العودة   منتدى النرجس > المنتديات الأدبية > منتدى القصص والروايات الاكثر شعبية



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 07-08-2018, 10:17 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
وليدالحمداني
إدارة الموقع
 







وليدالحمداني غير متواجد حالياً

 

Questionmark لم أخنك يوما ـ بقلم امل احمد

لم أخنك يوما ـ بقلم امل احمد











#قصة_واقعية

(الجزء الاول)
بيغلطو وبيرمو غلطن ع الحب .. وما بيعرفو بانو الحب اطهر بكتير من غلطن .. الحب هو الطهارة والنقاء .. الغلط مو حب .. والحب بريئ منن ومن غلطن ..

هالغلط يلي مالي علاقة فيه ويلي قلبلي كل حياتي .. وخربطا .. يلي لهلا عم يعزبني ويقتل فيني ..

انا ملك .. بلشت غصتي من قبل سنين طويلة .. وقت امي حبتو لطلال وجدي رفض انو يزوجن .. بوقتا امي جنت وما طلع بئيدا شي ..
وطلال وقت صار هيك ونرفض سافر من البلاد .. وبعد بفترة تقدم ابي لامي .. وجدي وافق وزوجن ..

عاشو سوا حياة زوجية هادية .. او متل ما خبروني اخواتي الستة .. حياة سعيدة .. كلا دفا وهدوء ..

وبقي هالهدوء بحياتن وحياتنا لوقت رجع طلال من سفرو ..

ابي: ليال .. رفيقي اليوم جاي سهرة لعنا

امي: اي اهلا وسهلا .. بس مين رفيقك

ابي: ما بتعرفي .. هالرجال صرلو سنين براة البلد

امي: اي اهلا وسهلا .. رح بلش جهز لضيافة

اجا المسا وندق الباب ..

ابي: ليال .. الله يرضى عليكي دخلي هالبنات ع غرفن .. وجهزي القهوة وتعي لتتعرفي عليه

امي: اي يالا

فتح ابي الباب ودخلو لطلال ..

ابي: اهلا وسهلا .. اهلا وسهلا زارتنا البركة

طلال: الله يبارك فيك

امي بهالوقت كانت بالمطبخ عم تجهز القهوة .. جهزتا وحطتا ع صنية وطلعت ..

كانت ماشية والصينية بئيدا .. دقت دقة خفيفة ع الباب ودخلت ..

ابي: تفضلي ام ملك تفضلي

امي: السلام عليكم

طلال: وعليكم السلام

حست امي بانو هالصوت مالوف لالها .. ومانو غريب .. صوت كان الها الامان لفترة طويلة من حياتها .. ودق قلبها لا اراديا.. رفعت عيونها عن الارض واطلعت بالضيف ..
رجف قلبا مع اديها .. وندلقت القهوة ع الصينية ..

ابي: يا ساتر يا الله .. اسم الله شبك

دمعو عيونا وتلبكت كتير .. انحبس الحكي بحلقا وما قدرت تطالعو .. عيونها معلقين بطلال .. يلي عم يطلع فيها بكل شوق وهيام ..

امي: ا.. اس.. اسفة كتير .. رح .. رح بدلن واجي

وطلعت من الغرفة ركض ع المطبخ ... حطت الصينية ع طاولة السفرة وما قدرت تتمالك حالا .. قعدت ع كرسي السفرة وبلشت تسحب بنفس لتهدي حالا ..

امي: شبك ليال .. اهدي اهدي .. هاد مو طلال .. طلال مات من وقت استسلم وتركك وراح .. اهدي انت هلا زوجة لرجال تاني بيحبك ومانو مقصر معك .. اهدي ليال اهدي

وقفت وبدلت الصينية ورجعت ع الغرفة ..

ابي: لا تواخزنا .. الله يكون معا .. ما عم ترتاح بنوب .. باينتا مرهقة كتير

طلال: ولا يهمك .. ما صار شي

دخلت امي ع الغرفة وعيونا بالارض .. قدمت القهوة وستازنت وطلعت ..

طلال كان قاعد وهو مخنوق .. شاف بعيونو قديش البنت يلي حبا سعيدة بحياتا مع رجال غيرو ..
شاف قديش زوجا بيحبا وبيهتم فيها .. شاف قديش حياتا هادية من غيرو ..
كل هالشي كان عم يوجعو من جوا ويشعل نار بقلبو .. خلصت السهرة وستازن طلال ورجع ع بيتو ..

ابي: ليال .. ليال

امي: اي .. جايي

ابي: شبك حياتي .. شو صرلك

كانت ليال كتير ملبكة وخافت عيونا تفضحا .. حطت عيونا بالارض وحاولت تهرب من زوجا ..

امي: ما في شي .. بس تعبانة شوي .. البنات اليوم كتير عزبوني

قرب ابي منا وضما وهو عم يمسح ع شعرا بكل حب وحنية ..

ابي: الله يعطيكي العافية .. روحي رتاحي يا قلبي

امي: يالا .. بس لضب لضيافة

مسكا ابي من ايدا ووقفا ..

ابي: لا .. لااا .. روحي رتاحي انت .. انا بضبن

امي: لك مو لهالدرجة .. خلص انا بضبن

اطلع فيها ابي بطرف عينو ..

ابي: اي .. لحتى بعد شوي اجي ولم القزاز من وراكي ومسح القهوة والشاي ههههههه

امي: ههههههههه .. لا .. ما تخاف .. انا منيحة

ابي: لكن بنضبن سوا

ضبو لضيافة وراحو سوا لينامو .. بس هالليلة ما كانت متل كل ليلة ع امي .. كانت بداية لحرب جواة قلبا .. كل شريط حياتا وذكرياتا مع طلال استرجعتو بهالليلة .. لوقت غلبا النعس ونامت ..
لم اخنك (الجزء الثاني)

مشت هالليلة ع امي بالزور .. ومن بعدا ما عاد شي مشى .. كلشي بحياتا بوقف .. ما بقى قدرت تعمل شي بحياتا غير انو تفكر بطلال وحبا لطلال ..

كانت بالمطبخ .. عم تجلي وعقلا عم ياخدا ويجيبا .. وقع الصحن من ايدا وانكسر ..

امي: لك بكفييييي .. بكفييي خلص .. لك طلال مات يا ليال .. ماااات .. بكفي

بهاللحظة دق تلفون البيت .. نشفت اديها وراحت لتشوف مين يلي بدق ..

امي: الوو

طلال: كيفك ل.... ليال

رجف قلبا ..

امي:...........

طلال: ليال .. ليال .. انت معي؟

امي: اي .. اي معك

طلال: كيفك

امي: كيفني؟؟؟!! .. لك عم تسال كيفني !!! انت ليش رجعت .. بعد كل هالسنين لك لييييش رجعت .. وليش اجيت ع بيتي .. لك ليييييييش .. لك انت لعنة وما عم بقدر اخلص منك!!!!!

كانت عم تحكي وهي عم تصرخ وصوتا عم يرجف ودموعا معلقين بعيونا ..

طلال: ليااال .. اهدي بترجاكي .. اهدي

امي: اهدى!! سهل كتير تقلي اهدي .. لانو ما بتعرف شي .. ما بتعرف شو يلي صار فيني .. لك صرلي يومين كلشي بحياتي وقف .. لك انا تعبانة .. تعبانة

طلال: انا لازم شوفك

امي: مستحيل .. لا تفكر بهالشي .. ما بدي شوفك

طلال: بترجاكي .. بس هالمرة هاي .. ضروري شوفك .. وبعدا رح ودعك وسافر .. بترجاكي

امي: رح تسافر .. اي و لشو بدك تشوفني

طلال: رح ودعك .. انا بحاجة شوفك وودعك .. بترجاكي كرمال ايامنا يلي مضت

امي: لك اووووووووف

طلال: رح اجي هلا

حكا هالكلمة وقفل ... وبعد بشوي كان ع باب البيت .. فتحت الباب وهي كتير ملبكة ..

امي: تفضل

دخل طلال وقلبو ع شوي رح يوقف ..

امي: احكي بسرعة يلي بدك ياه وروح من هون

طلال: ليال انا ولا مرة نسيتك .. ولا مرة غبتي عن بالي .. كل يوم كان يمر كنت موت فيه الف مرة

امي: كزاااااب .. لك كزاااااب .. تركتني ورحت وما عاد سالت ولا عرفت شو صار فيني .. لك انت ما بتستاهل حبي لالك

طلال: حب!!! لك عن ايا حب عم تحكي .. لك يلي بتحب ما بتتتزوج غير حبيبا وبتعيش معو حياة كاملة وما ناقصا شي .. انا تركتك لانو كنت بدي اهرب من حبي لالك .. تركتك لانو كنت عم اتعزب وانا حدك .. هربت لانسى بس ما قدرت انسى

قعدت ع الكنبة وفرطت بكي ..

(لك كل هالسنين وانت هربان من حبي!!!.. وعم تلومني انو تزوجت غيرك ؟؟ شو كان بدك ياني اعمل .. انا ما كان امري بئيدي .. لك انا كنت عم موووت )

قعد طلال ع ركبو مقابيلا ومسحلا دموعا بئديه ..
(كنت حس فيكي وبكل غصة عم تطلع منك )

وقت حست بئيدو ع وشا رجف قلبا و رجعت لاياما معو .. لحبا يلي دفنتو بقلبا كل هالسنين .. ما قدرت تقاوم مشاعرها .. مسكت ايدو بئديها التنتين واطلعت بعيونو لتشوف حبن لمخبى فيهن ..

(انا ما نسيتك يا طلال .. ما نسيتك ولا يوم .. حبك لساتو محفور بقلبي)

(لك كنت عرفان من هالشي .. ما في داعي تقولي .. لك انت حب حياتي .. انت كلشي بحياتي )

وضما لصدرو واستسلمو لنزوتن الشيطانية وارتكبو اكبر جريمة بحق الحب ..

لم اخنك (الجزء الثالث)

يا ريت لو يلي بيغلطو يفهمو انو ما في غلط بيتخبا .. .. ورح يجي شي يوم وينكشف هالغلط ..

لسوء حظا لامي بانو قبل جريمتا بيوم كانت متحممة من عذرا الشرعي .. وبسبب يلي صار تعبت نفسيتها كتير وما عادت سمحت لابي يقرب منها ..

ابي: شو صايرلك .. ليش هيك تغيرتي فرد مرة

امي: ما في شي .. بس مضغوطة من البيت

ابي: بس هاي اول مرة بتبعدي عني .. احكيلي شو صاير

امي: ما صار شي .. تعبانة ومتدايقة .. تركني لو سمحت

ابي: اي براحتك .. وباي وقت بتحبي تحاكيني تاكدي انو رح اسمعك

بقيو ع هالحالة فترة طويلة .. لوقت امي اكتشفت بانو هي حامل ...
وقت شافت نتيجة الفحص جنت .. وبلشت تضرب بئديها ع وشا ...

امي: لك الله ياخدني .. لك الله ياخدني .. شو عملت بحالي انا ... شو عملت

تعبت نفسيتها بزيادة .. وحاولت توصل لطلال وما قدرت لانو كالعادة تركا وراح وما عاد سال فيها ..
حاولت تنزل حملا بس كل محاولاتا كانت فاشلة .. ربنا كان عم يكتبلا ويكتبلنا كلنا قدر جديد وحياة جديدة ..

بلشت علامات الحمل تبين عليها .. وما عاد فيها تخبي اكتر ..

ابي: ليال ... انت شو صاير معك

امي: و... ولاشي .. شو بدو يكون صاير

ابي: انت تعبانة .. وشك ع طول اصفر .. مشي معي ع الدكتور

امي: لا .. لاااااااا .. لشو الدكتور .. ما في داعي

ابي: ليال .. انت حامل مو؟؟

وقت سالا تغير لونا وفرطت اعصابا يلي بالزور كانت ماسكتا .. وفرطت بكي ...

ابي: لهيك عم تبعدي عني .. طيب ليش خبيتي علي .. وليش عم تبكي

امي: ............

ابي: بس ... بس .. كيف هيك .. كيف صار الحمل .. انت من ايمت حامل ؟ صرلي شهرين ما قربت منك

امي: اي .. اي من تلت شهور انا حامل

ابي: بس مو كنت معذورة بوقتا

امي: اي .. قصدي لا

وفرطت بالبكي اكتر ..

ابي: ليال .. انت شو مخبية عني .. ها .. شو مخبية

امي: .............

ابي: لبسي لنروح عند الدكتورة

امي: انا بكرة بروح.....

ابي: لااا .. رح روح معك .. مشي

وراحو سوا لعند الدكتورة..

الدكتورة : الف مبروك

ابي: دكتورة .. قديه عمرو لهالحمل

الدكتورة : ممممممم .. شي شهرين

ابي: يعني مو تلاتة ؟

الدكتورة : لا شو تلاتة .. شهرين او اقل

ابي: ماشي .. يعطيكي العافية

بهاللحظة امي كانت بس ساكتة وعم تفكر بشي طريقة لتطالع حالا من هالمشكلة هاي ..

رجعو سوا ع البيت .. وطول الطريق وهني ساكتين ما حكو ولا كلمة ..
ووقت وصلو ..

ابي: تعي لجوا

دخلو ع غرفتن وقفل ابي الباب ..

ابي: مين هو

امي: ما عم افهم

حمرو عيونو لابي وجن ..

ابي: لياااال .. لا تطالعي خلقي .. دوبني ماسك حالي .. احكيييي

بلش جسما لامي كلو يرجف .. ونزلو دموعا ..

امي: مااا في حدا .. ماا في حداااا

ابي: لك مفكرتيني اجدب انا شي .. مفكرتيني اجدب .. لك كل تصرفاتك تغيرت .. كلااا .. ما بتقبلي المسك .. ما عم تضحكي ابداا .. بناتك ما عاد اهتميتي فيهن .. وهلا شووو .. حااامل .. حاااامل يا ليااال حامل وانا ما لمستك

امي: ............

اطلع فيها بكل عصبية ورفع اصبعتو بوشا ..

ابي: ع كلن كلشي رح يبين .. من بكرة رح اعمل فحص dna ووقتا ربك بفرجا

وتركا بحيرتا وخوفا وطلع من الغرفة وطرق الباب بكل قوتو ..

ومن تاني نهار جهزو حالن ليروحو سوا ع المشفى ليعملو لفحوصات ..

امي: بترجاك خلص .. لشو الفضايح

ابي: ما بدك فضايح لكن بتعترفي مع مين غلطي

امي: (تبكي) هي مرة .. مرة وحدة والله .. كنت كتير مشتاقيتلو .. وبعدا ما عاد عدتا ولا شفتو

ابي: مين هو ؟؟

امي: ط... طلال

ركض ابي عليها ومسكا من رقبتا ...

ابي: لك يا حقيرة خنتيني مع رفيقي .. لك يا كلبة .. لك الله يلعنك

امي: بترجاك .. سامحني .. سامحني
ابي: سامحك؟؟؟ لك كيف رح سامحك .. كيييف .. لك انت خنتيني وخنتي شريعة ربك .. لك الله يلعنك .. لك بشو غلطت معك انا بشووو .. لك بشووو قصرت معك

امي: لك ... رح ... رح تخنقنييييي

ابي: لك يا ريت لو فيني اخنقك واخلص من وساختك .. بس بتعرفي شو .. انت اوطى بكتير من انو وسخ اديي فيكي .. رح اتركك هون متل الكلبة محبوسة وبكرة النا حساب

وتركا وطلع من الغرفة وقفل عليها الباب ..

لم اخنك يوما (الرابع معدل)

وتاني نهار ...

دخل ابي لعند امي ع الغرفة .. كانت مسطحة ع التخت وعيونا مورمين من البكي ..

ابي: انا استاجرتلك بيت لحتى تبقي فيه انت والبنات
وورقة طلاقك بكرة بتوصلك

امي: بترجاك لا تعمل هيك .. صدقني كلا مرة وحدة ومن بعدا ما عاد شفتو .. كانت لحظة ضعف

ابي: مرة او الف .. الخيانة هي خيانة .. وما في اغفرلك ياها .. انت خنتيني وببيتي ومع رفيقي يلي استضفتو عندي .. لك ماني قدران اتخيل كيف قدرتي تعملي هيك

امي: والله من وقتا ما ارتحت .. والله ندمانة والله

ابي: لا تذكري الله ع لسانك قدامي .. روحي ادعي وصلي لربك يمكن يسامحك

بوقتا انا كنت لساتني صغيرة .. وابي كان كتير متعلق فيني ..

ابي: ملك حتبقى معي .. جهزي تيابك وتياب البنات لابعتكن ع بيتكن

امي: ما فهمت!! وين رح تبقى .. يعني انت ما فيك تربيها

ابي: اي بدبر حالي .. لا تدخلي .. ماشييي

ومن بعدا ابي طلقا لامي .. وصحتو بلشت تتراجع من بعد ماصابتو جلطة ...

وبقيو امي واخواتي ببيت اجار لوقت ولدت امي وجابت بنت .. بوقتا ابي زوجا لاختي لكبيرة اميرة لشب من البلد .. واختي لصغيرة زوجا لابن عمي بفرنسا .. وهون سافرت هي وامي وباقي اخواتي ع فرنسا ..

ومن هاليوم نقلبو فرد قلبة وابي،ما عاد الو سلطة عليهن .. واخر شي وصلو عنهن انن عم يشتغلو بالملاهي الليلة .. وتدهورت صحتو اكتر وكان يستنى باللحظة يلي يشوفن فيها ليخلص عليهن

وانا كان الي عمة كبيرة بالعمر .. ووقت شافت ابي ع هالحالة طلبت منو انو تربيني وابي وافق .. واخدتني عمتي وربتني بالوصاية ..

كانت تعاملني متل بنت لالها .. ولا مرة حسيت بانو هي مو امي .. وبقيت عندا لوقت صار عمري 11 سنة .. وبيوم مشؤوم لهلا ذكراه عم تحفر بقلبي ...

كان لعمتي حفيد اسمو رجب .. عمرو 27 سنة ..ربينا سوا لوقت تزوج وتركا واستقر ببيتو .. كان صرلن فترة متخانقين ع ورتة .. وبهديك الليلة وقت عرف بانو ستو تعبانة اجا لعندا واستسمح منا لترضى عليه ..

سهرنا انا وهو وعمتي سهرة كتير حلوة .. كان هو نايم ع ركبة وانا ع الركبة التانية وكتير مبسوطين بجمعتنا .. لوقت دق تلفونو .. وكان المتصل رفيقو الفرنسي ..

رجب: رح روح ستي

عمتي: لوين يا ستي .. لعند رفيقك هاد مووو

رجب: اي ستي .. ما بتاخر

عمتي: لك يا ابني .. انت بتعرف انو مانو مزبوط .. بلالك هالروحة

رجب: ستي حبيبة قلبي .. الشب جاي مخصوص كرمالي انا .. مو حلوة قلو ما بدي اجي .. ما بطول

عمتي: طيب .. نص ساعة ومن بعدا بتتركو وبترجع لعند امك ومرتك .. فهماان







   رد مع اقتباس

قديم 07-08-2018, 10:18 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
وليدالحمداني
إدارة الموقع
 







وليدالحمداني غير متواجد حالياً

رد: لم أخنك يوما ـ بقلم امل احمد

رجب: تمام يا حلووو

وباسا ع خدا وطلعنا ودعنا لعند الباب وهو عم يضحك .. انا كان قلبي حاسسني بانو هالطلعة رح تجيب مصيبة ..

ملك: امي (عمتي) .. قلبي قابضني .. ماني مطمنة .. خايفة ع اخي رجب

(طبعا كنت اعتبرن هني عيلتي لانو ما بعرف غيرن .. وابي بهالفترة كانت يشتغل ويسافر وما يرجع غير بالسنة مرة او مرتين بس)

عمتي: لا تخافي امي .. رجب رجال ومانو ولد صغير

ملك: ان شاء الله امي

دخلت عمتي لتنام وانا بقيت فايقة .. توضيت وصليت وقعدت ادعي لربنا ينجحني بامتحاني تاني يوم .. ومن بعدا نمت

فقت ع الفجر ع التلفون عم يدق ..
مشيت بالعتمة لوصلتو ورديت ..

ملك: الووو .. مين

ام رجب: ملك حبيبتي

ملك: اي اختي .. شبك عم تتصلي بهالوقت شو صاير

ام رجب: بدي اسالك عن رجب .. عندكن شي

ملك: لا ابدا مو هون .. ما رجع ع البيت؟

ام رجب: لا ما رجع .. ماشي يا روحي رجعي نامي

ملك: ماشي اختي

سكرت الخط والتفتت .. كانت عمتي واقفة ورايي ..

عمتي: شبو رجب .. مين يلي اتصل

ملك: هاي اختي عم تسال عن رجب .. لسا ما رجع .. والله كنت عرفانة يا امي

عمتي: لا حول ولا قوة الا بالله

صلينا وقعدت راجعت شوي بالامتحان لوقت المدرسة .. لبست وجهزت حالي ورحت لعند امي لبوسا متل كل يوم ..

دخلت عليها كانت صافنة وعم تبكي ..

ملك: شبك امي .. شو صاير

عمتي: (تبكي) ما بعرف يا امي .. قلبي مقبووض

ملك: اي لكن ما رح روح ع المدرسة .. رح ابقى معك

عمتي: لااا جنيتي انت .. عندك امتحان .. ممنوع لغياب

وضمتني وبلشت تبوس فيني .. انا استغربت من طريقتها .. مالا بالعادة .. كانت ع طول تبوسني ع جبيني وخلص .. بس هالمرة كانت وكانها عم تودع فيني ..

تركتا ورحت ع المدرسة .. كنت كتير قلقانة عليها .. ووقت وزعت الانسة وراق الاختبار ..

ملك: انسة .. ما بدي قدم الامتحان

الانسة: ليش ما بدك تقدمي

ملك: انسة انا كتير مخربطة .. امي تعبانة واخي مانو مبين

الانسة: ملك حبيبتي هالامتحان كتير ضروري .. قدمي هلا وبالفسحة بسمحلك تروحي وتشوفيها

(كانت المدرسة حد البيت ومانا بعيدة)

قدمت الامتحان بس ما بعرف شو يلي كتبتو .. كنت كتير مخربطة ..
ووقت الفسحة طلبت من الانسة وسمحتلي لاطلع ..

الانسة: بس لا تتاخري .. ازا درى المدير رح يعاقبني ويعاقبك

ملك: ماشي ولا يهمك

لم اخنك (الجزء الخامس)

رحت ع البيت ركض .. دقيت كتير وما حدا فتحلي .. ستغربت كتير .. ورحت لشوف المفتاح بسطل لزريعة مكان ما بتحطو امي بس ما لقيتو ..

ملك: يا ربي .. لك وينا امي .. وليش المفتاح مانو هون

وطيت راسي تحت الباب لشوف ازا ببين معي شي .. شفت بجامتا لامي يلي كانت لابستا الصبح ع الارض . .. ستغربت لانو مالا بالعادة ..
رجعت ع المدرسة وانا مخربطة اكتر وماني قدرانة ركز بشي ..
ونحنا بالحصة ما سمعنا غير صوت الاسعاف والشرطة بالحارة .. رجف قلبي ونزلو دموعي مباشرة .. عرفت انو صار لامي شي ..

طلعت من المدرسة من غير ما استازن الانسة .. وركضت ع البيت .. مسكني الشرطي ووقفني وما خلاني مر ..
بس اخي امين (ابنا لعمتي لكبير) صرخلن من بعيد ..(تركا هاي بنتا .. تركا)

تركني الشرطي وركضت لعند اخي امين وانا عم ابكي ..

ملك: وينا ماما ... وينا اخي

وانا عم احكي معو شفت المكان يلي شفت فيه البجامة من تحت الباب كلو دم ... ما قدرت استوعب شي ..
وبنفس اللحظة شفت الشرطة من بعيد ماسكينو لاخي رجب ومكلبشين اديه ..

ملك: شبو رجب كمان .. شو عامل .. ليش مكلبشينو

امين: هالكلب قتلا لامك .. قتلا .. لك امك ضمتو بحضنا وحبتو اكتر منا وربتو متل ابنا والكلب قتلا .. قتلا

ملك: (تبكي) كيف!! لك لااا .. لك انا شفتا لامي وقت رجعت من المدرسة .. شفتا

مسكني من ايدي وصار يهز فيني ..

امين: لك عم قلك قتلا .. امي وامك خلص راحت .. مااا عاد في النا ام .. رااااااحت .. راااحت

انا ما استوعبت شو عم يحكي .. او ما كنت بدي استوعب .. ولا صدق .. صرت زيد بالبكي واطلع بامين .. (بدي امي يا اخي .. بدي امي .. بترجاك)

صار ياشرلي باصبعتو ع جثة امي .. (لك هاي امك .. هاي امك ليكها هون .. جثة .. ماتت .. الكلب رجب خلص عليها .. ماتتت)

وهاد اخر شي بتزكرو .. غميت بوقتا من الصدمة والبكي .. ووقت فتحت عيوني كنت بالمشفى ..
اطلعت كانو اخواتي (من عمتي) لتنين حدي .. امين وابراهيم .. تخيلت حالي انو كنت بكابوس وكلشي كان مانو واقع..

ملك: بدي امي .. وينا امي

ابراهيم: فقتي يا روحي .. صحصحي يالا حاج بدنا نرجع ع البيت

ملك: امي هونيك

ابراهيم: اي امي بالبيت

اطلع امين فيه وهمسلو ..

امين: ليش عم تكزب عليها .. هي بتعرف انو ماتت .. لانو كانت وقت كانو الشرطة

ابراهيم: اخي باينتا لساتا تحت تاثير الصدمة .. خلينا نداريها شوي

انا عملت حالي ماني سمعانة وكان لسا عندي امل انو كون عم كوبس ..
وصلنا البيت وكان كلو مليان عالم .. واخواتي من عمتي كلن موجودين .. هون عرفت انو هي جد ماتت وانا ما عم كوبس ..

دخلت وانا عم ابكي ونادي عليها ..
(اميييييي .. يا امييييي)

ركضت لعندي اختي امو لرجب .. ضمتني وصارت تبكي وتصرخ ..
(لك ليييش هيك عملت يا رجب .. ليييش يا ابني .. حسبيا الله عليهن ولاد الحرام )

وبعد بشوي اجا وقت الدفن واجو لياخدو الجثة .. انا ما كنت بعرف انو هي بالبيت .. وقت شفتا صرت صرخ ..
(بدي شوفا لامي .. بدي شوفا )

بس هني ما خلوني وبعدوني عنا..
ركضت لعند اخي امين .. (اخي بترجاك .. انا فايقة وبعرف انو امي ماتت .. بترجاك لا تحرمني شوفتها يا اخي )

صارو دموعو يشرو ع خدودو ومسكني من ايدي واخدني لعندا ..
ووقتا عرفت ليش ما بدن ياني شوفا ..
كانت مقتولة بابشع الطرق .. مذبوحة ومحروق وشا بمية نار .. وشا كلو ابيض وعيونا مانن موجودين ..

وقت شفتا هيك غميت فورا .. وما قدرت اتحمل ..

وقت فقت كنت ببيتا لانستي .. اخدتني لعندا لوقت اهدى ويخلص عزا امي ..

دخلت بحالة نفسية صعبة كتير .. ما كنت عم استوعب ليش اخي رجب عمل هيك .. وبقيت نار وشاعلة بقلبي لوقت طلبت من انستي بعد بشهر من الحادثة انو روح لعندو وزورو بالسجن ..

الانسة: وين بدك تروحي؟ هاد مجرم انسيه

ملك: انسة بدي اعرف ليش هيك عمل .. لك امي ربتنى سوا انا وياه متل ولادا وما قصرت فينا .. كانت تحبو اكتر من ولادا .. مارح ارتاح لاعرف ليش عمل هيك

الانسة: ماشي يا قلبي .. رح ابعتك

اخدتني الانسة لعندو .. ووقت شفتو تزكرت وشا لامي .. وفرطت بالبكي ..

ملك: ليش هيك عملت يا اخي .. لييش

كان الهم والحزن باين عليه .. ووقت سالتو هو كمان فرط بالبكي ..

رجب: لك ما عم صدق انو قتلتا .. لك والله ماني متزكر شي والله .. كل يلي بتزكرو سهرتي مع رفيقي .. الله يلعنو .. كان معو مخدرات وكان بدو ياني اخدن معو ووقت رفضت عطاني قنينة خمرة ..
الكلب كاين حاطط المخدرات فيها من غير ما ادرى .. ما بعرف بعدا شو صار .. هني خبروني كيف قتلتا ..

طبعا بوقتا رجب ما كان بوعيو وكل يلي متزكرو بوقتا هو مشكلة الورتة .. وراح عندا لعمتي وتخانق معا.. وقتلا بكل بساطة وهو تحت تاثير المخدر .. ولهلا لساتو بالحبس ..

لم اخنك (الجزء السادس)

ومن بعدا اخدني عمي .. عمي كان عندو بس ولاد وما عندو بنات .. تبناني وعطاني لمرتو لمطلقة لتربيني وعشت معن باقي حياتي .. عاملوني متل الاميرات وما خلوني بحاجة لشي ..
الشي الوحيد يلي كان ناقصني هو وجود ابي حدي..

بقيو يحاولو لحتى اقنعو انو يستقر هون .. وبالفعل استقر هون .. وعاش ببيت عمتي يلي ماتت .. لانو كانت اختو الوحيدة .. وكان ينام بفراشها ع قد مو مشتاقلا ..

وبليلة شيطانية .. كان ابي سهران مع اخي ابراهيم ومع زوج اختي اميرة ..
(زوج اختي اميرة ابي ما كان يحبو لانو ما كان محترما لاختي اميرة .. كان بدو ياها تلحق اخواتا ع فرنسا وتعملو فيزا لالو ليلحقا .. لهيك كان ع طول خناقات معا ومع ابي يلي كان متامل فيها وفيني بانو نكون نضاف وصالحات)

بهديك الليلة ابي نام .. واخي ابراهيم وزوج اختي بقيو سهرانين وعم يسكرو .. وبلش ابي يسعل بشكل قوي وهو نايم بسبب مرضو ..

ابراهيم: اييي .. لك شوو هاد .. لك سكوووت

فضل: (زوج اختي) لك بكفييي يااا .. سكوووت

بلشو تنيناتن يصرخو ع ابي وهو نايم ومانو حاسس ع شي .. وبعدا بلشو تنيناتن يضربو فيه..
اخي ابراهيم ضربو وبعد .. بس فضل استغل الفرصة وبلش يضربو بكل قوتو ع صدرو لحتى ما بقى قدران يتنفس ..

وما خلص لهون .. حملو ومشى فيه لطريق بيت اميرة .. حطو هنيك ورجع لعند اخي ابراهيم ..

ابي جر حالو ما بعرف كيف لوصل بيت اختي ودق الباب .. فتحت اختي يلي كانت متوقعة انو زوجا يلي عم دق ...

اميرة: ابييييي .. ابييييي .. شو صايرلك يا قلبي

كان واقع ع الارض ومانو قدران يوقف .. دقت فورا لزوجا ليجي يساعدا ..

اميرة: فضل تعا بترجاك .. ابي واقع ع باب البيت ومدري شو صايرلو (تبكي)

فضل: هااا .. اي يالا يالا جاي

راح لعندا هو واخي ابراهيم وعملو حالون انو متفاجئين ومانن دريانين بشي ..






   رد مع اقتباس

قديم 07-08-2018, 10:20 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
وليدالحمداني
إدارة الموقع
 







وليدالحمداني غير متواجد حالياً

رد: لم أخنك يوما ـ بقلم امل احمد

فضل: لك شو صايرلو

اميرة: (تبكي) ما بعرف

فضل: احمل معي ابراهيم

حملو وطالعو بالسيارة ونقلو ع المشفى .. وبالمشفى للاسف ما لحقو .. الضلوع المكسورة ضغطت ع القلب وفجرتو ..

فضل كانواخو دكتور بالمشفى .. اتفق معو انو يقول انو موتة ربنا .. وهاد يلي صار .. واتقفلت قصة ابي وما حدا عرف بوقتا بيلي صار ..

جنيت وتعبت كتير وقت دريت بموتو .. حبي لالو مالو حدود ابدا .. وشوقي لالو كان ع طول عم يزيد ..

وبقيت قصة موتو مخباية لخلص العزا ..
بوقتا فضل وابراهيم عملو حفلة مشاوي ببيت عمتي .. يعني نفس البيت يلي ابي نقتل فيه ..

والابشع من هيك انو امي واخواتي حضرو هالحفلة .. وقت دريت كنت رح جن .. ما بعرف من ايا طينة هني مخلوقين ..

بس هالسهرة كشفت موت ابي ..
متل عادتن كانت سهرتن كلا سكر وشرب .. ووقت سكرو بلشو يخبصو بالحكي .. وانو يحكو انو ضربناه لموتنا ..

وهون اختي الوسطى انتبهت لحكيهون .. كانت كتير تحبو لابي الله يرحمو .. ووقت سمعتو لفضل عم يخبص بالحكي بلشت تسجلو .. واستجوبتو لعرفت منو كل تفاصيل الحادث .. وعرفت منو انو الدكتور اخو ساعدهم ليخفو الجريمة ..

وتاني نهار اختي سلمت التسجيل للشرطة .. والشرطة فتحو محضر وطالعو جثة ابي للتشريح وطلع معن انو بالفعل انقتل قتل ..

اخي ابراهيم حبسو لمدة سنة .. وفضل طلع بعد تلت شهور بسبب نفوذو .. والدكتور منعو من مزاولة مهنة الطب ..

حرقولي قلبي عليه .. لهلا قلبي ما عم يهدى .. سرقو مني .. حسبيا الله عليهن ..

لم اخنك (الجزء السابع)

ومن بين كل هالجرايم والماسي بحياتي .. طلع بحياتي هاشم ..

هاشم بكون ابن اختا لمرت عمي يلي انا بهالوقت عندا .. ويلي ربتني واهتمت فيني ..

بوقتا كان عمري 12 سنة تقريبا .. اول مرة ببحكيني .. كنت بوقتا رايحة ع المدرسة وابي من جديد متوفي ..

هاشم: مرحبا ملك .. كيفك

ملك: اهلا .. الحمد لله

هاشم: انا هاشم .. عارفتيني

(اي عرفتك .. انت ابن خالتو منال)

(اي صح .. البقية بحياتك ان شاء الله .. كتير زعلت ع ابوكي)

دمعو عيوني وغصيت..

ملك: تسلم

هاشم: ايا شي بدك ياه حاكيني ولا تتردي ابدا .. ماشي

ملك: ماشي .. شكرا كتير

ومن بعد هاليوم هاشم صار يلحقني متل ظلي .. وقت اطلع من المدرسة شوفو ع الباب .. ووقت روح ع المدرسة شوفو من بعيد عم يراقبني .. كنت وين ما روح شوفو .. كان متل الملاك الحارس لالي .. وبوقت كتير قصير حبيتو .. وعشقتو وتعلقت فيه ..

صرت جن وقت يغيب .. بدي شوفو كل يوم وكل وقت .. ما عاد بدي يغيب عني بنوب ..

هاشم ... هالشخص يلي دخلي السعادة لقلبي .. هالشخص يلي حرك كل المشاعر المكبوتة بقلبي ..

كبرنا انا وهاشم وكبر حبنا .. وصار تواصلنا بس بالعيون .. ما عاد فينا نحكي مع بعض ..

كنت وقف ع المصلاية وادعي من ربي انو يكون من نصيبي .. وما انحرم منو متل ما انحرمت يلي بحبون ..
مشت لسنين وصار عمري 20 سنة .. وصرت الصبية الحلوة يلي العين عليها .. كتار يلي طلبوني وع طول كنت ارفضن كرمال هاشم ..

وعيلتي يلي حاضنتي كانو تاركيني ع راحتي .. امي يلي هي مرت عمي ما في منا تنتين .. ام بكل معنى الكلمة .. طيبة وحب وحنان .. وابنها يلي هو اخي بالوصاية (رامي) .. رفيقي وبير اسراري ..

كتير كانت علاقتي فيهن قوية .. بس مع هيك كنت خاف خبرن عنو ليزعلو مني ..

ما بعرف ليش كنت خاف .. ولا مرة غلطت لا بكلمة ولا بمكالمة ولا بشي .. حبو كان بس بقلبي ..

وبيوم اجاني خبر من هاشم .. بعتلي مع رفيقتي هنادي..

هنادي: ملوكة .. هاشم بعتلك معي خبر حلو

ملك: جد .. خبريني بسرعة

هنادي: ممممم .. رح يبعت امو لتخطبك

حطيت ايدي ع تمي وبرقو عيوني من فرحتي..

ملك: عم تمزحي!!! اكيد عم تمزحي

هنادي: هههههههه لا ولووو .. ما عم امزح

ملك: الحمد لله واخيرا .. لك تعبت يا هنادي

هنادي: بس بدو يسافر شهر واحد لشغلة مهمة .. ووقت يرجع مباشرة رح اتم الخطبة

ملك: ربي يكون معو .. رح انطرو ليرجع

هنادي: ماشي يا قلبي .. رح خبرو

وبالفعل سافر هاشم .. يا الله شو حسيت بفراغ وقت راح .. حسيت وكانو قطعة من قلبي راحت معو .. كنت قضي اغلب وقتي بالبكي وما ارتاح الا وقت وقف ع المصلاية ..

لم اخنك (الجزء الثامن)

وبهالوقت هاد اخواتي من ابي رجعو من فرنسا واستقرو بالبلد .. كانت وساختن علنية .. ما كانو يخجلو من حالن .. كنت شوفن كتير بس ما كنت حاكيهن ولا اعترف فيهن .. وما بقيلي غير اختي اميرة .. كانت ع طول تجي وتشق علي .. وبيوم ..

رامي: ملك .. انا ما بدي تزعلي مني .. بس اميرة عم تتواصل مع اخواتك .. وانا بصراحة ما بدي ياها تتواصل معك وتشوفك



ملك: لك ليش اخي .. اميرة ما في منا والله

رامي: اي بعرف اختي .. بس انا بخاف عليكي كتير .. انت امانة عندي .. ما فيني امن لاي شخص .. واخواتك ما بتامنلن ابدا

ملك: متل ما بدك اخي

قرب مني ضمني وباسني ع راسي ..

رامي: الله يرضى عليكي ويستر عليكي دنيا واخرة

وهون اختي اميرة وقت وصلتلا الخبر زعلت كتير وراحت خبرتن لاخواتي .. وهاد كان جوابن ..

(والله جد .. اي لكن روحي قليلو نحنا مستحيل نتركا نضيفة لملك .. رح نسحبا معنا بايا طريقة .. وازا مو اليوم بكرة )

وانا وقت دريت بالخبر جنيت .. ما عاد قدرت نام .. كنت كل ما سكر عيوني شوفن بالمنام وكوبس فيهن .. ما عاد قدرت اطلع من البيت وانقطعت عن كل العالم ..

وبهاد الوقت تقدملي اخوها لمرت رامي ..

رامي: اي اختي شو قلتي .. انا ما رح ارتاح غير وقت امن عليكي ... وباسل شب كتير منيح وانت بتعرفي.. كمان انت عاجبك وضعك هيك .. صدقيني ما في حل غير انو تتزوجي

ملك: ما بعرف شو بدي قلك يا اخي

كنت كتير ضايعة .. خايفة من اخواتي البنات وبدي ايا طريقة لاهرب منن وامن ع حالي .. كنت خايفة غمض عيوني وفيق لاقي حالي متلن ..

وبنفس الوقت كان قلبي محروق ع هاشم يلي غيابو طال .. والشهر صار اشهر .. وما كان في مجال لاتواصل معو وخبرو ..

وبهالفترة الصعبة اخذت قرار لهلا عم اتندم عليه .. قررت انو اقبل بباسل واتزوجو ..

رامي: ع خير اختي .. ربي يكتبلك السعادة

ملك: يا رب

امي: (مرت عمي) ليش عم تبكي يا بنتي .. باسل شب كتير منيح .. لا تخافي

ملك: تعبت من حياتي يا امي .. شو بعد بدن مني اكتر .. ليش ما بيتركوني بحالي .. انا تعبت تعبت يا امي

ضمتني لصدرا الدافي وانا عم ابكي .. وغفيت وانا بين اديها ..

لم اخنك (الجزء التاسع)

تمت خطبتي من باسل .. ووصل الخبر لهاشم يلي جن جنانوو وبعتلي مع هنادي ..

هنادي: هاي رسالتو لالك (عملتي يلي براسك وتزوجتي غيري .. كيف فيكي هيك تخونيني وتخوني حب تمن سنين .. ما رح سامحك .. وازا انت تزوجتي انا ما رح اتزوج ورح موت وانت بقلبي)

ملك: (تبكي) شو كان بدو ياني اعمل يا هنادي .. لك هو غيابو طول وما قدرت اوصلو .. واخواتي كانو عم يهددوني .. لك لهلا انا خايفة منن .. لك انا عم اهرب منن .. ما بدي ياه لباسل .. انا اضطريت لهالشي وربي مو بئيدي .. لك ااااخ رح مووووت .. يا ربي ليش الانتحار حرام .. ليييش .. كنت قتلت حالي وخلصت .. لك ليش عزابي ما عم يخلص .. لك رح قضي عمري بالشنططة

هنادي: (تبكي) بترجاكي اهدي .. قطعتيلي قلبي عليكي .. خلص هاد نصيبكن .. وهاشم رح يجي يوم ويعزرك ع يلي عملتي .. وباسل بكرة بتقتنعي فيه وبتحبي .. خلص لا تقهري حالك

هيك كنت مفكرة .. انو رح حبو لباسل .. او ع الاقل اتقبلو .. بس ابدا ما صار هيك .. مشت ايام خطبتي واجا يوم زواجي .. كنت عم موت .. روحي كانت عم تطلع وما كان فيني قول شي .. ما حدا كان حاسس فيني .. كنت عم اتعزب وهني كلن مانن دريانين بشي ..

خلصت حفلتنا ورحنا ع بيتنا .. وقت قرب مني باسل حسيت بكهربا بجسمي .. ونفرت منو ..

باسل: شبك ملك

ملك: باسل بترجاك .. افهمني شو بدي قول (تبكي)

باسل: احكي .. بس بلاهن هالدموع

ملك: (تبكي) باسل انت بتعرفن لاخواتي .. وبتعرف انو اخر فترة هددوني ليسحبوني معن

باسل: اي .. اختي خبرتني بكلشي

ملك: اي لهالسبب انا قبلت فيك .. لا تزعل مني .. بس انا ما عم حس بايا مشاعر اتجاهك .. وما فيني اقدر خليك تلمسني

تبسم واطلع في ..

(لهيك عم تبكي .. اي مسحي دموعك .. ولا يهمك .. خدي راحتك .. ومع الايام رح تتغير نظرتك لالي ومشاعرك كمان .. رح استناكي لوقت تتقبلي هالشي)

(بتشكرك كتير )

(لا ولووو .. انت هلا مرتي ومسؤوليتي .. وما بدي شي بالدنيا كلا يتعبك )

باسل انسان كتير شهم .. رجال بكل معنى الكلمة .. تحملني ولهلا عم يتحملني .. معاملتو لالي ما في منا هو واهلو .. ناس كتير طيبين واصيلين . ..

بس للاسف ما قدرت اتقبلو لباسل كزوج .. مشت الايام والاشهر .. ومرو تلت شهور وانا لسا ما عم اقبل انو باسل يقرب مني وما حدا كان دريان بهالشي ابدا .. ضميري كان كتير عم يوجعني وكنت باستمرار ادعي ربنا يغير مشاعري .. بس ما قدرت اتقبلو ابدا ..
وبعد التلت شهور غصبت حالي ع هالشي .. بيوما هو تقربلي وانا ما صديتو وتمت دخلتنا لاول مرة .. وكانت لاخر مرة ..
المشاعر يلي حسيتا بوقت جماعنا اكدتلي انو مستحيل اتقبلو كزوج ومستحيل اقبل ايا شخص غير هاشم يلمسني او يدخل لقلبي ...

ما بعرف شو نظرتكن لالي بس وربي مو بئيدي .. انا عم اتعزب كتير بسبب هالمشاعر .. بس ماني قدرانة اتخيل ايا ايد تلمسني غير ايدو .. وماني قدرانة فكر بايا رجال يسكن قلبي غيرو لهاشم ..

تعبت نفسيتي كتير وحسيت حالي كتير ظلمتو لباسل .. لهيك قررت انو اطلب منو الطلاق لاخلص من تانيب الضمير ولريحو لباسل ..

بس سبحانو ربي بيكتب الاقدار وبيسيرنا .. وقت قررت هالشي اكتشفت انو انا حامل .. بكيت وبكيت وبكيت .رفعت ادي لربي ..

(يااا رب تجعل هالجنين فاتحة خير لالي وتريح قلبي يا الله .. يا ربي ريحني ما عاد في اتحمل اكتر يااا رب)

لم اخنك (الجزء العاشر)

مشت ايام حملي .. وانخلقت روح جديدة جواتي .. عطتني قوة وامل بهالحياة .. كل ما كنت حس بدقات قلبو او حركتو حس بالامل عم يتجدد جواتي ..

بس للاسف مشاعري اتجاه باسل ما تغيرت وهاشم بقي محتل قلبي وكل مشاعري ..

ولدت واجى ابني محمد وعطاني القوة لاتمسك بالحياة وما مل منا ..

طبعا طول هالفترة ما كنت خلي لباسل يقرب مني .. يعني ما قرب مني غير مرة وحدة .. وايام الحمل كنت اتحجج بحملي .. وبعد ولادتي وقت طهرت حاول يقرب مني ..

باسل: ملك حبيبتي .. لايمت رح تبقي هيك .. حاج بقى يا قلبي .. شوفي هالولد يلي ربنا عطانا ياه

ملك: اسفة كتير باسل .. بس يعني هلا ازا صار جماع يمكن ارجع احمل .. وهيك ما رح اقدر انو رضعو لمحمد وصحتو رح تتراجع

وهاي كانت حجتي لجديدة .. ما بعرف ازا كان باسل عم يقتنع او انو كان عم يسايرني ..

ومشت الايام متل بعضا .. ووجعا كمان متل بعضو .. ما تغير ولا تبدل .. وكبر محمد وصار بدنا اخو لمحمد .. هون انا ما قدرت انو اتحجج اكتر وتعبت نفسيتي .. هالشي يلي اثر ع صحتي ونمت بالفراش بسببو ..

باسل: لك شو صرلك يا قلبي .. ليش هيك عم تعملي بحالك

كنت تحت لحرام وعم ارجف وماني قدرانة اتحرك ..

ملك: باسل بدي امي .. بدي امي

باسل: تكرم عيونك يا قلبي .. رح ابعتك لعندا بترتاحي وبتغيري نفسية .. وقفي معي للبسك تيابك

ساعدني بوقتا لالبس وجهزلي شنتايتي وشنتاية محمد وبعتني لعندن ..
تصرفاتو لباسل كانت عم تحرقني اكتر .. رجال متل باسل ما بيستاهل وحدة متلي .. عم اتعزب كرمالو بس ماني قدرانة اعمل شي ..

امي:(مرت عمي) شو صرلك يا امي

ملك: (تبكي) امي ما عاد فيني اتحمل .. بدي اتطلق

امي: لك شو عم تحكي .. ليش لتطلقي .. بشو غلط معك باسل

ملك: ما غلط يا امي .. وربي ما في منو لباسل واهلو .. بس. ....

امي: بس؟؟؟ كفي .. شبك

ملك: امي انا عشقانة ومن زمان .. امي انا ما عم خلي زوجي يقرب مني بسبب هالعشق .. ما قرب مني غير مرة وحدة من وقت تزوجنا .. امي انا عم موووت يا امي .. كلشي حولي عم يخنقني .. عشقي عم يعزبني .. تصرفي مع باسل عم يعزبني .. كسرة اهلو وكسرتكن عم تعزبني .. انا عم موووت يا امي ... بترجاكي بدي ارتاح

كنت عم احكي ودموعي عم يشرو .. وامي مصدومة وانا عم احكي وتبكي وتطلع فيني .. حكيتلا هيك ورميت حالي بحضنا .. ضمتني بكل قوتا ..

امي: يا قلبي .. لك شو عم تحكي .. كيف عشقانة وانت مزوجة .. ومين هاد يا ملك

رفعت حالي من حضنا ومسحت دموعي وبلشت احكيلا كلشي .. كلشي بخص هاشم حكيتلا ياه ..

امي: لك وليش ما خبرتيني ... ليييش

ملك: خفت يا امي .. خفت تزعلي مني

امي: لك ليش لازعل .. انت ما غلطتي بوقتا لازعل .. لك كنت انا جبتلك ياه .. لك اااخ يا ملك ااااخ

ملك: اسفة يا امي .. بس ما عاد فيني .. انا عم موت .. حاولت انساه .. حاولت حبو لباسل .. حاولت اقنع حالي فيه ... بس ماني قدرانة .. بترجاكي بدي اطلق

امي: انسي الطلاق يا ملك .. انت هلا ام .. اممم .. بعدين فكرك هاشم رح يقبل فيكي هلا

ملك: بيقبل يا امي .. انت نفسك خبرتيني انو ما عم يقبل يتزوج .. هو ناطرني يا امي

امي: ملك لا تضحكي ع حالك .. وع فرض هاشم وافق اهلو ما حيوافقو .. انت مزوجة وعندك ولد وابنن عزابي ومو ناقصة شي لياخد وحدة مطلقة .. اصحي يا ملك اصحي

حكت كتير .. وانا بس عم اسمعا .. كنت عرفانة بانو كلشي عم تحكي مزبوط .. بس كان بدي ايا شي ليعطيني امل بانو كون مع هاشم ..
بس للاسف ما صار هالشي .. اخي رامي صار عندو خبر بكلشي وهو كمان زعل مني لانو ما خبرتو بوقتا .. ورايو كان متل راي امي . ..

وبالاخير رضختلن ورجعت كمان مرة لعند باسل ..

ملك: باسل .. انا كتير ظلمتك معي .. انت ما بتستاهل هيك معاملة .. بترجاك ريحني وتزوج

باسل: هههه لا عاد تحكي هيك .. زواج ما رح اتزوج .. لك انا مكفيني كل يوم اتصبح بهالعيون والوش الملائكي .. وبكفيني هالولد يلي عطيتيني ياه .. وبكفيني معاملتك مع اهلي .. ملك انا ما عم جاملك .. بس مستحيل القا متلك

ملك: بس انا ما عم اقدر اتقبلك يا باسل .. مو بئيدي

باسل: وانا رضيان .. ورح ضل ادعي ربنا انو يجي شي يوم وتحبيني متل مو انا بحبك

وهاي قصتي .. انا .. ملك .. حبيت فضفضلكن .. قلبي مليان .. مقهورة وموجوعة .. هاشم ما عم يطلع من قلبي .. عم صلي وادعي انو انساه .. بس يلي عم يصير انو عم اتعلق فيه اكتر ..
ضميري عم يعزبني ع باسل .. بس ما فيني اعمل شي كرمالو .. حياتي كلا مخربطة .. حياتي كلا وجع .. عم حاول اتفرغ للصلاة والقران .. بس ماني مرتاحة ..

دعيلي يا امل انت والصبايا .. دعولي انو اقدر انساه .. دعولي نام واصحى ما لاقيه بقلبي ..

انتهت






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى القصص والروايات الاكثر شعبية
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:53 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير