العودة   منتدى النرجس > المنتديات الأسرية > منتدى برامج ودروس ونصائح لذوي الاحتياجات الخاصة



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 03-10-2018, 01:36 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ترنيمة حب

عضو شرف

 






ترنيمة حب غير متواجد حالياً

 

A13 اضطراب تعذر الكلام في الطفولة.. أعراض متنوعة

اضطراب تعذر الكلام في الطفولة.. أعراض متنوعة

اضطراب تعذر الكلام في الطفولة هو واحد من اضطرابات الكلام غير الشائعة، ويتميز هذا الاضطراب بمجموعة من الخصائص المميزة له والتي إن وجدت تساعد في تشخيصه، ولكن أحيانا تغيب هذه الخصائص وتظهر فقط بعض الخصائص غير المميزة، والتي يمكن أن تتواجد في العديد من اضطرابات الكلام الأخرى، ومن ثم يصعب تشخيص الاضطراب، فما هي الخصائص المميزة وغير المميزة؟

* الأعراض
قد يواجه الأطفال المصابون بتعذر الكلام في فترة الطفولة بالعديد من الأعراض والخصائص، والتي تعتمد على عمرهم، ومدى خطورة مشكلات التخاطب لديهم.
ففي السن بين 18 شهراً وسنتين يمكن أن يظهر الاضطراب في صورة:
- تأخر نطق الكلمات.
- التحدث بعدد محدود من الكلمات.
- القدرة على نطق عدد قليل من الحروف المتحركة أو الساكنة أقل من المعدل الطبيعي.

وفي العمر بين سنتين وأربعة، وكلما نطق الطفل بكلام أكثر ظهرت الخواص التي تشير إلى وجود الاضطراب ومنها:
- اضطراب الحروف الساكنة والمتحركة.
- انفصال المقاطع في الكلمات أو بينها.
- حدوث أخطاء في الأصوات، مثل نطق كلمة قلم كـ كلم.
- يعاني الكثير من الأطفال المصابين من صعوبة ضبط الفكين والشفتين واللسان في الوضع الصحيح لتخريج الصوت.
- قد يجدون صعوبة في الانتقال بسلاسة إلى الصوت التالي.


يختلف الأطفال في سرعة تحسن النطق لديهم، ولكن علاج التخاطب يؤدي لتحسن النطق بكلام مفهوم عند الكثير من الأطفال المصابين.

يعاني الكثير من الأطفال المصابين بالاضطراب من مشاكل في اللغة، مثل صعوبة فهم الكلام، وانخفاض المفردات، وصعوبة ترتيب الكلمات.

والجدير بالذكر أن الأعراض التي يعاني منها هؤلاء الأطفال تنقسم لمجموعتين:
- المجموعة الأولى مجموعة الأعراض الخاصة بالاضطراب، والتي لا تظهر في أي من الاضطرابات الأخرى، ومن ثم فهي مفيدة في التشخيص.
- المجموعة الثانية تشمل بعض الأعراض الأخرى التي لا يقتصر ظهورها على هذا الاضطراب، ولكنها تتواجد أيضا في أنواع أخرى من اضطرابات النطق واللغة، ووجود هذه الأعراض بمفردها يجعل تشخيص اضطراب تعذر النطق في الطفولة صعبا، حيث تتعذر التفرقة بينه وبين اضطرابات الكلام الأخرى.

- المجموعة الأولى: علامات تمييز تعذر النطق في الطفولة
تشتمل تلك الخصائص التي ترتبط بشكل خاص مع تعذر النطق في الطفولة على ما يلي:

صعوبة في الانتقال بسلاسة من صوت أو مقطع إلى الآخر.
صعوبة في الحركات المجمعة بواسطة الفك أو الشفتين أو اللسان لعمل الحركة الصحيحة لأصوات الكلام.
اضطرابات الحروف المتحركة، مثل محاولة استخدام الحرف الصحيح ولكن قوله بشكل خاطئ.
استخدام تشكيل مختلف في الكلمة، مثل نطق كلمة كُرة كـ كوورة بدلًا من نطقها الصحيح.
التركيز على جميع مقاطع الكلمة بشكل متساوٍ، مثل النطق بكلمة جامال بدلًا من جَمل.
انفصال المقاطع، مثل وضع سكتات أو فراغات بين المقاطع.
التباين، مثل القيام بأخطاء مختلفة عند محاولة نطق نفس الكلمة مرة أخرى.
صعوبة تقليد كلمات بسيطة.
أخطاء صوتية متباينة، مثل قول ستر بدلًا من سكر.

- المجموعة الثانية: خواص أخرى توجد في اضطراب تعذر الكلام في الطفولة والاضطرابات الأخرى
هذه بعض الخواص الأخرى التي لوحظ وجودها لدى الأطفال الذين يعانون من مشكلات بالنطق أو اللغة، ولشيوعها في العديد من الاضطرابات فإنها غير مجدية في تمييز تعذر النطق في الطفولة، وتشمل الخواص التي تمت رؤيتها في كل من الأطفال المُصابين بهذا الاضطراب والأطفال المصابين بأنواع أخرى من اضطرابات اللغة أو النطق، ما يلي: قدر قليل من المناغاة أو الأصوات الملفوظة من عمر 7 إلى 12 شهرًا.
نطق الكلمات الأولى متأخرًا (بعد عمر 12 إلى 18 شهرًا).
استخدام عدد محدود من الحروف الساكنة والمتحركة.
إهمال الأصوات (إسقاطها) بشكل متكرر.
صعوبة فهم الكلام المنطوق.
- اضطرابات النطق الأخرى التي تلتبس مع اضطراب تعذر الكلام في الطفولة
تلتبس بعض اضطرابات الكلام أحيانًا مع اضطراب تعذر الكلام في الطفولة بسبب إمكانية تداخل بعض الخواص، وهذه الاضطرابات إما أن تكون لفظية (articulation disorders) أو اضطرابات في وظائف الأصوات (phonologic disorders) أو تأتأة (dysarthria).

وتظهر مشكلة تعلم كيفية نطق أصوات محددة، ولا تكون مصحوبة بمشكلة في تنظيم وتنسيق الحركات للنطق في الأطفال الذين يعانون من الاضطرابات اللفظية واضطرابات وظائف الأصوات.

وبينما تظهر صعوبة نطق أصوات محددة مع سقوط حرف أو استبداله بحرف آخر عند المصابين باضطرابات الأصوات اللفظية.

أما الأطفال الذين يعانون من اضطرابات في وظائف الصوت فتظهر عندهم أنماط صوتية خاطئة محددة، مثل صعوبة نطق الأحرف التي تأتي من الجزء الأخير من الفم.

وهذه الاضطرابات اللفظية واضطرابات وظائف الصوت أكثر شيوعًا من اضطراب تعذر الكلام في الطفولة.


قد تشمل أخطاء النطق اللفظية أو وظائف الأصوات، ما يلي:
إبدال الأصوات، مثل قول لجل بدلًا من رجل أو أينب بدلًا من أرنب أو سمس بدلًا من شمس.
حذف الحروف الساكنة الأخيرة (إسقاطها)، مثل نطق كلمة تفاه بدلًا من تفاح أو تي بدلًا من تين.
توقف تدفق الهواء، مثل النطق بكلمة حنب بدلًا من عنب أو قرة بدلًا من كرة.
تبسيط مجموعة من الأصوات، مثل النطق بكلمة كييم بدلًا من كريم أو ضفع بدلًا من ضفدع.

أما بالنسية للتأتأة فهي اضطراب الكلام الحركي الناتج عن ضعف أو عدم القدرة على التحكم بعضلات الكلام أو تشنجها، ويكون نطق الكلام صعبًا لعدم تحرك عضلات النطق بقدر سريع أو شديد كالطبيعي، وقد يعاني هؤلاء الأشخاص أيضا من بحة في الصوت أو صوت مجهد أو تداخل الكلام أو بطؤه.


يسهل التعرف على التأتأة أكثر من اضطراب تعذر الكلام، ومع ذلك، فعندما تحدث التأتأة بسبب تلف بعض المناطق المحددة بالمخ التي تسبب التناسق، فإنه من الصعب تحديد الفرق بين اضطراب تعذر الكلام والتأتأة، وقد يعاني بعض الأطفال من كل من التأتأة وCAS.








   رد مع اقتباس

قديم 04-10-2018, 11:17 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
^كــاتم أســرار^
المدير العام
 






^كــاتم أســرار^ غير متواجد حالياً

رد: اضطراب تعذر الكلام في الطفولة.. أعراض متنوعة

شكرا لك والله يعطيك العافية


كاتم أسرار






   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم منتدى برامج ودروس ونصائح لذوي الاحتياجات الخاصة
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:50 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتدى النرجس لاتُعبر بالضرورة عن رأي منتدى النرجس ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير