب قرارات المجمع الفقهي عام 1418هـ إذا لم يتعمد المريض بلع شيء منها
وكذلك القسطرة الدموية وأخذ العينات لا تفسد الصوم .

ما هي الطريقة المثلى للحفاظ على الصحة في رمضان؟

ـ إن الطريقة المثلى للحفاظ على الصحة هي اتباع كل ما أمر به النبي والتي تتلخص في التالي:
1- تعجيل الفطر وتأخير السحور.
2- الفطر على فترتين, على التمر أو الماء قبل الصلاة ثم على بقية الإفطار بعد الصلاة.
3- الاعتدال فما ملأ ابن آدم وعاء شرا من بطنه.
4- الحرص على وجبة السحور لبركتها ولأهميتها لإعطاء الجسم الطاقة الكافية للصوم.
5- تجنب النوم بعد الإفطار لتجنب التخمة والحرص على صلاة التراويح لفضلها أولا ولفوائد المجهود البدني البسيط المتناسق عموما .

6- أداء أعمالنا على الوجه الأكمل كما كنا قبل رمضان وأفضل فليس هناك أي سبب يدعو الإنسان المسلم للكسل أو الغضب في رمضان سوى نفسه الامارة بالسوء.










   رد مع اقتباس

قديم 23-05-2018, 01:26 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
بنت مسقط

عضو شرف







بنت مسقط غير متواجد حالياً

شكرا والله يعطيك العافية






   رد مع اقتباس

قديم 23-05-2018, 02:23 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
^كــاتم أســرار^
المدير العام
 






^كــاتم أســرار^ غير متواجد حالياً

شكرا لك والله يعطيك العافية


كاتم أسرار






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم المنتدى العام
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:19 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير