العودة   منتدى النرجس > المنتديات الأسرية > منتدى برامج ودروس ونصائح لذوي الاحتياجات الخاصة



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 03-10-2018, 01:23 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ترنيمة حب

عضو شرف

 






ترنيمة حب غير متواجد حالياً

 

A13 أعراض وأسباب ونتائج متلازمة غيلان باريه

أعراض وأسباب ونتائج متلازمة غيلان باريه

متلازمة غيلان باريه (Guillain-Barre syndrome)، هي اضطرابٌ نادرٌ يهاجم فيه الجهاز المناعيّ الأعصابَ، ويكون أول أعراضها في العادة، الضعف والوخز في الأطراف، وقد ينتشر هذا الإحساس بسرعة، لينتهي أخيرًا بشلل الجسم كلّه.

وتعدّ متلازمة غيلان باريه في أشدّ حالاتها حالةً طبيّةً طارئة، حيث يجب نقل معظم الأشخاص الذين يصابون بهذه الحالة إلى المستشفى لتلقّي العلاج. والسبب الدّقيق لها غير معلوم، لكنّها تكون مسبوقةً في الأغلب بمرضٍ معدٍ كالتهاب الجهاز التنفّسي أو إنفلونزا المعدة.

وليس ثمّة علاجٌ معروفٌ لمتلازمة غيلان باريه، ولكنّ علاجاتٍ عديدةً قد تخفّف من الأعراض وتقصّر من مدّة المرض. ويتعافى معظم الأشخاص من متلازمة غيلان باريه، على الرّغم من أنّ بعضهم قد يعاني من تأثيراتٍ دائمةٍ ناجمةٍ عنها، كالضعف أو التنميل أو التّعب.

* الأعراض
تبدأ متلازمة غيلان باريه غالبًا بوخزٍ وضعفٍ يبدآن في القدمين والساقين وينتشران إلى أعلى الجسم والذراعين، ولكن في نحو 10% من الحالات تبدأ الأعراض في الذراعين أو الوجه، ومع تقدّم هذه المتلازمة، قد يتطوّر ضعف العضلات إلى الشلل.

وربما تتضمن علامات متلازمة باريه غيلان وأعراضها ما يلي:
- شعور بالتنميل، مسامير وإبر في أصابع اليدين والقدمين والكاحل والرّسغ.
- ضعف في السّاقين ينتشر إلى الجزء العلوي من الجسم.
- عدم الاستقرار أثناء المشي أو عدم القدرة على المشي أو صعود الدّرج.
- صعوبة في حركات العينين والوجه، بما في ذلك صعوبة النطق أو المضغ أو البلع.
- ألم شديد على هيئة وجع مستمرّ أو تشنّج قد يتفاقم ليلاً.
- صعوبة في التحكّم بالمثانة أو في وظيفة الأمعاء.
- تسارع معدل ضربات القلب.
- انخفاض ضغط الدّم أو ارتفاعه.
- صعوبة التنفس.
ويعاني الأشخاص المصابون بمتلازمة غيلان باريه في العادة من الدّرجة القصوى من الضّعف بعد أسبوعين إلى أربعة أسابيع من بدءِ الأعراض، ويبدأ الشّفاء عادةً بعد أسبوعين إلى أربعة أسابيع من بلوغ الضعف حالة الاستقرار.

* أنواع متلازمة غيلان باريه
بعد أن كان يظنّ أنّ متلازمة غيلان باريه هي اضطرابٌ وحيد، تبيّن حاليًا أنها تحدث وفق عدّة صيغ، وتتضمن أنواعها الرئيسية ما يلي:

- التهاب الأعصاب الحادّ المزيل للنخاعين
(AIDP).. وهي الصّيغة الأكثر شيوعًا، وأهمّ علاماته شيوعًا، ضعف العضلات الذي يبدأ في الجزء السفلي من الجسم وينتشر نحو الأعلى.

- متلازمة ميلر فيشر (MFS).. وفيها يبدأ الشلل في العينين، كما أنّ متلازمة ميلر فيشر ترتبط بالمشي غير المستقرّ.

- الاعتلال العصبي المحوري الحركي الحاد

(AMAN) والاعتلال العصبي المحوري

الحسي-الحركي الحاد (AMSAN).. وهما أقلّ شيوعًا.


* الأسباب
إن السبب الدّقيق لمتلازمة غيلان باريه غير معروف، ويظهر هذا الاضطراب عادةً بعد أيامٍ أو أسابيع من التهاب الجهاز التنفسي أو الهضمي، وقلّما يحفّز الخضوع لجراحةٍ حديثةٍ أو للتطعيم حدوثها.

وفي هذه المتلازمة، يبدأ الجهاز المناعي، الذي يهاجم في العادة الأجسام المغيرة فحسب، بمهاجمة الأعصاب، ففي حالة التهاب الأعصاب الحادّ المزيل للنخاعين، يتلف الغلاف الواقي للأعصاب (غمد النخاعين)، حيث يمنع هذا التلف الأعصاب من نقل الإشارات العصبية إلى الدماغ، مما يسبب الضعف أو التنميل أو الشلل.

* عوامل الخطورة
تؤثر متلازمة غيلان باريه في كلّ الفئات العمرية، ولكنّك قد تكون أكثر عرضةً للإصابة بقليل في الحالات التالية:
- إذا كنت رجلاً
- إذا كنت من كبار السّن

ويمكن أن تحفّز متلازمة غيلان باريه من خلال ما يلي:
- الإصابة بالبكتيريا العطيفة، وهو السبب الأكثر شيوعًا، ويوجد هذا النوع من البكتيريا في لحم الدجاج غير المطبوخ جيدًا.
- فيروس الإنفلونزا.
- فيروس ابشتاين بار.
- فيروس نقص المناعة البشري المكتسب

(HIV)، وهو الفيروس المسبّب لمتلازمة العوز المناعي المكتسب (الإيدز).
- مفطورة الالتهاب الرئوي.
- الجراحة.
- لمفومة هودجكين.
- في حالاتٍ نادرة تطعيمات الإنفلونزا أو التطعيمات خلال الطفولة.

* المضاعفات
تؤثر متلازمة غيلان باريه في الأعصاب، ونظرًا لأنّ الأعصاب تتحكّم في الحركة ووظائف الجسم، فإن المصابين بمتلازمة غيلان باريه قد يعانون مما يلي:


- صعوبة التنفس
يمكن أن ينتشر الضعف أو الشلل إلى العضلات المسؤولة عن التحكّم في التنفس، وهي مضاعفة قد تسبب الموت. حيث إنّ ما يصل إلى 30 بالمائة من المصابين يحتاجون إلى التنفس عن طريق جهاز حين يدخلون إلى المستشفى لتلقّي العلاج.

- تنميلٌ متبقٍّ أو غيره من الأحاسيس
يشفى معظم المصابين بالكامل أو يعانون من ضعفٍ أو تنميلٍ أو وخزٍ طفيفٍ متبقٍّ فقط.

- مشكلات القلب وضغط الدّم
إنّ التقلّبات في ضغط الدم وعدم انتظام ضربات القلب (اضطراب نبض القلب) من الآثار الجانبية الشائعة لمتلازمة غيلان باريه.

- الألم
يعاني ما يصل إلى نصف المصابين من ألم حادّ في الأعصاب، ويمكن للعلاج أن يخفف من هذا الألم.

- مشكلات في وظيفة الأمعاء والمثانة
يمكن أن تؤدي متلازمة غيلان باريه إلى البطء في وظيفة الأمعاء واحتباس البول.

- الجلطات الدموية
يكون الأشخاص العاجزون عن الحركة بفعل الإصابة عرضةً لخطر الإصابة بالجلطات الدموية، وحتى يصبح المصاب قادرًا على المشي بصورةٍ مستقلّة، فإنّه يوصى بأخذ مميعات الدّم وارتداء الجوارب الضاغطة.

- قرحات الضّغط
إنّ العجز عن الحركة يجعل المصاب عرضةً للإصابة بقرحات الفراش (قرحات الضّغط)، وقد يساعد التغيير المتكرر للوضع في تجنب هذه المشاكل.

- الانتكاس
يعاني ما يصل إلى 5 بالمائة من المصابين بمتلازمة غيلان باريه من الانتكاس.
حيث إنّ الأعراض الحادّة والمبكّرة لهذه المتلازمة تزيد بشكلٍ كبير من خطر الإصابة بمضاعفاتٍ طويلة الأمد، ونادرًا ما ينتج الموت عن مضاعفاتٍ من قبيل متلازمة الضائقة التنفسية والأزمة القلبية.






   رد مع اقتباس

قديم 04-10-2018, 11:18 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
^كــاتم أســرار^
المدير العام
 






^كــاتم أســرار^ غير متواجد حالياً

رد: أعراض وأسباب ونتائج متلازمة غيلان باريه

شكرا لك والله يعطيك العافية


كاتم أسرار






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى برامج ودروس ونصائح لذوي الاحتياجات الخاصة
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:56 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير